Close ad

السر في مشاجرة السائق.. شبح الموت ينهي رحلة "لقمة العيش" لفتيات معدية أبوغالب | التفاصيل كاملة

21-5-2024 | 16:04
السر في مشاجرة السائق شبح الموت ينهي رحلة  لقمة العيش  لفتيات معدية أبوغالب | التفاصيل كاملةحادث معدية أبوغالب
أحمد السني

موقف بسيط على متن معدية نيلية بمنطقة أبوغالب، تنقل السيارات من جانب إلى آخر، تسبب في حادث مأساوي، وحول رحلة العمل اليومية لفتيات يسعين لكسب العيش، إلى فاجعة.

موضوعات مقترحة

القصة أبطالها فتيات وسيدات، معظمهن من محافظة المنوفية، وتتراوح أعمارهن بين 12 و49 عامًا، كن في طريقهن لعملهن في شركة لتصدير الفاكهة.

رحلة لقمة العيش اليومية 

استقلت صباح اليوم نحو 24 فتاة سيارة الميكروباص التي تنقلهن لعملهن، وفي أثناء الرحلة التي تتكرر يوميًا، صعد الميكروباص على معدية أبوغالب، في مشهد اعتادت عليه معظم الفتيات، لكن ما حدث هذه المرة لم يعتدنه على الإطلاق.

سائق الميكروباص دخل في مشادة كلامية، مع شخص آخر، ما دفعه للترجل من سيارته دون أن يرفع المكابح اليدوية "فرامل اليد"، وأدى ذلك لانزلاق السيارة بداخلها الفتيات من على المعدية؛ لتسقط في مياه النيل وسط حالة من الرعب سيطرت على كل من شاهد الموقف.

وفيات ومصابات بين الفتيات

الأهالي تحركوا في محاولة لإنقاذ الفتيات، واستدعوا رجال الأمن والإنقاذ النهري، بعد مجهودات مضنية جرى إنقاذ 9 فتيات، ونقلن للمستشفى لتلقي العلاج من الإصابات التي لحقت بهن.

وانتشلت قوات الإنقاذ النهري 10 فتيات فارقن الحياة غرقًا، بينما ما زالت الجهود مستمرة للبحث عن 5 فتيات أخريات يرجح وفاتهن.

تحقيقات النيابة العامة

وبدأت النيابة العامة تحقيقات موسعة في الواقعة، للوقوف على ظروفها وملابساتها، وذلك بعدما تسلمت التحريات الأولية بشأنها والتي بينت أن المعدية التي كانت تنقل الميكروباص تراخيصها منتهية.

وطلبت النيابة تقريرًا طبيًا عن حالة الفتيات المصابات في الحادث، تمهيدًا لسماع أقوالهن حول الواقعة؛ وطلبت أيضًا تحريات الأجهزة الأمنية بشأن ما حدث.

التحقيق مع السائق المتسبب في الحادث

ويمثل سائق الميكروباص للتحقيق أمام النيابة العامة للتحقيق، بتهمتي القتل والإصابة الخطأ، بعدما تحفظت عليه أجهزة الأمن بعد الحادث، كما تستمع لأقوال شهود الواقعة.

وتبين أن 9 من المتوفيات تراوحت أعمارهن بين 13 و16 عامًا، فيما يبلغ عمر العاشرة 40 عامًا، وهن تهاني السيد عمر، وجنا عبد الله محمد هيكل، وجنات إيهاب دبور، ويسرى مجدي عبدالغني قاسم، وشهد محمد عبده كساب، وملك عادل صقر حسن، وأميرة حمدي صابر، وروان رمضان عيد، وروضة هشام عبدالغني، وآلاء عبد الحميد عطية.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: