Close ad

سعد محمد حسن.. مسيرة «عملاق الكمان» من العزف على «عربة كارو» للوقوف وراء «الست» |صور

29-5-2024 | 14:31
سعد محمد حسن مسيرة ;عملاق الكمان; من العزف على ;عربة كارو; للوقوف وراء ;الست; |صور عملاق الكمان سعد محمد حسن
سهى محمود

يجلس بين صفوف العازفين خلف "الست"، إلا أن الأذن تميز نغمات أوتار كمانه، إنه "الحاج سعد "عملاق الكمان الشرقى، وآخر عازفى الزمن الجميل، من أشهر الموسيقيين فى الوطن العربى ومن أبرز عازفي دار الأوبرا المصرية وأستاذ الكمان الشرقي بمعهد الموسيقى العربية.

موضوعات مقترحة

العزف على عربة كارو

وُلد سعد محمد حسن في 22 سبتمبر عام 1940م بمركز أشمون بالمنوفية، وسط بيئة تمارس الفنون وتشجعها، وبدأ عزف الكمان في سن الثامنة في دروس خاصة، ثم انتقلت الأسرة  إلى القاهرة  في 1962م، درس على بعض الأساتذة الأجانب منهم الأستاذ برنافا، وظل معه تسع سنوات، كما تعلم على يد عبده عصفور عازف الأكورديون، بدأ بالعزف فى الأفراح الشعبية على عربة كارو خلف محمد رشدى. 


عملاق الكمان سعد محمد حسن مع الموسيقار بليغ حمدي

عزف "سيرة الحب" وراء الست

واكتشفه بليغ حمدى وقدمه للعزف لأول مرة وجعله يعزف خلف أم كلثوم من خلال أغنية "سيرة الحب" عام 1967م، وكان يتقاضى وقتها خمسة جنيهات فى الحفلة الواحدة.

عزف الموسيقى العربية بآلة الكمان مع كبار الملحنين منهم: محمد عبدالوهاب، سيد مكاوى، رياض السنباطي، محمود الشريف، محمد الموجي، عمار الشريعي وغيرهم، كما عزف مع فرقة الموسيقى العربية بقيادة عبدالحليم نويرة وهي أكبر الفرق الموسيقية، كما عمل في فرقة أم كلثوم والفرقة الماسية وفرقة المسرح الغنائي، فأثبت وجوده وذاع صيته واشتهر فى مصر وخارجها وأصبح يعزف خلف العديد من عمالقة الطرب فى مصر والعالم العربى من مختلف الأجيال، وعمل عند عودته أستاذاً للكمان الشرقي بمعهد الموسيقى العربية، وأُعير للعمل في ليبيا وسلطنة عُمان.  

أعمال خالدة

ومن أروع  ما قدم "أنساك، على عش الحب، سيرة الحب، أنا فى انتظارك، شمس الأصيل، الحبيب المجهول"، وشارك في مئات الحفلات في مصر والوطن العربي، وارتبط بعلاقة خاصة مع الكويت، حيث قدم فيها الكثير من الحفلات خلف المطربين، كما قدم العديد من الأمسيات التي أشجنت محبى سماع الموسيقى الطربية فى مركز اليرموك الثقافي، ضمن فعاليات مهرجان القرين الثقافي، وشارك في الموسم الأول لمركز جابر الأحمد الثقافي، وقاد بعض الفرق الموسيقية. 

ألبومات وتكريمات

أصدر العديد من الألبومات التى اشتهر بها إلى جانب ما حصل عليه من شهادات وتكريم من كل دولة زارها فهو من الجيل الذى حصل على نصيب وافر من التقدير والإنتاج وما يميزه الدقة والانضباط، فجمع بين الحس الفنى الراقى والمهارة فى العزف من خلال مداعبه أنامله الساحرة لآلة الكمان  بكل حرفية وإتقان ويتناول القطعة الغنائية بالتفكير فيعد جملة وحلياته وتنويعاته في شكل كامل الإخراج حسب فهمه وإحساسه، وكان يُركز على المقطوعات الموسيقية البحتة.

عُرف عنه مقدرته على تقديم العمل الغنائى بكمانه حتى أنه إذا أراد أن يتكلم كان يقوم بالعزف على الكمان فهو لسانه الذي يتكلم به حيث امتزجت حياته بموسيقى الروح.

توفى فى شهر رمضان فى 29 مايو 2018م بعد صراع طويل مع المرض، حيث كان يرقد بالمستشفى لسوء حالته الصحية.


عملاق الكمان سعد محمد حسن

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة