Close ad

«كاد ماسترز» تعرض آخر صيحات التكنولوجيا في مجال التشييد والبناء وطرق تفعيل الذكاء الاصطناعي

19-5-2024 | 12:50
;كاد ماسترز; تعرض آخر صيحات التكنولوجيا في مجال التشييد والبناء وطرق تفعيل الذكاء الاصطناعي المهندس طاهر سعيد رئيس مجلس إدارة كاد ماسترز
فاطمة سويري

قامت شركة "كاد ماسترز" للتكنولوجيا الهندسية بتنظيم الدورة الثالثة من أكبر ملتقى للتشييد والبناء الذكي في مصر Construction Technology summit ، لخلق شراكات فعالة بين جميع القطاعات والفئات المشاركة في عملية التشييد والبناء وترسيخ مبدأ البناء الذكي، وذلك في ظل اهتمام الدولة وحرصها على تطوير قطاع التشييد والبناء باعتباره قاطرة التنمية الاقتصادية.

موضوعات مقترحة

وأكد المهندس طاهر سعيد، رئيس مجلس إدارة الشركة، أن المؤتمر في إصداره الثالث شهد العديد من التطورات سواء من حيث عدد المشاركين وتنوعهم وعدد البلاد المشاركة او عدد الشركات العارضة والمتحدثين، وهدف إلى نقل ومناقشة آخر ما توصل له العلم والخبرات العالمية في مجال التطبيقات التكنولوجية في التشييد والبناء في ظل التحول الرقمي في المنطقة.

وأضاف طاهر، أن المؤتمر شهد  تنويع أعمار المتحدثين ما بين الخبراء والمحترفين والشباب الذين يقودون التحول الرقمي في كبريات الشركات العالمية ومن أهم اللاعبين في السوق المصري والإقليمي، إضافة إلى التكامل أيضا بين الخبرات الأكاديمية والتطبيقية، حيث تم استعراض تجربه جامعه الجلالة في تطبيق التكنولوجيا في مشروعات الطلاب في قسم العمارة.

وقد خرج المؤتمر بعدد من التوصيات أهمها التوسع في استخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي في المشاريع المختلفة من بدايه المشروع الهندسي مرورا بجميع مراحل التنفيذ وحتى التسليم النهائي وأداره المرافق أثناء التشغيل وضرورة تنويع مجالات التقنيات المختلفة المستخدمة في عمليات التشييد والبناء ما بين المسح الجغرافي والطباعة ثلاثية الأبعاد وتطبيقات الذكاء الاصطناعي وأنترنت الأشياء.

كما صرح بأن المؤتمر ناقش العديد من الموضوعات المهمة  التي تؤثر في نمو الاقتصاد كإدارة المرافق، حيث استضاف وفدا من الخبراء في هذا المجال وكذلك الجمعية المصرية لإدارة المرافق.

وقال طاهر :"حرصنا خلال المؤتمر على مشاركة معلوماتنا مع الخبراء وكبرى شركات ومؤسسات القطاع كما قمنا بعرض أمثلة واقعية تظهر الدور الهام الذي يمكن أن تلعبه تكنولوجيا البناء في تمكين قطاع البناء في مصر وتعزيز الكفاءة والإنتاجية في العمل، ولاسيما في ظل النمو الكبير الذي يشهده القطاع في مصر".  

على هامش المؤتمر تم عقد معرض تضمن عرض أحدث التقنيات أبرزها المسح الجغرافي بالليزر والذكاء الاصطناعي وأنظمة المدن الذكية في مجال التشييد والبناء من قبل عدد من الشركات المصرية الواعدة.

كما خرج المؤتمر بتوصية هامة وهي ضرورة استخراج أكواد لإدارة المرافق من الجانب الحكومي لمراعاة تطبيقها منذ اللحظة الأولى في المشروع على غرار الكود المصري للبناء والكود المصري لنمذجة معلومات المباني.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة