Close ad

برلماني: مشروع توشكى نموذج ناجح للتعاون بين الدولة والقطاع الخاص

25-5-2024 | 21:12
برلماني مشروع توشكى نموذج ناجح للتعاون بين الدولة والقطاع الخاصتوشكى
أحمد سعيد حسانين

أكد النائب حسن عمار، عضو مجلس النواب، على أهمية دعوة الرئيس عبدالفتاح السيسي، المستثمرين للمشاركة في جميع المشروعات الزراعية التي تنفذها الدولة، خلال كلمته بافتتاح موسم حصاد القمح في مشروع توشكى 4، والتي تعكس الرغبة الجادة لدى القيادة السياسية لتحقيق أمن مصر الغذائي وتأمين احتياجاتها من السلع الاستراتيجية، حيث يضع الرئيس اهتماما بالغا نحو تنمية القطاع الزراعى، كونه أحد الركائز الأساسية فى اقتصاديات الدولة، وبصفته بعد استراتيجي لا غنى عنه، لدعم قدرات مصر التنافسية وتحصينها من تبعات مخاطر سلاسل الإمداد.

موضوعات مقترحة

واعتبر "عمار"، أن مشروع توشكى الذي أحياه الرئيس عبدالفتاح السيسي مجددا من أهم المشروعات القومية التي تحقق الأمن الغذائي لمصر، إذ أنه نموذجا ناجحا للتعاون بين الدولة والقطاع الخاص ومبعث فخر للمصريين، بما شهده من تحديات عدة من أجل توصيل المياه إلى هذه المنطقة، حيث كانت الأرض غير مستوية ومتحجرة تعاني من ارتفاع نسبة الملوحة وبنية تحتية غير مكتملة، وأجمع كل المتخصصين على استحالة الزراعة في هذه المنطقة، بينما بفضل إصرار القيادة السياسية ودعمها نجحت الشركة الوطنية لاستصلاح وزراعة الأراضي الصحراوية من زراعة 500 ألف فدان من محصول القمح.

وقال عضو مجلس النواب، إن كلمة الرئيس السيسي ألقت الضوء على الارتباط المباشر بين الزيادة السكانية والإنتاج الزراعي حيث أنها تقدر ب 25 مليون نسمة منذ عام 2011، كما أنها أكدت على حرص الدولة التعامل مع الأزمة الاقتصادية وخفض الواردات بتأكيده أن خلط الذرة مع القمح يوفر للدولة 600 مليون دولار، معتبرا أن الرئيس السيسي كان لها رؤية ثاقبة في تحديث البنية التحتية والتي تؤكد أن مصر لم تنتظر الأزمات بل عملت على اجراء اصلاحات هيكلية وتهيئة البنية التحتية لتكون الأساس في جذب أي استثمارات اجنبية مباشرة، حيث أنفقت الدولة المصرية نحو 10 تريليون جنيه مصري على مشاريع البنية التحتية والتي شملت كافة قطاعات.

وأضاف "عمار"، أن الدولة استطاعت تحقيق عدة نجاحات في مجال ضمان الأمن الغذائي، لاسيما وأن توشكى مصر يهدف إلى التغلب على الفجوة الغذائية بزيادة الرقعة الزراعية وتعظيم عائد الموارد المتاحة، وزيادة الصادرات الزراعية، وتوفير فرص العمل لآلاف الشباب وخاصة في صعيد مصر، مشيرا إلى أنه من المقرر خلال العام الزراعي 25/26 زيادة مساحة 50 – 60 ألف فدان لتصل توشكى إلى 560 ألف فدان مع عام 2026، وتقام المشروعات في استصلاح الأراضي في جنوب الوادي وفق دراسات متكاملة لانتقاء أفضل أنواع الزراعات والمحاصيل، بما يساعد على ترشيد استهلاك المياه.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة