Close ad

قطاع الأعمال: تحديث خطوط الإنتاج وإدخال منتجات جديدة بمصانع الشركة العربية للأدوية "إدكو"

21-5-2024 | 15:24
قطاع الأعمال تحديث خطوط الإنتاج وإدخال منتجات جديدة بمصانع الشركة العربية للأدوية  إدكو زيارة وزير قطاع الأعمال لمصانع شركة إدكو
عبد الفتاح حجاب

قال الدكتور محمود عصمت وزير قطاع الأعمال العام، إن الشركة العربية للأدوية (إدكو) التابعة للشركة القابضة للأدوية، تمتلك 7 مناطق إنتاجية، وتنتج ما يقرب من 40 مليون وحدة دواء سنويًا.

موضوعات مقترحة

وأضاف أن مشروع التطوير يهدف إلى تحقيق متطلبات التصنيع الجيد والتوافق مع اشتراطات هيئة الدواء مما يساعد على توفير دواء بأعلى مستويات الجودة للسوق المحلية، ويعمل على فتح أسواق جديدة للتصدير في ظل زيادة الطاقة الإنتاجية للمصانع، وإن العمل مستمر في جميع شركات الأدوية التابعة لتحقيق الاشتراطات المطلوبة والضوابط المنظمة من قبل هيئة الدواء.

وأشار إلى الالتزام بالجداول الزمنية المحددة مع مراعاة استمرارية الإنتاج، موضحًا أن خطة العمل تشمل تشجيع مشروعات الشراكة مع القطاع الخاص.

جاء ذلك على هامش زيارة وزير قطاع الأعمال العام، اليوم الثلاثاء، للشركة العربية للأدوية (إدكو) التابعة للشركة القابضة للأدوية، بحضور الدكتور أشرف الخولي العضو المنتدب التنفيذي للشركة القابضة، والدكتور تامر الحسيني رئيس الشركة العربية، والدكتورة سميرة علي رئيسة لجنة تطوير المشروعات، والدكتورة دعاء عبيد مديرة المصانع، وذلك لتفقد خطوط الإنتاج بعد الانتهاء من خطة التطوير ورفع الكفاءة في إطار متطلبات التصنيع الجيد واشتراطات هيئة الدواء. 


تطويرشركة إدكو

تفقد الدكتور عصمت، المصانع ووحدات الإنتاج المختلفة ومنها مناطق تصنيع مستحضر "ريفو" والأقراص الصلبة واللبوس والمراهم والكريمات والأيروسولات الموضوعية وكذلك منطقة تصنيع الأشربة والسوائل، والتي شملتها أعمال التطوير.

وامتدت الجولة إلى مناطق الخدمات والبنية التحتية ومنها محطة تنقية المياه ومعمل الميكروبيولوجي ومخزن الخامات الدوائية لتحقيق متطلبات المعامل والتخزين الجيد، ومشروعات التطوير الشامل لنظام الإطفاء والإنذار الآلي للتوافق مع اشتراطات الحماية المدنية، وكذلك تحديث أنظمة الأمن والكاميرات.

وبحسب بيان الوزارة الذي صدر اليوم الثلاثاء، يأتي ذلك في إطار خطة تحديث صناعة الدواء وتوطين التكنولوجيا والسعي لامتلاك أحدث التكنولوجيات المستخدمة في هذا القطاع الحيوي وزيادة معدلات الإنتاج والوفاء باحتياجات السوق المحلية ومتطلبات التصدير، واستمرارا للجولات الميدانية لمتابعة سير العمل بالشركات التابعة والوقوف على مستجدات تنفيذ مشروعات التطوير والانتهاء من مشروع تحديث خطوط الإنتاج بشركات الأدوية التابعة وتنفيذ برامج تدريب العاملين في كل شركة، وتأثير ذلك على معدلات الأداء ونتائج الأعمال.

توطين التكنولوجيا الجديدة في الصناعات الدوائية 

أكد الدكتور محمود عصمت أن هناك اهتمامًا كبيرًا بقطاع الصناعات الدوائية وحرصًا على اتخاذ ما يلزم للنهوض به وتوفير البنية الأساسية والتشريعية والتمويل اللازم لتنفيذ مشروعات التحديث وتوطين التكنولوجيا الجديدة.

ولفت إلى الأهمية الإستراتيجية لقطاع الدواء التابع للوزارة والذي يمتلك فرصا استثمارية واعدة انطلاقا من حجم الأصول وعدد الشركات والتنوع فى المنتجات والخبرات المتراكمة لدى العاملين.

وشدد على الاستمرار في الجولات غير المخططة للوقوف على الواقع الفعلي للشركات والحالة الفنية للمصانع ومتابعة خطط الإنتاج وتنفيذ السياسات البيعية والتسويقية التي تم إقرارها، والاستماع إلى العاملين وتحفيزهم، وأن هناك مناقشات عديدة مع جميع الأطراف المعنية بصناعة الدواء، بما فى ذلك شركاء من القطاع الخاص المحلي والأجنبي بهدف النهوض بالصناعة وتعظيم العوائد من الأصول المملوكة للشركات.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: