Close ad

الصناعات النسيجية: اجتماع عاجل مع رئيس هيئة التنمية الصناعية لبحث مشاكل القطاع

20-5-2024 | 15:41
الصناعات النسيجية اجتماع عاجل مع رئيس هيئة التنمية الصناعية لبحث مشاكل القطاعجانب من اللقاء
عبدالفتاح حجاب

أعلنت غرفة الصناعات النسيجية استعدادها لعقد اجتماع مهم مع الدكتورة ناهد يوسف رئيس هيئة التنمية الصناعية، لبحث مشاكل القطاع الحالية، كما وافقت علي تخصيص 5 ملايين جنيه بشكل مبدئي لتنظيم معارض متخصصة في بعض الدولة الخارجية لزيادة صادرات منتجات الغزل والنسيج المصرية.

موضوعات مقترحة

جاء ذلك خلال اجتماع مجلس إدارة الغرفة أمس بحضور كل من المهندس عبد الغني الأباصيري نائب رئيس الغرفة وأعضاء مجلس الإدارة المهندس محمود الشامي، محمد الكاتب، الدكتور محمد فتحي، عيسى مصطفى عيسى، سمير رياض، محمود الفوطي، وخالد البحيري المدير التنفيذي للغرفة.

لقاء هيئة التنمية الصناعية

وأكد المهندس عبد الغني الأباصيري نائب رئيس غرفة الصناعات النسيجية خلال الاجتماع أن الغرفة تعتزم لقاء ممثلي هيئة التنمية الصناعية خلال الأيام القليلة المقبلة وذلك في إطار سعيها الدؤوب لحل مشكلات المصانع العاملة بالقطاع بالتعاون مع الجهات الحكومية المعنية.

وأشار إلى أن الصناعات النسيجية المصرية واعدة وأمامها فرص كبيرة للنمو خلال الفترة الراهنة لكن ذلك مشروط بتضافر الجهود من جانب الجميع لطرح الحلول اللازمة لمشاكلها الحالية.

تخصيص 5 ملايين جنيه

وأشار إلى موافقة مجلس إدارة الغرفة علي تخصيص مبالغ مالية بقيمة 5 ملايين جنيه لتنظيم معرض متخصص للصناعات النسيجية المصرية في بعض الدول العربية والأفريقية خلال المرحلة المقبلة، وذلك لزيادة صادرات القطاعات النسيجية بما يتماشى مع رؤية القيادة السياسية التي تطمح للوصول بالصادرات المصرية إلى 145 مليار دولار بحلول 2030.

وأكد المهندس محمود الشامي عضو مجلس إدارة غرفة الصناعات النسيجية وجود بعض المشكلات التي تؤرق العاملين في قطاع النسيج كغيره من الصناعات وهي التراخيص والأراضي وارتفاع أسعار بعض أنواع الطاقات المستخدمة في الإنتاج.

وأشار إلى حرص الغرفة علي التواصل الفعال مع الجهات الحكومية المنوطة بالقطاع بهدف العمل علي إيجاد حلول جذرية لتلك المشكلات لدعم صمود المصانع المصرية ومساعدتها على مواصلة النشاط والإنتاج.

وفيما يخص تحديد مخصصات مالية لتنظيم معرض للصناعات النسيجية قال الشامي أن هذه المخصصات مبدئية وقد تزيد خلال المرحلة المقبلة، لافتًا إلى أن الفكرة تهدف إلي مواصلة التعريف بالمنتجات النسيجية المصرية ومدي تطورها ومواكبتها للتكنولوجيا العالمية بما يساعد علي فتح أسواق جديدة أمامها.

تخفيض التأمينات

وقال الدكتور محمد فتحي عضو مجلس إدارة غرفة الصناعات النسيجية إن القطاع لا يزال يعاني من مشاكل مختلفة، ويجب سرعة إتاحة الحلول العاجلة لها.

وأشار فتحي إلى ضرورة تخفيض الشريحة التأمينية من 30% إلى أقل من 15%، لتخفيف الأعباء عن أصحاب المصانع لافتًا غلى أن تخفيضها سيعمل علي جذب المصانع العشوائية إلي المنظومة الرسمية وسيرفع من حصيلة التأمينات.

أسعار الطاقة

وقال المهندس محمد الكاتب عضو مجلس إدارة غرفة الصناعات النسيجية إن مشكلة ارتفاع أسعار الطاقة ومنها الغاز الموجه للمصابغ، تعد عبئًا كبيرا على العاملين بالمجال.

وطالب الكاتب بضرورة خفض أسعار الغاز للمصانع من أجل زيادة قدرتها التنافسية محليًا وخارجيًا في وقت تدعم الدول صناعاتها بشكل للمنافسة في الأسواق العالمية.

وأكد الكاتب وجود مشكلات أخري منها صعوبات تجديد التراخيص والتي تعوق بعض المصانع عن العمل، بالإضافة إلي عدم الإسراع في توفير الأراضي اللازمة لتلبية التوسعات الصناعية وغيرها من التحديات التي يجب حلها.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: