Close ad

وكالة الفضاء المصرية تشارك في مؤتمر الأمم المتحدة لاستدامة الفضاء

17-5-2024 | 19:27
وكالة الفضاء المصرية تشارك في مؤتمر الأمم المتحدة لاستدامة الفضاء الدكتور شريف صدقي الرئيس التنفيذي لوكالة الفضاء المصرية
أحمد عبد الفتاح

  شهد جناح كارلوس لوبيز بمدينة ليشبونا فعاليات مؤتمر إدارة واستدامة الأنشطة الفضائية، المنظم بالتعاون بين وكالة الفضاء البرتغالية ومكتب الأمم المتحدة لشؤون الفضاء الخارجي.

موضوعات مقترحة

وألقى الدكتور شريف صدقي، الرئيس التنفيذي لوكالة الفضاء المصرية محاضرة رئيسية بعنوان "إدارة واستدامة أنشطة الفضاء الخارجي" عرض فيها رؤية شمولية لجميع النشاطات الفضائية علي الصعيد العالمي بداية منذ إنشاء أول وكالة فضاء في عام 1955 إلى الآن، وأشار إلي تأثير النمو المتزايد في أعداد المهمات الفضائية بما في ذلك الأقمار الصناعية في المدارات المنخفضة والمدارات البعيدة، وكذا المهمات الاستكشافية التي تم إرسالها للقمر والمريخ على الاستخدام الآمن والمستدام للفضاء الخارجي.

 مؤتمر الأمم المتحدة لاستدامة الفضاء 


تناول المؤتمر الرفيع المستوى مجموعة من القضايا الحيوية لقطاع الفضاء، بما في ذلك التحديات التي تواجه الاستخدام الآمن والمستدام للفضاء الخارجي والحاجة إلي تشريعات تتوافق عليها جميع الدول المستخدمة للفضاء الخارجي والقابلة للتطبيق


كما ألقى صدقي كلمة مصر أمام المؤتمر حيث تناول مناقشة الفجوة الحالية في الاستخدام الدولي للفضاء الخارجي خاصة في القارة في الإفريقية، بالإضافة إلى التحديات الفنية والتقنية المرتبطة بإدارة حركة المهمات الفضائية والتخلص الآمن من الحطام الفضائي، وبالأخص في ضوء تزايد عدد الأقمار الصناعية الذي يطرح تحديات جديدة على إدارة واستدامة الفضاء. فمع الزيادة المضطردة في المهمات الفضائية، تنشأ حاجة ملحة لتحديد الأولويات وتطوير استراتيجيات لضمان استدامة هذا النشاط. ويتضاعف التأثير البيئي للمهمات الفضائية، مما يتطلب إجراءات تشريعية يتم تفعيلها دولياً للتصدي لتحديات إدارة حركة المرور الفضائية وتخفيف الحطام الفضائي.


وأكد  الدكتور شريف صدقي أن تطوير تقنيات إدارة حركة المرور الفضائية يتطلب التعاون الدولي وزيادة الوعي بين رواد الفضاء، مع الحرص على ضمان استدامة الاستكشاف وتنفيذ سياسات تبادل البيانات وتحديد الأولويات لإدارة الفضاء بشكل فعّال، مشيرًا إلى أن ضرورة تحسين تقنيات الرصد وتطوير السياسات حيث إنها تساهم في تقدم اّمن ومستدام لاستكشاف الفضاء والحفاظ على البيئة الفضائية


وختمت المشاركة المصرية في المؤتمر بتأكيد التزام وكالة الفضاء المصرية بالمساهمة في جهود الحفاظ على استدامة النشاطات الفضائية على المستوى الدولي، والعمل المشترك مع الأمم المتحدة والشركاء الدوليين لتحقيق هذا الهدف النبيل، مع التأكيد علي دور لجنة الأمم المتحدة للاستخدام السلمي للفضاء الخارجي، في وضع الأطر والسياسات المنظمة للاستخدام المستدام للفضاء الخارجي مع إتاحة الفضاء للجميع دون تمييز. وتجدر الإشارة أن جمهورية مصر العربية، ممثلة في رئيس وكالة الفضاء المصرية، سوف تترأس هذه اللجنة اعتباراً من شهر يونيو القادم، وتعتبر هذه هي المرة الأولى لدولة إفريقية أن تترأس أعمال هذه اللجنة منذ تأسيسها في ديسمبر ١٩٥٩.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: