Close ad

مندوب مصر بالأمم المتحدة: إسرائيل تهدف منذ بداية الحرب إلى جعل قطاع غزة غير قابل للحياة

21-5-2024 | 07:52
مندوب مصر بالأمم المتحدة إسرائيل تهدف منذ بداية الحرب إلى جعل قطاع غزة غير قابل للحياةمندوب مصر لدى الأمم المتحدة السفير أسامة عبدالخالق
سمر نصر

أكد السفير أسامة عبد الخالق مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة في نيويورك، أن توقف تدفق المساعدات الإنسانية عبر معبر رفح البري هو نتيجة مباشرة للعملية الإسرائيلية العسكرية المتواصلة والمدانة في رفح الفلسطينية، والتي رفضها وحذر منها المجتمع الدولي بأسره، والتي تعد إمعاناً إسرائيلياً في العقاب الجماعي للفلسطينيين، وتستهدف به تشديد الحصار علي المدنيين من خلال السيطرة العسكرية على المعبر وخلق وضع علي الأرض يجعل العمل الإنساني بمثابة المهمة المستحيلة.

موضوعات مقترحة


جاء ذلك خلال إلقائه بيان مصر في جلسة ‎مجلس الأمن حول القضية ‎الفلسطينية إثر تفاقم الأوضاع في مدينة رفح في قطاع ‎غزة.

وأوضح عبد الخالق أن تلك الممارسات الاسرائيلية المتعمدة أدت إلى اشتباكات ووضع أمني أصبح يمثل تهديداً مباشراً لحياة العاملين بالمجال الانساني، وأدت بالفعل لفقدان البعض لحياتهم، فأصبح عمل الهيئات المعنية من على الجانب الفلسطيني أو تدفق المساعدات من المعبر بمثابة الانتحار.


 وأضاف أن الحرب الاسرائيلية على غزة، شهدت إصابة ومقتل عدد كبير من العاملين بالإغاثة أكثر من ۱۹۰ موظفا أمميا وآخرين من منظمات دولية غير حكومية - بنيران الجيش الإسرائيلي.

واشار السفير أسامة عبد الخالق أن هذا الوضع الراهن ليس وليد الصدفة، فإسرائيل تدرك جيداً أثر عملياتها علي الأرض، حيث إنها تستهدف منذ بداية الحرب جعل قطاع غزة غير قابل للحياة، في ممارسات متعمدة تعد نموذجاً متكاملاً لخرق القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني.

وشدد علي أن مواصلة العمل الإنساني ممكن، إذا تحملت إسرائيل مسئولياتها وقامت بالانسحاب فوراً من معبر رفح، وفتح كافة المعابر الستة التي تحيط بغزة من الجانب الإسرائيلي، وضمان تدفق المساعدات الإنسانية.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: