Close ad

"الأهرام المسائى" ترصد بالصور مراحل معالجة مياه الصرف بالقاهرة من الشبكات للمصبات

20-5-2024 | 17:18
الأهرام المسائى ترصد بالصور مراحل معالجة مياه الصرف بالقاهرة من الشبكات للمصباتالأهرام المسائى ترصد بالصور مراحل معالجة مياه الصرف بالقاهرة من الشبكات للمصبات

رئيس صرف القاهرة الكبرى: 600 مليون جنيه لتطوير ورفع كفاءة محطات المعالجة وتوفير المهمات وتحديث المعامل

موضوعات مقترحة

المهندس عادل حسن: معالجة 3ملايين و 950 ألف متر مكعب يوميا وإعادة استخدامها

قطاع متكامل لإدارة منظومة المعالجة بأحدث التقنيات العالمية

جولة أجراها: إسماعيل النويشى

بخبرات عالمية وبأحدث المعدات والأدوات والإمكانات تسابق شركة الصرف الصحى بالقاهرة الكبرى الزمن لتطوير ورفع كفاءة محطات معالجة مياه الصرف الصحى بالعاصمة وذلك فى إطار التوجيهات الرئاسية بإعادة استخدام مياه الصرف الصحى والاستفادة منها بعد معالجتها وفق أحدث النظم والأساليب العلمية  وتعد مياه الصرف الصحي أحد أنواع المياه الملوثة الناتجة عن أنشطة الإنسان المختلفة واستعمالاته المتعددة للماء في كثير من الأغراض,إذ تحمل مياه الصرف الكثير من الملوثات والمخلفات الناتجة عن النشاطات الإنسانية.

ولعل تدخل الدولة لمعالجة مياه الصرف معالجة جيدة وفعالة هي من أهم وسائل وطرق حماية البيئة المائية والأرضية من التلوث إذ توفر المعالجة العلمية الصحيحة التخلص الأمن والصحيح لهذه المياه وإعادة تدويرها بأمان داخل المنظومة البيئية وتحقق سلامة الإنسان والحفاظ علي بيئته وصحته.

وفى إطار هذا التوجه والاهتمام الكبير بمنظومة معالجة مياه الصرف الصحى , كشف المهندس عادل حسن رئيس شركة الصرف الصحى بالقاهرة الكبري عن استراتيجية الشركة فى إدارة منظومة المعالجة وتطويرها ورفع كفاءتها والذى بدأ بإنشاء قطاع كامل ومستقل بالشركة لإدارة محطات المعالجة وفق أحدث النظم العالمية مع توفير كامل الدعم لهذا القطاع.

وقال "حسن" فى تصريحه لــ"الأهرام المسائى" أنه تم إنفاق مايقرب من 600 مليون جنيه لإحلال وتجديد مختلف محطات المعالجة  من خلال  شراء وتوفير المهمات الميكانيكية  والكهرباء  وتنفيذ وتطوير الأعمال المدنية  وكذلك تطوير وتحديث قطاع المعامل بالمحطات بحيث يكون هناك معمل متكامل ومجهز بأحدث الوسائل بكل محطة معالجة.

وكشف المهندس عادل حسن رئيس شركة الصرف الصحى بالقاهرة الكبرى عن أهمية قطاع المعالجة حاليا والذى يتعامل مع مايقرب من 3ملايين و950ألف متر مكعب يوميا من إجمالى مياه الصرف الصحى والمقدرة بـ4,2 مليون متر مكعب /اليوم.

"الأهرام المسائى" رافقت المهندس جمال إدريس رئيس قطاع المعالجة بشركة الصرف الصحى بالقاهرة الكبرى  لتفقد مختلف  مراحل المعالجة  بمحطة معالجة " بلقس" بشبرا الخيمة والذى كشف خلال الجولة أن مياه الصرف الصحي بالقاهرة يتم  إعادة استخدامها فى عدة استخدامات سواء فى رى الزراعات أو انتاج السماد والكهرباء بعد أن كان يتم التخلص منها فى المصارف المختلفة.

وقال "إدريس" أن المحطة  الأولي وهي محطة "البركة " وتم تنفيذها علي مساحة 80 فدانا وهي ضمن محطات المعالجة الثلاثية والتي تم إنشاؤها في 1975 ودخلت خدمة التشغيل في 1985 بطاقة استيعابية تصل ل 600 ألف متر مكعب/اليوم ,مشيرا  إلى أنها تعمل حاليا بقدرة 400 ألف متر مكعب /اليوم.

وقال المهندس جمال إدريس أن محطة معالجة "البركة" بمدينة السلام تخدم مايقرب من 4 ملايين مواطن بمناطق مصر الجديدة والزيتون والسلام والنهضة  وبعض المناطق من شرق القاهرة  فيما تصل عدد العمالة بهذة المحطة ل 300 مهندس وكيميائي وفني وعامل  مشيرا إلى أن هذة المحطة تصرف إنتاجها علي مصرف السلام.

وأضاف إدريس أن المحطة الثانية وهي محطة المعالجة  الثنائية  بشبرا الخيمة المعروفة باسم محطة "بلقس" وتم تنفيذها علي مساحة 85 فدانا لتخدم جميع مناطق شبرا الخيمة  وبعض المناطق بالقليوبية، مشيرا إلي أن المحطة تعمل حاليا بقدرة 450 ألف متر مكعب/اليوم لكن تصل طاقتها الاستيعابية لــ 600 ألف متر مكعب /يوم وتصرف محطة شبرا الخيمة المياه المعالجة علي مصرف شبين القناطر.

 وأشار "إدريس" إلي أن المحطة الثالثة لمحطات المعالجة الثنائية  محطة عرب أبو ساعد وهي من أكبر المحطات من حيث المساحة حيث تصل مساحاتها الحالية لــ 300 فدان وتصل طاقتها الاستيعابية الحالية لــ 550 ألف متر مكعب/اليوم  ويتم تنفيذ توسعات لها لتستوعب 800 ألف متر مكعب /اليوم.

وأوضح أن محطة معالجة "عرب أبو ساعد تخدم مناطق جنوب القاهرة منها مناطق طرة وحلوان  والمعصرة  والتبين والشوبك وعرب أبو ساعد وتصرف محطة  عرب أبو ساعد مياهها المعالجة علي مصرف الصف.

استخدام المياه فى رى الزراعات المثمرة والغابات الشجرية وزراعات القطن

وحول استخدامات مياه الصرف الصحي ذات المعالجة الثنائية قال المهندس جمال إدريس أنه يتم استخدامها في ري الغابات الشجريةً والأشجار  والزراعات المثمرة  شرط أن تكون الأشجار مرتفعة عن سطح الأرض وليست الزراعة السطحية ولا تصلح هذة المياه لري زراعات الخضروات  السطحية.

وأضاف انه يتم كذلك استخدام مياه الصرف المعالجة معالجة ثنائية  في ري الزراعات ذات القشور الصلبة مثل الفول السوداني وعين الجمل وكذلك يمكن استخدامها في زراعة القطن .

كيف يتم التخلص من الحمأة

قال المهندس جمال إدريس رئيس قطاع المعالجة بشركة الصرف الصحي بالقاهرة الكبري أنه يتم التخلص من مخلفات الحمأة من خلال نشرها عدة أيام  تصل ل 25 يوما في الصيف و40 يوما في الشتاء .

وأشار إلي أن إجمالي إنتاج محطات المعالجة من الحمأة يصل لـ 50 طن حمأة بالإضافة إلي مايقرب من 10 طن كمبوست  ويتم استخدام الحمأة والكومبوست في تسميد واستصلاح الأراضي الزراعية.

المدة الزمنية لدورة معالجة مياه الصرف الصحى

 قال المهندس جمال إدريس إن المدة الزمنية لدورة معالجة مياه الصرف الصحة معالجة ثنائية تستغرق مايقرب من 12 ساعة وتتضمن مرحلة المعالجة الابتدائية أو التمهيدية وتستقبل خلالها محطة المعالجة مياه الصرف بمختلف مكوناتها ومشتملاتها من مواد عضوية وصلبة بأحجامها المختلفة بحيث يتم فى هذة المرحلة فصل المخلفات بأحجامها المختلفة والإبقاء على الملوثات.

وحول تفاصيل معالجة مياه الصرف الصحى، قال المهندس جمال إدريس أن مياه الصرف الصحي تخضع بشكل عام إلى مراحل المعالجة الرئيسية التالية:مرحلة المعالجة الابتدائية ثم المعالجة الثانوية ( البيولوجية ) ثم التعقيم ومعالجة الحمأة.

وكشف "إدريس" عن أن المعالجة البيولوجية لمياه المجاري من أهم مراحل المعالجة التي يجب تطبيقها على المياه في المحطة وتهدف هذه المعالجة إلى أكسدة المواد العضوية المختلفة الموجودة في مياه المجاري وتحويلها إلى مركبات مستقرة يمكن فصلها عن المياه ومعالجتها على انفراد وبالتالي الحصول على مياه خالية عملياً من التلوث العضوي، ويعتبر وجود الأوكسجين والبكتريا أهم عنصرين من العناصر المطلوبة لإنجاح المعالجة البيولوجية إضافة إلى شروط أخرى مثل درجة الحرارة ووجود بعض المغذيات المساعدة، ومن الطرق الشائعة للمعالجة البيولوجية :

مرحلة التهوية إزالة الرمال

وهي تمثل مرحلة المعالجة البيولوجية والغرض من هذه المرحلة هو تحويل المواد العضوية الذائبة إلى مواد عالقة قابلة للترسيب، وذلك عن طريق تنشيط البكتريا الهوائية والكائنات الحية الدقيقة وذلك بعد تزويدها بالأكسجين اللازم عن طريق التقليب باستخدام الفرش الدوارة و التى تقوم بالتقليب المستمر للمياه.

وتدخل مرحلة ترسيب الرمال والمواد غير العضوية العالقة والتى يكون قطرها 0.2 مم فأكثر وكثافتها النوعية 2.65 فأكثر وتتكون من قنوات مزودة بحيز لتجمع الرمال.

أحواض الترسيب الابتدائى والنهائى

يتم في مرحلة الترسيب الابتدائى ترسيب أكبر كمية من المواد العضوية وغير العضوية العالقة أو القابلة للترسيب في مياه الصرف الصحي بالإضافة إلى التخلص من المواد القابلة للطفو، وفى مرحلة الترسيب النهائى يتم فيها ترسيب المواد الصلبة العالقة و التى تكونت فى قنوات التهوية و هى عبارة عن حمأة منشطة تقليدية.

مرحلة  الكلور

يتم فيها إضافة الكلور الحر إلى مياه الصرف الصحى بعد معالجتها مباشرة قبل التخلص النهائى على المصرف للتخلص من البكتيريا و الكائنات الحية الموجودة فى المياه المعالجة بعد احواض الترسيب النهائى.

وكشف المهندس جمال إدريس رئيس قطاع المعالجة بشركة صرف القاهرة الكبرى أن قطاع المعالجة يديره مجموعة من المهندسين من أصحاب الكفاءة والخبرة العالية  مشيرا إلى أن مهندس المعالجة هو بمثابة مهندس شامل ومتكامل نتيجة التعامل مع مختلف الفنون الهندسية سواء كان فى الميكانيكا أو الكهرباء أو المدنى ومختلف القطاعات الأخرى.

اقرأ أيضًا: