Close ad

المصرى ضد التغيير

23-5-2024 | 18:49
المصرى ضد التغيير المصري " ضد التغيير " وفرصة جديدة

البورسعيدى يجهز الشامى لقيادة الهجوم ودغموم ينافس ميدو جابر

موضوعات مقترحة

بورسعيد – محمد ياسين:

يتجه الجهاز الفنى للفريق الكروى الأول بالنادى المصرى البورسعيدى للرهان على 90 % من التشكيلة التى خاض بها لقاء إنبى الأخير فى مبارياته المقبلة ضمن سباق الدورى الممتاز لموسم 2023-2024.

وشهدت كواليس الجهاز الفنى للمصرى فى الساعات الأخيرة الاستقرار على سيناريو تثبيت التشكيلة وفرض الاستقرار الفنى فى ظل تحسن المنظومة الدفاعية له وعلى رأسها استمرار ثنائية باهر المحمدى ومحمد دبش فى قيادة دفاع الفريق البورسعيدى.

كما يميل الجهاز الفنى للمصرى للإبقاء على ثنائية معتز زدام وأمادو با فى الارتكاز خلال الفترة المقبلة فى ظل زيادة النزعة الدفاعية للوسط لمنع حالة التراجع الفنى التى مر بها المصرى دفاعيا فى مباريات سابقة وكانت سببا فى اهتزاز شباكه ونزيف النقاط وفقدان 8 نقاط كاملة فى آخر 3 مباريات له فى بطولة الدورى.

ويميل الجهاز الفنى للمصرى إلى منح الفرصة فى الفترة المقبلة إلى مهاجمه العائد من الإصابة محمد الشامى فى محاولة لحل الأزمة التهديفية التى يمر بها بعد فترة غياب وكذلك الدفع بلاعبه الجزائرى عبدالرحيم دغموم الذى ينافس بقوة ميدو جابر على حجز مكانا فى تشكيلة المصرى الأساسية خلال المباريات القادمة للفريق.

وكان الجهاز الفنى للمصرى أعد برنامجًا جديدًا لتنفيذه فى الأيام المقبلة يتم خلاله التركيز على حل المشكلات الدفاعية التى مر بها الفريق بخلاف كيفية استعادة الانتصارات على أمل الحفاظ على وصافة جدول ترتيب بطولة الدورى الممتاز فى الموسم الجارى  أو على الأقل ضمان التواجد فى المربع الذهبى مع نهاية الموسم.

وكانت إدارة المصرى رفضت فكرة التراجع عن العقوبات المالية الصادرة فى وقت سابق وتمسكت بتفعيل الغرامات لحين تحسن النتائج وتحقيق سلسلة متتالية من الانتصارات فى الفترة المقبلة للدفاع عن تواجد المصرى فى المربع الذهبى لجدول الترتيب.

وفى سياق متصل، يواصل غيلاس قناوى لاعب الوسط الجزائرى برنامجه التأهيلى للتعافى من الإصابة التى تعرض لها فى مباراة إنبى الأخيرة على أمل سرعة تجهيزه للحاق بالمباريات المقبلة خاصة أنه من العناصر التى يعتمد عليها الجهاز الفنى فى تشكيلته الأساسية سواء كلاعب وسط هجومى أو جناح أيسر.

 

اقرأ أيضًا: