Close ad

تليجراف: إسرائيل تعزل نفسها بشكل متزايد مع استمرار حربها على قطاع غزة

22-5-2024 | 13:03
تليجراف إسرائيل تعزل نفسها بشكل متزايد مع استمرار حربها على قطاع غزةحرب غزة
أ ش أ

 أفادت صحيفة (تليجراف) البريطانية اليوم الأربعاء بأن إسرائيل تعزل نفسها عن العالم بشكل متزايد مع إصرارها على مواصلة عمليتها العسكرية على قطاع غزة والتي بدأتها منذ أكتوبر الماضي، وذلك بعد إعلان دول النرويج وإيرلندا وإسبانيا اليوم الاعتراف رسميا بالدولة الفلسطينية. 

موضوعات مقترحة

وأوضحت الصحيفة -في مقال تحليلي أوردته على موقعها الإلكتروني- أن إسرائيل منزعجة للغاية من التصريحات الصادرة هذا الصباح عن قادة النرويج وإسبانيا لدرجة أنها استدعت سفيريها من البلدين لإجراء "مشاورات عاجلة".

وأضافت الصحيفة أن إعلان النرويج وإسبانيا، قد أثر على وتر حساس لدى الحكومة الإسرائيلية، التي تفقد الدعم الدولي مع اقتراب الحرب في غزة من دخول شهرها الثامن.

وتابعت إن إسرائيل، التي تخوض حربا لا تظهر أي صورة "للنصر الكامل" كما وعد رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، أصبحت قلقة بشكل متزايد تجاه أي تحركات على الساحة الدولية يمكن تفسيرها على أنها تساعد الجانب الآخر.

وأشارت إلى أنه على عكس الولايات المتحدة أو بريطانيا، لا تعتبر النرويج أو إسبانيا حليفتين عسكريتين أو شريكتين تجاريتين مهمتين لإسرائيل، لذا في حالة قطع العلاقات معهما، سيكون التأثير على الاقتصاد الإسرائيلي ضئيلًا لكن إسرائيل تدفع نفسها على نحو متزايد إلى زاوية من العزلة.

وقد أعلن رئيس الوزراء النرويجي يوناس جار ستوره اليوم الأربعاء اعتراف بلاده رسميا بفلسطين كدولة، قائلا: "لن يكون هناك سلام في الشرق الأوسط إذا لم يكن هناك اعتراف، وأنها ستعترف رسميا بفلسطين كدولة في 28 مايو الجاري".

 

الاعتراف بدولة فلسطين

 

كما أعلن رئيس الوزراء الإيرلندي سايمون هاريس أن بلاده تعترف بدولة فلسطينية، قائلا: "اليوم، تعلن أيرلندا والنرويج وإسبانيا أننا نعترف بدولة فلسطين، أنه يوم تاريخي ومهم لأيرلندا وفلسطين، خاصة أن الشعب الفلسطيني يستحق السلام والأمل في المستقبل بدلا من المعاناة".

ويواصل الجيش الإسرائيلي ضرباته على قطاع غزة، برا وبحرا وجوا، منذ السابع من أكتوبر الماضي، ما أسفر عن استشهاد أكثر من 35 ألف فلسطيني، وإصابة نحو 80 ألفا، فيما لا يزال هناك آلاف تحت الأنقاض.

 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة