واشنطن تفرض عقوبات على أكثر من 300 كيان روسي على صلة بالعملية العسكرية في أوكرانيا | بحضور محافظ البنك المركزي.. انطلاق الاجتماعات السنوية الـ31 لـ"أفريكسيم بنك" بجزر البهاما | TradeWinds يكشف وضع السفينة التجارية التي تعرضت لهجوم بالبحر الأحمر | أبوشامة: حزب الله لا يمتلك قدرات عسكرية تمكنه من مواجهة إسرائيل | هل فشلت روسيا في اختبار الغاز الطبيعي المسال تحت وطأة العقوبات الأمريكية؟.. خبير أوابك يجيب | جامعة كفر الشيخ تنظم ندوة تثقيفية بعنوان "العمارة الخضراء والتكيف مع التغيرات المناخية" | صور | إنجلترا في الصدارة وفرنسا تلاحقها.. قائمة المنتخبات الأعلى قيمة تسويقية في يورو 2024 | بجوار الكعبة المشرفة .. حفرة «المعجن» موقع مصلى جبريل ومقام إبراهيم عليهما السلام | محافظ القليوبية يعقد اجتماعا مع عدد من مسئولي البنك الأهلي لمناقشة استغلال أراضي المحافظة لخدمة المواطنين | أحمد عيسى يستعرض مؤشرات الحركة السياحية الوافدة من السوق الفرنسي إلى مصر |
Close ad

يوسف العدلي .. الوجه الآخر لحكاية مربي النعام.. وشقيقه: «هو لا أشهر رجل أعمال ولا أغنى شاب في مصر» | خاص

18-5-2024 | 16:43
يوسف العدلي  الوجه الآخر لحكاية مربي النعام وشقيقه ;هو لا أشهر رجل أعمال ولا أغنى شاب في مصر; | خاصيوسف العدلي
القليوبية - محمد عادل

استيقظ أهالي قرية «ميت العطار» بمركز بنها في محافظة القليوبية على فاجعة كبرى، إثر سماعهم خبر وفاة يوسف العدلي، 23 عامًا -أحد شباب القرية- في حادث تصادم أليم على طريق «شبرا - بنها الحر». 

موضوعات مقترحة

اتشحت القرية على إثر الفاجعة بالسواد، وتحولت صفحات ومجموعات مواقع التواصل الاجتماعي إلى دفتر عزاء، ترثي الشاب الراحل في ريعان شبابه، ليتداول بعدها عبارات وصف له، أثارت استياء أسرة يوسف العدلي.
لم تكن عبارات الوصف الموجهة إلى يوسف العدلي سيئة، ولم تكن تلك «المانشيتات» جارحة، ولكنها تسببت – بحسب شقيق المتوفى- في انزعاج أسرته فضلا عن عدم صحتها.

شقيق يوسف العدلي: «نؤمن بقضاء الله.. ونعلم أن الموت حق.. وندرك أن العين أيضا حق»

«أزعجنا عدم احترام حرمة الموت والفاجعة التي تمر بها أسرتنا، واستغلال البعض للحادث لتحقيق مشاهدات عبر وسائل التواصل المختلفة» بحزن عميق تحدث محمود شقيق يوسف العدلي.

وقال محمود العدلي، خلال مكالمة تليفونية قصيرة مع «بوابة الأهرام»: نؤمن بقضاء الله وقدره، ونعلم أن الموت حق، كما ندرك أن العين حق، وأن شقيقي كان عرضة للعين؛ نظرًا لنجاحه في عمله رغم صغر سنة.

شقيق يوسف العدلي: رواد «يوتيوب» و«تيك توك» استغلوا الحادث لزيادة المشاهدات

ويتابع شقيق مربي النعام، أنه ساء الأسرة بعد وفاة يوسف ما نُشر عنه، مثل «تعرف على أكبر مربي نعام في مصر» أو «مصرع أصغر وأغنى رجل أعمال في مصر»، وغيرها من الأقاويل التي استغلها رواد مواقع التواصل مثل «اليوتيوب» و«التيك توك» لنشر فيديوهاتهم؛ مستغلين كارثة حلت بأسرة.

وأضاف شقيق يوسف العدلي، أن أخي كان مجتهدًا، وبدأ في تجارة النعام في سن صغيرة، ولكنه لم يكن «أكبر مربي نعام» ولا «أشهر رجل أعمال» ولا «أغنى شاب في مصر».

مزرعة يوسف العدلي محدودة المساحة ولم تكن الأكبر

وأكد شقيق يوسف العدلي لـ«بوابة الأهرام» أن أخيه كان شابًا طموحًا ناجحًا، أنشأ مزرعة نعام على قطعة أرض تملكها الأسرة، مساحتها محدودة، وأعداد النعام بها محدودة، في الوقت الذى توجد به مزارع نعام مقامة على عشرات الأفدنة.

صفحات التواصل الاجتماعي تتحول إلى دفتر عزاء ترثي يوسف العدلي

كان يوسف العدلي محبوبًا من الجميع، وعلى خلق عالٍ، وكانت تجربته في الاعتماد على نفسه منذ صغره في إقامة مشروع لتربية النعام مثال ًايحتذى به، وهو ما ظهر جليا بعد وفاته على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، التي تحولت إلى دفتر عزاء كبير، ترثيه، وتذكر صفاته الحميدة العديدة

يوسف العدلي محبوب من الجميع

«يوسف كان محبوب من الجميع، وكان بيساعد اللي يطلب منه معلومة عن تربية النعام، وكان بيقدم خبراته الكبيرة رغم صغر سنة بدون مقابل لكل اللي بيلجأ له» يؤكد راضي منصور، أحد اصدقاء يوسف خلال حديثه لـ «بوابة الأهرام».
ويتابع، أن يوسف العدلي كان ينشر فيديوهات على وسائل التواصل الاجتماعي، ينصح خلالها الشباب بالتجارة فى النعام وبيض النعام، مقدما النصائح اللازمة لبداية مشروع.

دراسة يوسف العدلي

وأضاف راضي منصور، أن يوسف درس في كلية الزراعة، وبدأ مشروعه الخاص خلال دراسته الجامعية؛ عندما اشترى زوجين من النعام، ثم بدأ بعدها في التوسع في دراسة كل ما يتعلق بالنعام وتربيته، حتى أصبح يمتلك مزرعة بها عدد من النعام، يبيع الصغار منها وكذلك بيض النعام، لافتًا إلى أنه قبل وفاته قد بدأ مؤخرًا في بيع لحوم النعام المذبوحة.

صديق يوسف العدلي: «العين لم تتركه حيًا أو ميتًا»

وأكد الصديق، أن يوسف كان لا يملك أكبر مزرعة نعام، لكنه كان يحلم ويطمح أن يصبح أكبر مربى نعام في الشرق الأوسط، مع مرور الوقت، إلا أن القدر لم يمهله لتحقيق حلمه.

ونوه إلى حزن أسرة يوسف العدلي العميق -وبحسب وصفه- لأن «العين والحسد كان على يوسف حيا، ولم تتركه بعد وفاته»؛ حيث كان الحديث عن ثروات ومعلومات مغلوطة.


يوسف العدلي مربي النعاميوسف العدلي مربي النعام

يوسف العدلي مربي النعاميوسف العدلي مربي النعام

يوسف العدلي مربي النعاميوسف العدلي مربي النعام

يوسف العدلي مربي النعاميوسف العدلي مربي النعام

يوسف العدلي مربي النعاميوسف العدلي مربي النعام

يوسف العدلي مربي النعاميوسف العدلي مربي النعام

يوسف العدلي مربي النعاميوسف العدلي مربي النعام

يوسف العدلي مربي النعاميوسف العدلي مربي النعام

يوسف العدلي مربي النعاميوسف العدلي مربي النعام

يوسف العدلي مربي النعاميوسف العدلي مربي النعام
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة