Close ad

الإمارات تؤكد الدور المحوري للإعلام العربي لتعزيز الوعي المجتمعي للقضايا الراهنة

27-5-2024 | 17:31
الإمارات تؤكد الدور المحوري للإعلام العربي لتعزيز الوعي المجتمعي للقضايا الراهنةالإمارات
أ ش أ

أكدت المدير التنفيذي لقطاع الاستراتيجية والسياسات الإعلامية في مجلس الإمارات للإعلام ميثا ماجد السويدي، الدور المحوري للإعلام العربي في تعزيز الوعي المجتمعي حول أهم القضايا خاصة في ظل الظروف الراهنة التي يمر بها العالم التي تتطلب إعلاما موثوقا قادرا على تقديم رسائل بناءة تدعم الاستراتيجيات الوطنية العربية الهادفة إلى تحقيق المزيد من التقدم والازدهار في مختلف المجالات والقطاعات.

موضوعات مقترحة

جاء ذلك خلال مشاركتها في أعمال الدورة العادية الـ101 للجنة الدائمة للإعلام العربي -حسبما ذكرت وكالة أنباء الإمارات (وام)-التي عقدت بالعاصمة البحرينية "المنامة" في إطار الاجتماعات التحضيرية للدورة الرابعة والخمسين لمجلس وزراء الإعلام العرب المقرر عقدها في 29 مايو الجاري.

وأشارت "السويدي" إلى أن الإمارات تمتلك تجربة إعلامية فريدة تستند إلى استراتيجيات متطورة وبنية تحتية رقمية داعمة لاستدامة نمو قطاع الإعلام في ظل التطور التكنولوجي الهائل الذي يشهده العالم مما رسخ مكانة الدولة عاصمة عالمية لصناعة الإعلام .

وتضمن جدول أعمال اجتماع اللجنة الدائمة للإعلام العربي متابعة خطة التحرك الإعلامي العربي في الخارج بما في ذلك اعتماد النظام الأساسي للمرصد والمنصة المدمجة، والمعهد العربي لصحافة السلام، وتوصيات اللجنة العربية للإعلام الإلكتروني .

وبحثت اللجنة الدائمة أفضل السبل لتنفيذ الخطة المرحلية للاستراتيجية الإعلامية العربية المشتركة لمكافحة الإرهاب، وذلك في ضوء اعتماد القمة العربية العادية (33) بالبحرين هذه الاستراتيجية، واعتماد توصيات الملتقى الأول للمؤثرين وصانعي المحتوى في مجال التنمية المستدامة، فضلاً عن اتخاذ الخطوات الهادفة لاستكمال ملف التفاوض مع شركات الإعلام الدولية، ومواصلة الجهود الرامية لنشر الثقافة الإعلامية البيئية، وتعزيز دور المرأة العربية في وسائل الإعلام .

يذكر أن مجلس وزراء الإعلام العرب سيدرس خلال الدورة 54 جملة من المسائل التنظيمية والهيكلية ويستعرض الأنشطة والتحركات المكثفة لبعثات ومراكز جامعة الدول العربية بتعاون وثيق مع مجالس السفراء العرب في دول الاعتماد، ويطلع على تقارير المنظمات والاتحادات الإعلامية.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: