Close ad

دراسة تكشف عن علاقة صادمة بين «السجائر الإلكترونية» و«إنستجرام وتيك توك»

18-5-2024 | 12:59
دراسة تكشف عن علاقة صادمة بين ;السجائر الإلكترونية; و;إنستجرام وتيك توك;التدخين وانستجرام

أظهرت دراسة حديثة أن قضاء الكثير من الوقت على "إنستجرام" و"تيك توك" يُعد عامل خطر رئيسي يدفع الشباب نحو تدخين السجائر الإلكترونية، ما يُثير قلق خبراء الصحة والمختصين، وفقا لصحيفة ديلي ميل البريطانية.

موضوعات مقترحة

تفاصيل الدراسة:

شملت الدراسة: 10808 مشاركًا تتراوح أعمارهم بين 10 و 25 عامًا في المملكة المتحدة.

كشفت النتائج: ارتباطًا واضحًا بين استخدام مواقع التواصل الاجتماعي ومعدلات التدخين الإلكتروني.

المدخنون الإلكترونيون:

0.8 % من غير مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي.
2.4 % من مستخدميها لمدة ساعة إلى 3 ساعات يوميًا.
3.8 % من مستخدميها لمدة 4 إلى 6 ساعات يوميًا.
4 % من المدمنين على مواقع التواصل الاجتماعي لأكثر من 7 ساعات يوميًا.

المستخدمون الحاليون للسجائر:

2 % من غير مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي.
9.2 % من مستخدميها لمدة ساعة إلى 4 ساعات يوميًا.
12.2 % من مستخدميها لمدة 4 إلى 6 ساعات يوميًا.
15.7 % من مستخدميها لأكثر من 7 ساعات يوميًا.

تعليقات الباحثين:

باحثو كلية إمبريال كوليدج لندن للصحة العامة:

"أدلة دامغة" على استخدام شركات السجائر الإلكترونية لمواقع التواصل الاجتماعي في التسويق.

مواقع التواصل الاجتماعي قد تكون "دافعًا" للتدخين من خلال الإعلانات الموجهة والمؤثرين المدفوعين.

الدراسة تُضاف إلى أدلة سابقة: تُشير إلى دور العروض الترويجية عبر الإنترنت في جذب الشباب للتدخين الإلكتروني.

مخاوف وتوصيات:

تُثير الدراسة قلق خبراء الصحة والمختصين بشأن تأثير مواقع التواصل الاجتماعي على سلوكيات الشباب.

تُشير إلى ضرورة اتخاذ خطوات لتنظيم إعلانات التبغ على المنصات الإلكترونية.

تُؤكد على أهمية توعية الشباب بمخاطر التدخين الإلكتروني.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة