Close ad

"أبدعت في أدوار الشر وارتدت الحجاب في أيامها الأخيرة".. ذكرى وفاة نادية عزت

21-5-2024 | 08:00
 أبدعت في أدوار الشر وارتدت الحجاب في أيامها الأخيرة  ذكرى وفاة نادية عزتنادية عزت
مها محمد

قدمت شخصيات متنوعة بين الشر والكوميدية والأمومة وغيرها خلال تاريخها الفني الحافل بالأعمال المختلفة، إنها الفنانة نادية عزت  التي يحل اليوم ذكرى وفاتها.

موضوعات مقترحة


سيرتها الذاتية 

نادية عزت اسمها الحقيقي هو بثينة إبراهيم حجازي، تخرجت من كلية الفنون الجميلة إلا أنها كانت تذوب في التمثيل عشقا، لتبدأ في تحقيق حلمها بعد تخرجها مباشرة لتنجح في دخول هذا العالم وتقدم العديد من الأدوار الهامة والبارزة من بينها دور الشر الذي قدمته في فيلم معبودة الجماهير والذي خاضت بطولته إلى جانب الفنان عبد الحليم حافظ والفنانة شادية.

كما اشتهرت بدورها أيضا في مسلسل يوميات ونيس بأدواره المختلفة.


مشوارها الفني 


قدمت نادية عزت أولى أعمالها الفنية وهي في سن 12 عامًا من خلال فيلم اليابس وبعد تخرجها شاركت في فيلم معبودة الجماهير والتي جسدت من خلاله دور الشر وأحدث نقلة نوعية في حياتها وكان له الفضل في توالى الأعمال الفنية عليها، فقدمت مسرحية حماتي في التليفزيون وقدمت أيضا فيلم المراهقات أمام رشدي أباظة، كما شاركت في مسلسل يوميات ونيس بأجزائه المختلفة، لتكون آخر أعمالها الفنية من خلال مسلسل اذاعي بعنوان قصة حبي في عام 2010.

لماذا كرهت نادية عزت دورها في معبودة الجماهير؟

ورغم النجاح الكبير الذي حققه فيلم معبودة الجماهير للفنانة نادية عزت وأن لولاه لما كانت تصل إلى هذا التألق، إلا أنها أعربت عن ندمها في المشاركة بها، وذلك بسبب كره الجمهور لها وتعريفها لهم على أنها السيدة الشريرة، حيث قدمت خلاله دور الراقصة فهيمة التي حاولت أن تفرق بين عبد الحليم وشادية.

أصبح هذا الدور فارقًا في حياتها حيث يتذكرها الجمهور به، ولكن تعرضت بسببه لمواقف صعبة من بينها معجبة متعلقة بعبد الحليم حافظ بصقت عليها أثناء رؤيتها لها في الشارع وكادت تنتقم منها وتضربها بسبب دورها في فيلم معبودة الجماهير.


ارتداء الحجاب

وفي آخر حياتها وبعدما أشبعت رغبتها في الفن والتمثيل، قررت نادية عزت ارتداء الحجاب وتقديم أدوار تتناسب مع وقاره بعيدًا عن السر والأدوار التي تحتوى على مشاعر حب وعشق وغيرها وأدوار النصب، وظلت نادية عزت بالحجاب حتى وفاتها في يوم 23 من شهر مايو عام 2011 عن عمر يناهز 73 عامًا بعد صراع مع المرض.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: