Close ad

أسرار ونصائح نفسية مهمة.. طرق التعامل مع الطفل العنيد

26-5-2024 | 13:45
أسرار ونصائح نفسية مهمة طرق التعامل مع الطفل العنيدالتعامل مع الطفل العنيد
شيماء شعبان

في عالم الأبوة والأمومة، يمكن أن يكون التعامل مع الطفل العنيد مهمة شاقة؛ حيث إن "العناد" سلوك شائع لدى الأطفال خاصة في مرحلة الطفولة المبكرة؛ حيث يبدأون في اكتشاف استقلالهم، ورغبتهم في التحكم في بيئتهم. بينما قد يشعر بعض الآباء بالإحباط والحيرة، ومع ذلك من الضروري أن نتذكر أن "العناد" هو جزء طبيعي من نمو الطفل ويمكن إدارته ببعض الإرشادات البسيطة.

موضوعات مقترحة

وخلال السطور التالية ستقدم لك "بوابة الأهرام" نصائح ذهبية للتعامل مع الطفل العنيد بفاعلية وصبر وتحويل هذا التحدي إلى فرصة لتعليم طفلك مهارات حياة قيمة.

أسباب العناد عند الأطفال

وبهذا الصدد، يوضح الدكتور علاء الغندور، استشاري التأهيل النفسي والسلوكي وعلم النفس التربوي، أن أسباب العناد عند الأطفال تتمثل في  عدد من النقاط أهمها:

1- الرغبة في الاستقلالية

حيث يريد الطفل العنيد عادةً إثبات أنهم قادرون على اتخاذ قراراتهم الخاصة وأن لديهم سيطرة على حياتهم.

2- الخوف أو القلق

 يمكن أن يكون العناد في بعض الأحيان آلية دفاعية للتغلب على مخاوف أو الشك الذاتي.

3- الحاجة إلى الاهتمام

 يمكن للطفل العنيد أن يلجأ إلى العناد لجذب انتباه الوالدين أو لرد فعلهم.

4- الإحباط

 عندما يعاني الطفل من الإحباط، فقد يصبح عنيدًا كوسيلة لإخراج غضبه.

5- النمذجة

 إذا كان الوالدان أو مقدمو الرعاية الآخرون يتمتعون بالعناد، فقد يقلد الأطفال هذا السلوك.


التعامل مع الطفل العنيد

طرق التعامل مع الطفل العنيد

ويوصي استشاري الطب النفسي والتأهيل السلوكي، ببعض النصائح للتعامل مع  الطفل العنيد أهمها:

- الحفاظ على الهدوء

 لأنه من الضروري أن يظل الوالدان هادئين وجمعين عندما يتعاملون مع الطفل العنيد. سيساعد ذلك على منع التصعيد ويسمح للوالدين بالتفكير بوضوح.

-  تحديد الأسباب

 حاول فهم سبب عناد طفلك. بمجرد تحديد السبب، يمكن للوالدين معالجة المشكلة الأساسية.

- إعطاء الخيارات

 بدلاً من إصدار الأوامر، امنح طفلك خيارات محدودة، فعلى سبيل المثال، بدلاً من القول "نظف غرفتك"، جرب السؤال "هل تريد تنظيف غرفتك الآن أم بعد العشاء؟".

- التفاوض والتنازل

 كن على استعداد للتفاوض مع طفلك والتنازل عندما يكون ذلك ممكنًا، سيساعد ذلك طفلك على الشعور بأنه مسموع ومحترم.

- تجاهل السلوكيات السلبية

إذا لم يكن عناد طفلك يهدد سلامته أو رفاهية الآخرين، ففكر في تجاهل السلوك. بمرور الوقت، قد يدرك طفلك أن العناد لم يعد فعالاً في جذب انتباهك.

الطفل العنيد

- استخدام العقوبات المنطقية

 إذا فشلت جميع الاستراتيجيات الأخرى، يمكن للوالدين استخدام العقوبات المنطقية كوسيلة لردع السلوك العنيد. تأكد من أن العقوبات متناسبة مع السلوك وأنها تركز على الأفعال وليس على الطفل نفسه.

- الثناء على السلوكيات الإيجابية

 امنح طفلك الكثير من الثناء عندما يتصرف بشكل تعاوني وغير عنيد، لأن ذلك  سيساعد في تعزيز السلوكيات المرغوبة.

- طلب المساعدة المهنية

إذا كان عناد طفلك شديدًا أو مستمرًا، ففكر في طلب المساعدة المهنية من أطباء التأهيل السلوكي.كما يمكن تقديم الدعم والتوجيه للوالدين والأطفال.

 ونوّه الغندور، على إن التعامل مع الطفل العنيد يتطلب الصبر والاتساق، من خلال إتباع هذه الاستراتيجيات وتوفير بيئة محبة وداعمة يمكن للوالدين مساعدة أطفالهم على التغلب على العناد وتطوير مهاراتهم الاجتماعية والعاطفية.  

د. علاء الغندور
 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: