Close ad

إشادة أوروبية بمستشفى شرم الشيخ الدولي والتحول الأخضر في قطاع الصحة

23-5-2024 | 18:46
إشادة أوروبية بمستشفى شرم الشيخ الدولي والتحول الأخضر في قطاع الصحة مستشفى شرم الشيخ الدولي
عبد الله الصبيحي

أشاد وفد رفيع المستوى من المركز الأوروبي للوقاية من الأمراض ومكافحتها (ECDC) بمستشفى شرم الشيخ الدولي، التابع لهيئة العامة للرعاية الصحية في محافظة جنوب سيناء، والتحول الأخضر في قطاع الرعاية الصحية ومحطة شحن السيارات الكهربائية باعتبارها أحد التقنيات الحديثة الموفرة للطاقة، مؤكدًا أن المستشفى مثال للمستشفى الأخضر يحتذى به دوليًا.

موضوعات مقترحة

جاء ذلك خلال زيارة الوفد لمستشفى شرم الشيخ الدولي على هامش مؤتمر الاتحاد الأوروبي بشأن الأمن الصحي "تغير المناخ والأمراض المعدية: من التوقعات إلى الاستعداد"، المنعقد في مدينة شرم الشيخ بجنوب سيناء خلال شهر مايو الجاري، بمشاركة الهيئة العامة للرعاية الصحية.

وصرح الوفد: "نود أن نعبر عن إعجابنا البالغ بالجهود الرامية لتحقيق الاستدامة والتحول الأخضر في مجال الرعاية الصحية في الهيئة العامة للرعاية الصحية من خلال نموذج مستشفى شرم الشيخ الدولي. إن رؤيتهم الطموحة والتزامهم بالابتكار والتطوير يجعلهم نموذجًا يُحتذى به على المستوى العالمي، ونحن مؤمنون بأهمية التعاون الدولي في مواجهة التحديات الصحية العالمية، ونتطلع إلى مزيد من التعاون مع مصر في مجال الرعاية الصحية والتبادلات والشراكات المثمرة لتعزيز جهودنا المشتركة".

وذكرت الهيئة العامة للرعاية الصحية، برئاسة الدكتور أحمد السبكي، رئيس مجلس إدارة الهيئة والمشرف العام على مشروعي التأمين الصحي الشامل وحياة كريمة بوزارة الصحة والسكان، أن زيارة الوفد بدأت بالاستماع إلى شرح كامل عن المستشفى، والتخصصات الطبية والدقيقة المختلفة بها، والإطلاع على التجهيزات الطبية وغير الطبية عالية المستوى، بالإضافة إلى الإطلاع على أجهزة العلاج بالأكسجين الهايبرباريك "HBOT" الذي يستخدم في علاج حالات طوارئ الغوص والأنشطة البحرية والوحيدة بالمحافظة، كما اطلع الوفد على الخطوات التي تم اتخاذها لتحويل المستشفى لأول مستشفى خضراء حكومي في مصر، وحاصلة أيضًا على الاعتراف الدولي من شبكة المستشفيات العالمية الخضراء (GGHH).

وأضافت الهيئة أن الوفد تفقد الأجنحة الفندقية في المستشفى، ووحدة التشخيص والاتصال الطبي عن بُعد التي تعمل بكافة الإمكانات والتجهيزات التكنولوجية الحديثة، بالإضافة إلى تفقد وحدة الأوتوكلاف التي تم تركيبها لتعقيم النفايات الطبية، وكذلك محطة تحلية وتنقية المياه، التي تم إنشاؤها لتجميع المياه المهدرة واستخدامها في ري المساحات الخضراء بالمستشفى، واستخدام تقنيات فعالة لترشيد استهلاك المياه، ومشاهدة استخدام الألواح الشمسية لتوليد طاقة نظيفة ومتجددة، ووجود آلية للتحكم بجميع وحدات الإضاءة الخارجية، واستبدال 100% من مصابيح الفلورسنت بمصابيح LED بغرض توفير الطاقة، وتنفيذ خطة التحول الرقمي على مستوى المستشفى لتقليل الورق المستخدم، فضلًا عن استبدال جميع أجهزة ضغط الدم الزئبقية وموازين الحرارة ببدائل آمنة ودقيقة.

وأوضحت الهيئة أن الوفد تفقد أيضًا محطة شحن السيارات الكهربائية، حيث يتم استخدام التقنيات الحديثة الموفرة للطاقة في وسائل النقل داخل المستشفى، بالإضافة إلى الموقف الخاص بالدراجات الهوائية، لتشجيع الأطقم الطبية والإدارية والزوار على استخدام الدراجات الهوائية وتقليل الانبعاثات الكربونية.

وفي هذا السياق، قال رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية، الدكتور السبكي، إن زيارة وفد من الشركاء الأوروبيين إلى مستشفى شرم الشيخ الدولي التابع للهيئة في جنوب سيناء تأتي في إطار تفعيل الشراكة الدولية في مجال الرعاية الصحية ومشاركة التجارب الناجحة، مضيفًا "من خلال عرض جهودنا في تحقيق الاستدامة والابتكار في الخدمات الصحية، نحن نسعى إلى تقديم نموذج رائد يُحتذى به على المستوى الدولي، ويعكس تحويل مستشفى شرم الشيخ الدولي لأول مستشفى خضراء حكومي في مصر الرؤية الاستراتيجية للهيئة في بناء مجتمع صحي ومستدام، ونحن فخورون بالاعتراف الدولي الذي حظينا به من شبكة المستشفيات العالمية الخضراء لمستشفيي شرم الشيخ الدولي بجنوب سيناء والرمد التخصصي ببورسعيد. ونحن ملتزمون بالتقدم والتحسين المستمرين، وسنواصل تقديم الخدمات الطبية عالية الجودة بروح الابتكار والمسئولية".

وخلال مؤتمر الاتحاد الأوروبي بشأن الأمن الصحي، أكد رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية، الدكتور أحمد السبكي، في كلمة مسجلة، أن المؤتمر يسلط الضوء على أهمية تغير المناخ باعتباره واحدًا من أبرز القضايا الصحية الحرجة في الوقت الحاضر والمستقبل، ويطال تأثيره جميع جوانب أنظمة الرعاية الصحية وتقديم الخدمات الصحية.

ورحب السبكي بجميع الحاضرين في هذا المؤتمر الدولي المهم حول تغير المناخ والأمراض المعدية، مضيفا "إنه لشرف لنا أن نجتمع هنا في أول مدينة خضراء في مصر، وبحضور الدكتور خالد عبد الغفار، وزير الصحة والسكان، وبمشاركة العديد من الخبراء والمتخصصين في مجالات تغير المناخ والأمراض المعدية، لنتبادل الخبرات والمعرفة، ولنتحدث عن التحديات والحلول المبتكرة".

وتابع الدكتور السبكي أن دور المنطقة في الاستدامة والتحول كان له دور حاسم في قرار إتاحة المؤتمر للمشاركة لأول مرة خارج أوروبا، بما في ذلك زيارة ميدانية لمستشفى الرعاية الصحية، مستشفى شرم الشيخ الدولي، الذي يعد نموذجًا في إصلاح الرعاية الصحية المصرية وتنفيذ التغطية الصحية الشاملة كمشروع قومي رئاسي.

وأوضح الدكتور السبكي أن هيئة الرعاية الصحية المصرية تمتلك أكثر من 300 منشأة صحية، وتدرك أن المناخ لم يعد رفاهية بل هو جوهر بناء مستقبل أفضل للمصريين، حيث يعتبر نظام التأمين الصحي الشامل مشروعًا قوميًا رئاسيًا يلتزم بدمج مبادئ الاستدامة الاقتصادية والاجتماعية والبيئية في جميع جوانب التأمين الصحي الشامل.

وفي ختام كلمته، أعرب الدكتور السبكي عن فخره بفوز هيئة الرعاية الصحية بالجائزة الماسية في قيادة الاستدامة الصحية على مستوى الوطن العربي من اتحاد المستشفيات العربية مناصفة مع دائرة صحة أبوظبي، وكذلك فوز مستشفى شرم الدولي بالجائزة الذهبية مناصفة مع مستشفيات كليفلاند كلينيك أبو ظبي، في فئة المستشفيات الخضراء، من الاتحاد العربي للمستشفيات، فضلًا عن نجاحها في الحصول على الاعتماد الدولي لجودة الرعاية الصحية (JCI).

ووجه السبكي دعوة للجميع لزيارة مستشفى شرم الدولي للإطلاع على ممارسات التحول والقدرة على التنفيذ، مؤكدًا مواصلة هيئة الرعاية الصحية جهودها في تعزيز الاستدامة وبناء مستقبل أكثر مرونة، وأن المشاركة في هذا المؤتمر تؤكد الالتزام الجاد بمكافحة تغير المناخ وحماية صحة البشرية، داعيا الجميع للتعاون من أجل مستقبل أفضل وترك بصمة إيجابية في تاريخ الرعاية الصحية والحفاظ على الكوكب.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة