Close ad

الاحتلال الإسرائيلي يواصل حربه على غزة وتقارير عن تحويله مُستشفى سرطان إلى قاعدة لعملياته

17-5-2024 | 18:27
الاحتلال الإسرائيلي يواصل حربه على غزة وتقارير عن تحويله مُستشفى سرطان إلى قاعدة لعملياتهغارات جوية علي قطاع غزة
أ ش أ

واصل جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، حربه على قطاع غزة، بشن غارات الجوية وقصف مدفعي مكثف، خاصة شمال القطاع وجنوبه، وسط تحذيرات أممية ودولية من الأوضاع الكارثية التي خلفتها الحرب على النازحين. 

موضوعات مقترحة

واستهدف جيش الاحتلال منازل ومراكز إيواء وشوارع، ما أسفر عن سقوط عشرات الشهداء والجرحى، بينما يواصل اجتياحه البري لأحياء واسعة في "رفح" جنوبا و"جباليا" وأجزاء أخرى من شمال القطاع. 

وأفادت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، بأن تقارير وصورا للأقمار الصناعية، ترجح أن الجيش الإسرائيلي أقام قاعدة لعمليات قواته في مُستشفى الصداقة التركية الفلسطينية بمدينة غزة، والذي كان مُخصصًا لعلاج مرضى السرطان. 

وأُغلق المستشفى في الأسبوع الأول من شهر نوفمبر، بسبب الغارات الجوية الإسرائيلية على مناطق قريبة منه، ونتيجة لنقص الوقود، وترك الآلاف من مرضى السرطان دون رعاية. 

يشار إلى أن منظمة الأمم المتحدة طالبت بفتح تحقيق دولي بشأن المقابر الجماعية في مستشفيات غزة. 

وكانت وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، اليوم، أن أكثر من 630 ألف فلسطيني نزحوا من مدينة رفح جنوب القطاع، منذ تكثيف الجيش هجومه على المدينة. 

وأضافت أن السكّان الذين نزحوا قسرا من رفح توجهوا إلى مدينة دير البلح وسط قطاع غزة، مبينةً أن الأخيرة أصبحت مكتظة بشكل لا يطاق وتعاني من ظروف مزرية. 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة