Close ad

بعد فوزه بالعين الذهبية.. صناع فيلم "رفعت عيني للسما" يتحدثون لـ"بوابة الأهرام" من مهرجان كان | فيديو

25-5-2024 | 12:58
بعد فوزه بالعين الذهبية صناع فيلم  رفعت عيني للسما  يتحدثون لـ بوابة الأهرام  من مهرجان كان | فيديوصناع فيلم رفعت عيني للسما
كان - مي عبدالله

أكد أيمن الأمير، مخرج فيلم "رفعت عيني للسما"، أن الفيلم لم يكن مخططًا لعرضه في مهرجان كان السينمائي الدولي، ولكن رغبة الفريق كانت في تقديم فيلم يعبر عن البنات الأبطال أعضاء فرقة "بانوراما برشا" وعنهم أيضا كمخرجين. 

موضوعات مقترحة

مخرج "رفعت عيني للسما": العمل على الفيلم استغرق 4 سنوات

الأمير أوضح في تصريحات خاصة لـ" بوابة الأهرام " أن العمل على الفيلم استغرق 4 سنوات، وهي مدة طويلة جعلتهم يتساءلون مرارًا إذا كانوا على الطريق الصحيح أو يجب أن يتوقفوا.

وأضاف الأمير: "في لحظة أثناء التصوير أدركنا أنه لابد من الانتهاء من الفيلم، خاصة عندما حققت البنات أهدافهن. لكن مرحلة المونتاج كانت الأصعب، حيث كان علينا اختصار 400 ساعة تصوير في فيلم مدته حوالي ساعتين".

وأشار أيضًا إلى أن العمل مع زوجته المخرجة ندى رياض كان أكثر سهولة هذه المرة، حيث سبق لهما التعاون في فيلم روائي طويل.

المخرجة ندى رياض: أتمنى عرض الفيلم في الصعيد

من جانبها، ذكرت المخرجة ندى رياض في حوارها مع " بوابة الأهرام " من مهرجان كان السينمائي، أن فكرة الفيلم جاءت منذ عام 2017 عندما كنا في صعيد مصر لتقديم دعم للسيدات عبر الفن. أثناء تلك الفترة، شاهدوا فرقة بانورما برشا في أحد عروضهن، وانبهرت بهن ندى لحرية التعبير التي تميزهن والتي تفتقدها العديد من الفتيات في القاهرة.

 وأضافت رياض  أنهم ظلوا على تواصل مع البنات حتى عرضوا فيلمهم الأخير في قريتهم، حيث بدأ الجمهور يطرح العديد من الأسئلة الفنية.

ندى رياض عبرت عن أملها في عرض الفيلم في الصعيد، لتقديم نموذج أبطال الفيلم للفتيات الأخريات وتشجيعهن على تحقيق أحلامهن.

فاز فيلم "رفعت عيني للسما"، من إخراج ندى رياض وأيمن الأمير، بجائزة "العين الذهبية" لأفضل فيلم تسجيلي في مهرجان كان السينمائي الدولي بدورته الـ77. ويعد هذا أول فيلم مصري يفوز بهذه الجائزة منذ تأسيسها. 

مهرجان كان

تنافس على الجائزة 22 فيلمًا تسجيليًا عُرضت في كافة أقسام وبرامج مهرجان كان، من بينهم أعمال لمخرجين كبار مثل أوليفر ستون ورون هوارد وكلير سيمون. وحظي الفيلم باستقبال حافل في عرضه العالمي الأول بمسابقة أسبوع النقاد في مهرجان كان، بحضور المخرجين وفريق العمل وبطلات الفيلم من فريق "بانوراما برشا". 

تدور أحداث الفيلم حول مجموعة من الفتيات اللاتي يؤسسن فرقة مسرحية ويعرضن مسرحياتهن المستوحاة من الفلكلور الشعبي الصعيدي في شوارع قريتهن الصغيرة، لتسليط الضوء على قضايا تؤرقهن مثل الزواج المبكر والعنف الأسري وتعليم الفتيات، بينما يمتلكن أحلامًا تفوق حد السماء. 

جدير بالذكر أن قرية البرشا في محافظة المنيا استضافت فريق عمل الفيلم على مدار العديد من الأعوام، وقد سبق للمخرجين عرض فيلمهم الروائي القصير "فخ" في مهرجان كان عام 2019، وفيلمهم التسجيلي "نهايات سعيدة" في مهرجان أمستردام الدولي للأفلام التسجيلية عام 2016.

فريق عمل فيلم "رفعت عيني للسما"

فيلم "رفعت عيني للسما" إخراج ندى رياض وأيمن الأمير، وبطولة فريق مسرح بانوراما برشا، ومن الفريق الفني، المنتج المنفذ محمد خالد، ومديرو التصوير دينا الزنيني وأحمد إسماعيل وأيمن الأمير، والموسيقى التصويرية لأحمد الصاوي.


صناع فيلم  رفعت عيني للسما صناع فيلم رفعت عيني للسما

بعد فوزه بالعين الذهبية ..صناع فيلم رفعت عيني للسما يتحدثون لـ بوابة الأهرام من مهرجان كان
كلمات البحث
اقرأ أيضًا: