Close ad

عصام الرتمي: كلمة الرئيس بالقمة العربية رسخت ثوابت مصر الرافضة للتهجير وتصفية القضية الفلسطينية

16-5-2024 | 22:09
عصام الرتمي كلمة الرئيس بالقمة العربية رسخت ثوابت مصر الرافضة للتهجير وتصفية القضية الفلسطينيةعصام الرتمي القيادي بحزب حماة الوطن
محمد الإشعابي

قال عصام الرتمي، مساعد الأمين العام لحزب حماة الوطن لشمال الصعيد إن كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسي بالقمة العربية جاءت محددة لمستقبل الوضع الإقليمي، من خلال مسارين، أولهما السلام والاستقرار، وهذا يحتاج إلى جدية من المجتمع الدولي - غائبة حتى الآن - والمسار الآخر هو مسار الدمار والفوضى، وهو ما ستكون عواقبه الإنسانية كارثية على كل الأطراف، وستكون حربا لا رابح فيها.

موضوعات مقترحة

أضاف "الرتمي"، في تصريحات صحفية اليوم، أن مصر بقمة البحرين، عكست الواقع المرير الذي تمر به المنطقة، والذي يحتاج إلى أفق أرحب للحوار من أجل التوصل إلى سلام، وليس إلى تهور وانتهاكات فاضحة وتضليل متعمد كالذي يمارسه الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة على مدار أكثر من 6 شهور، مبينًا أن مصر وإن كانت تمد يد السلام، فإنها قادرة على حماية أمنها القومي والتصدي لأي تهديدات تحيط بها.

نوه القيادي بحزب حماة الوطن، بأن الرئيس السيسي رسم مجددا - كعادته في مثل تلك المحافل - مسار سلام دائم، على المجتمع الدولي أن يضعه كأولوية لتجنيب الشعوب ويلات الصراع والحروب التي لن تجدي خيرًا ولا استقراراً وإنما تجدي فوضى يروح ضحيتها الجميع، لافتا إلى أن مصر تحمل رؤية مسبقة للواقع المرير الذي ستعيشه المنطقة إذا ما استمر الوضع كما هو عليه. 

وثمن عصام الرتمي كذلك تجديد الرئيس عبد الفتاح السيسي لثوابت مصر فيما يخص قضية التهجير القسري للشعب الفلسطيني، وما يرتبط به من مخططات لتصفية القضية الفلسطينية، مؤكدا أن تلك القضية لا تحتمل النقاش، ومصر لا يمكن أن تتعاون فيها.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة