Close ad

علماء يطورون أسرع طريقة لاكتشاف السكتة الدماغية

21-5-2024 | 15:37
علماء يطورون أسرع طريقة لاكتشاف السكتة الدماغية السكتة الدماغية
وكالات

طور علماء أسلوبا يجعل من الممكن التعرف السريع على ما يسمى بالسكتات الدماغية الانسدادية التي يؤدي تطورها إلى تشكل جلطات دموية كبيرة بدماغ المريض.

موضوعات مقترحة

اكتشاف السكتة الدماغية بأسرع الطرق 

اكتشف علماء الأحياء الجزيئية الأمريكيون أن الأشكال الخطيرة من السكتات الدماغية يمكن اكتشافها بسرعة باحتمال 93% من خلال وجود اثنين من المؤشرات الحيوية البروتينية في دماء المرضى، هما الجزيئان GFAP وD. أعلنت ذلك الخدمة الصحفية لمستشفى "بريجهام " الأمريكي.

وقال جوشوا بيرنستوك الباحث في مستشفى "بريجهام":" في حال حدوث جلطة دموية في الشرايين الكبيرة بالدماغ، فيمكن إزالتها بسرعة واستعادة تدفق الدم الطبيعي عن طريق "استئصال الخثرة الميكانيكي"، وكلما تم تطبيق هذا العلاج بشكل أسرع، زادت فرص المريض في البقاء على قيد الحياة والتعافي. وسوف تسرع الطريقة التي حصلنا عليها تلقي مثل هذا العلاج لعدد كبير من المرضى في جميع أنحاء الأرض".##

إنقاذ حياة مرضى السكتة الدماغية

وعادة، يمكن إنقاذ حياة المرضى إذا تم التعرف على هذه الجلطة مباشرة بعد دخول المريض إلى المستشفى وإزالتها جراحيا في إطار تنفيذ عملية "استئصال الخثرة الميكانيكي". وحتى الآن لا توجد طرق رخيصة تسمح للأطباء بتحديد مثل هذه الجلطة الدموية دون استخدام التصوير المقطعي، بالإضافة إلى إجراءات أخرى باهظة الثمن.

واكتشف علماء الأحياء الجزيئية الأمريكيون مؤخرا أن تطور السكتات الدماغية الانسدادية تصاحبه زيادة في تركيز بروتينين GFAP peptide  وD-dimer، في عينات الدم المأخوذة من الأوعية الشعرية.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: