Close ad

وزير خارجية النمسا في ذكرى تأسيس مجلس أوروبا: الآباء أنشأوا درعًا واقية يستفيد منها 700 مليون شخص

18-5-2024 | 00:24
وزير خارجية النمسا في ذكرى تأسيس مجلس أوروبا الآباء أنشأوا درعًا واقية يستفيد منها  مليون شخص وزير خارجية النمسا ألكسندر شالينبرج
أ ش أ

أكد وزير خارجية النمسا ألكسندر شالينبرج الجمعة، أن مجلس أوروبا يقوم بدور رئيسي في "حماية حقوق الإنسان وتعزيز الديمقراطية وسيادة القانون ومكافحة العنف ضد المرأة".

موضوعات مقترحة

ولفت الوزيرة النمساوي - خلال مشاركته في احتفال الذكرى السنوية الـ 75 لتأسيس مجلس أوروبا في ستراسبورج الجمعة - إلى دور المجلس في دعم الدول الأعضاء في مكافحة الفساد والإرهاب. 

وأضاف الوزير أنه عندما تم وضع حجر الأساس لمجلس أوروبا في مايو 1949، كانت أوروبا في حالة خراب؛ حيث ترك الدمار الذي خلفته الحرب ندوباً عميقة ولزم بذل جهود متضافرة لتحقيق المصالحة والتعاون وحماية الحقوق الأساسية وعلى هذه الخلفية تأسس مجلس أوروبا والذي عمل منذ ذلك الحين على تعزيز الوحدة والحفاظ على الكرامة الإنسانية في القارة. 

واضاف الوزير "لقد أنشأ الآباء المؤسسون درعا واقيا يستفيد منه اليوم 700 مليون شخص في أوروبا"، مشيرا إلى أنه بعد مرور 75 عاماً على تأسيسه نجد ان أوروبا محاطة بحلقة من النار؛ حيث نشهد حاليًا في جميع أنحاء العالم أن الديمقراطية والحقوق الأساسية والحريات المدنية تتعرض لضغوط، لافتا إلى أنه وسط هذه التحديات غير المسبوقة نجتمع معًا في ستراسبورج للاحتفال بإنجازات مجلس أوروبا.

يشار إلى أن مجلس أوروبا أنشأ المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان وهي توفر نظام حماية قانونية "فريد من نوعه في تاريخ البشرية"، ومفتوح لجميع مواطني الدول الأعضاء.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: