Close ad

تراجع في أرقام الهجرة في بريطانيا .. فما السبب؟

23-5-2024 | 15:17
تراجع في أرقام الهجرة في بريطانيا  فما السبب؟تراجع في أرقام الهجرة في بريطانيا
أ ف ب

شهدت المملكة المتحدة تراجعا للهجرة عام 2023 بعد الرقم القياسي الذي سجلته عام 2022 مع 685 ألف شخص إضافي وفقا لأرقام المكتب البريطاني للإحصاءات الوطنية التي نشرت الخميس.

موضوعات مقترحة

في 2022 ارتفع صافي الهجرة، أي الفارق بين الوافدين الأجانب إلى المملكة المتحدة والمغادرين، إلى 764 ألف شخص.

وفقا لتقدير أولي صادر عن مكتب الإحصاءات الوطني، وصل 1,22 مليون شخص (-39 ألفا خلال عام)إلى البلاد في 2023 بينما غادر 532 ألفا(39 ألفا).

وهذه الأرقام نبأ جيد للحزب المحافظ الذي يتولى السلطة مع بداية حملة الانتخابات التشريعية المقرر إجراؤها في 4 يوليو بعد أن جعل المحافظون الحد من الهجرة القانونية أحد أولوياتهم.

تشديد شروط الإقامة

وشددوا أكثر شروط الإقامة في المملكة المتحدة منذ مطلع 2024، خاصة لعائلات الطلاب والعاملين الأجانب في القطاع الصحي، أو عن طريق زيادة الحد الأدنى للأجور المطلوب للحصول على تأشيرة عمل.

في 2023 أصبحت الهجرة في اطار تأشيرة عمل السبب الرئيسي للوصول إلى المملكة المتحدة متجاوزة عدد الطلاب الوافدين.

وتم منح نصف تأشيرات العمل تقريبا لنيجيريين وهنود خاصة في قطاع الصحة والرعاية.

إجمالا تم تأكيد التوجه المسجل منذ خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي: في 2023 جاء 85% من الأشخاص الذين وصلوا إلى المملكة المتحدة من دولة خارج الاتحاد الأوروبي.

تراجع ملحوظ

ونشر مكتب الإحصاءات الوطني بيانات محدثة عن الهجرة غير الشرعية الخميس. بين مارس 2023 ومارس 2024، رصدت السلطات 38,546 وصولا غير قانوني إلى المملكة المتحدة، في تراجع بنسبة 28% مقارنة بالأشهر ال12 السابقة.

وصل 81% من هؤلاء الأشخاص إلى البلاد عن طريق عبور المانش في قوارب صغيرة.

لكن مكتب الإحصاءات الوطنية يؤكد أنه في الأشهر الثلاثة الأولى من 2024 وحدها، ارتفع عدد الوافدين عبر هذه القوارب بنسبة 43% مقارنة بالفترة نفسها من 2023.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: