Close ad

"الشيوخ" يناقش إحلال وتجديد وفرش المساجد ونقص الأئمة والخطباء ومقيمي الشعائر | صور

27-5-2024 | 12:43
 الشيوخ  يناقش إحلال وتجديد وفرش المساجد ونقص الأئمة والخطباء ومقيمي الشعائر | صور مجلس الشيوخ
محمد على السيد

استعرض النائب محمد عبد العليم الشيخ، خلال الجلسة العامة لمجلس الشيوخ، طلب المناقشة العامة المقدم منه وأكثر من عشرين عضوا من الأعضاء؛ لاستيضاح سياسة الحكومة، بشأن إحلال وتجديد وفرش المساجد ونقص الأئمة والخطباء ومقيمي الشعائر والعاملين بالمساجد وتحسين أحوالهم المعيشية.

موضوعات مقترحة

وقال  النائب محمد عبد العليم الشيخ إن المساجد هي بيوت الله على أرضه جعلها الله مشرقًا للهداية والنور وأن للمساجد أهمية كبرى من خلال نشرها للدعوة وتذكير الناس بأمور الدين والدنيا ولذا كان دورها العظيم ونشر العلم والثقافة.

وأكد أنه من هذا الأساس كان الاهتمام بالمساجد حيث تحتاج الكثير من المساجد إلى إحلال وتجديد أو عمليات صيانة الحفاظ عليها وعلى حياة المواطنين وفي ظل صعوبة الحياة الاقتصادية التي يواجهها المواطنون، فلا يستطيعون القيام بذلك من خلال الجهود الذاتية وكذلك بالنسبة لمشكلة فرش المساجد حيث تحتاج آلاف المساجد التجديد فرشها نتيجة تهالك هذا الفرش وعدم تجديده لعدة سنوات وهو ما يعيق قيام المصلين بأداء الصلوات والعبادة.

وأشار عضو مجلس الشيوخ إلي أن هناك الكثير من المساجد الأثرية التي تحتاج اهتماما خاصا وعناية فائقة من أجل الحفاظ عليها بوصفها أبنية حضارية تشهد على عظمة الحضارة الإسلامية وتراثها المعماري المتميز والتي تعد أيضًا مقصدًا سياحيًا هامًا يتوجب الاهتمام بها كمورد اقتصادي للدولة.

وأضاف عضو مجلس الشيوخ، أن الحديث عن المساجد غير منبت الصلة عن الحديث عن أئمة المساجد والخطباء ومقيمي الشعائر والعاملين بالمساجد وهؤلاء في حاجة ماسة لتحسين أحوالهم المعيشية المادية وتوفير فرص التدريب والتأهيل المستمرين لهم وكذلك تقديم المساعدة إلى الأئمة والخطباء في استكمال دراساتهم العليا من أجل رفع المستوى العلمي والدعوى  بالإضافة إلى سد العجز الواضح في عدد أئمة المساجد والخطباء ومقيمي الشعائر والعمال وهذا العجز يصل لعشرات الآلاف ما يجب الإسراع في حل هذه المشكلة فلا يعقل أن يتم ترك المساجد دون أئمة أو بدون عمال ويجب أن يكون ذلك له الأولوية عند الحكومة.


مجلس الشيوخمجلس الشيوخ
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة