Close ad

حسام موافي : الغيبوبة الكبدية هي الأكثر انتشارا في مصر

24-5-2024 | 20:06
 حسام موافي  الغيبوبة الكبدية هي الأكثر انتشارا في مصر الغيبوبة الكبدية
عبدالصمد ماهر

قال الدكتور حسام موافي، أستاذ الحالات الحرجة بكلية طب قصر العيني ، إن جميع أعضاء جسم الإنسان قد تسبب غيبوبة، موضحا أن الغيبوبة الكبدية هي الأكثر انتشارا في مصر وهي ما يطلق عليها أجمل غيبوبة.

موضوعات مقترحة

 
وتابع حسام موافي، خلال تقديمه برنامج “رب زدني علما”، المذاع على قناة “صدى البلد”، أن الغيبوبة الكبدية نتيجة مرض البلهارسيا فيروس سي والذي انهت مصر عليه ولكن مازال له أثر سلبي.


كما أردف أن الغيبوبة الكبدية في بعض الحالات تأتي بسبب تناول البروتين الحيواني من دواجن ولحوم وأسماك، حيث تكون عملية الهضم ودخول الدم على شكل أحماض، في ذلك الوقت تعمل البكتيريا على البروتين الحيواني ومن ثم تظهر مادة تسمى الأمونيا والتي تدخل الكبد وتخرج مع البول، مضيفا: في حالة أن الكبد ليس بكامل صحته تتجه الأمونيا إلى المخ وتصبح بعد ذلك غيبوبة.


وتابع أستاذ طب الحالات الحرجة بقصر العيني، أن علاج الغيبوبة الكبدية يستغرق من 3 إلى 4 أيام، وتبدأ غيبوبة الكبد بعد أن تختل وظائف المخ مع ارتفاع درجة حرارة المريض ورعش في الأيادي ورائحة فم مختلفة.

كما ذكر أنه في حالة حدوث غيبوبة كبدية فمن المتوقع أن تتكرر، وفي هذه الحالة يعرض على المريض زراعة الكبد التي يتم تنفيذها في وقت قياسي بعد وجود متبرع.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: