Close ad

في مهمة إنسانية.. إيقاف «توربينات جبل الزيت» لعبور الطيور المهاجرة «عنق الزجاجة» | فيديو وصور

15-5-2024 | 20:23
في مهمة إنسانية إيقاف ;توربينات جبل الزيت; لعبور الطيور المهاجرة ;عنق الزجاجة; | فيديو وصور إيقاف توربينات جبل الزيت لعبور الطيور المهاجرة عنق الزجاجة
البحر الأحمر - علي الطيري

في مهمة إنسانية، يحمل ثماني خبراء متخصصين أدواتهم قبل شروق الشمس؛ منطلقين إلى ميدان العمل، على أرض أقيمت عليها طواحين هوائية ضخمة، تولد الكهرباء من رياح تضرب أذرعها الممتدة في هواء منطقة رأس غارب بمحافظة البحر الأحمر.

موضوعات مقترحة

على أرض ميدان محطة طاقة الرياح بـ«جبل الزيت» أقيمت مواقع بعناية شديدة، ليذهب كل عضو في الفريق إلى إحداها، لرصد ضيوف جاءت مهاجرة من دول بعيدة عابرة أراضي وبحار وربما محيطات، لتجد على أرض مصر مكانًا ملائمًا تلتقط فيه أنفاسها، قبل استكمال رحلتها الطويلة، من شمال الأرض إلى جنوبها.

على مسار الطيور الحوامة المهاجرة، توجد منطقة «جبل الزيت» بين رأس غارب وخليج السويس، التي تعد ثاني أكثر مسارات الهجرة كثافة على مستوى العالم؛ حيث تشهد هذه المنطقة عبور أكثر من مليوني طائر سنويا، في منطقة صنفت –بحسب الخبراء- الأضيق على مسار طريق الهجرة، فعرفت بـ«عنق الزجاجة» على مسار الهجرة الموسمية بين قارات العالم من أوروبا وآسيا إلى إفريقيا.


مهمة إنسانية توقف الخطر على مسار هجرة الطيور 

توربينات ضخمة تحملها أقدام يتراوح طولها بين 100 و120 مترا، ينبثق منها ريش دوارة يتجاوز طولها الـ 60 مترا، تدور بسرعة الرياح المحيطة،  ستتحول -في عيون الطيور المهاجرة- إلى سكاكين ضخمة تبحث عن أجسادها ورقابها، لتبرز إنسانية مهمة الخبراء، الذين ينتظرون قدومها من قبل شروق الشمس. 

يوم ميداني لرصد الطيور المهاجرة

عايشت «بوابة الأهرام» مع فريق رصد الطيور المهاجرة يومًا ميدانيًا، من داخل عدد من المواقع، التي بدأت مع بداية مشاهدة الطيور المهاجرة الحوامة وحتى غلق التوربيات؛ لتأمين أرواحها على مسار الهجرة الطويل داخل أرض مصر.

التحضير لاستقبال الضيوف المهاجرة 

في الليلة السابقة ليوم الرصد، يجتمع رئيس الفريق مع الباحثين لمناقشة برنامج الرصد خلال اليوم التالي؛ حيث يجري دراسة حالة الطقس، سرعات الرياح على مدار اليوم، حركة هجرة الطيور المتوقعة خلال هذا اليوم. 

ليبدأ مع شروق شمس اليوم التالي، الوصول إلى نقطة الرصد المخصصة لكل عضو في الفريق على أرض ميدان الرصد بجوار محطة توليد الكهرباء من طاقة الرياح بـ«جبل الزيت»، يحمل كل منهم منظار مكبر تغطي رؤيته كامل منطقة الرصد المخصصة له، لتعمل نقاط المشاهدة مجتمعة كشبكة رصد عملاقة لضيوف مصر القادمة من آسيا وأوروبا، ورصد مسار الهجرة وكامل توربينات المحطة.


لحظات رصد مسار الطيور المهاجرة

تطبيق نظام "الغلق عند الطلب" لحماية الطيور من التصادم مع التوربيات

هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة، بالتعاون مع وزارة البيئة، اتفقتا على تنفيذ الاتفاقات الدولية الخاصة بحماية الطيور المهاجرة في جميع مسارات رحلتها، فجرى الاتفاق على تطبيق نظام «الغلق عن الطلب» لحماية الطيور من التصادم مع توربينات مزارع الرياح على طول مسار الهجرة.

موعد تطبيق برنامج غلق توربينات الرياح «عند الطلب»

ويجري تطبيق البرنامج خلال فصلي الهجرة في الربيع والخريف، ولمدة 6 أشهر سنويا، ويتم الرصد والمتابعة من فرق مدربة جيدا لتنفيذ البرنامج في محطات طاقة الرياح يوميا، خلال فترات الهجرة، من بعد شروق الشمس مباشرة وإلى قبل الغروب بقليل.


لحظات رصد مسار الطيور المهاجرة

فريق الرصد الأرضي للطيور المهاجرة

يضم فريق الرصد والبحث كلا من الدكتور صابر رياض أستاذ مساعد البيئة والفونة بكلية العلوم جامعة الأزهر، ويعمل استشاري بيئي للبرنامج ومدير الفريق.

كما يضم الفريق في عضويته كل من الدكتور فؤاد فتحي، مدرس بكلية العلوم  ويعمل كمنسق ميداني، والدكتور عثمان فضل، مدرس بكلية العلوم ويعمل كراصد طيور، والدكتور باسم العربي، مدرس بكلية العلوم ويعمل كراصد طيور، والدكتور عبدالرحمن إيهاب، ماجستير في البيئة ويعمل كراصد طيور.

ويضم الفريق أيضا محمود عدلي، بكالوريوس علوم ويعمل كراصد بيئي، وعمر أحمد سلامة، بكالوريوس زراعة ويعمل كراصد طيور، ومحمد إبراهيم سلامة، بكالوريوس علوم ويعمل كراصد طيور"، بالإضافة إلى عدد ضخم يمثلون فريق معاون. 


لحظات رصد مسار الطيور المهاجرة

ماذا يحدث عن رصد الطيور المهاجرة تقترب من التوربينات الهوائية؟ 

في حالة رصد الطيور المهددة بالانقراض عالميا –وفقا للاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة يمر 10 أنواع مهددة بالانقراض عالميا من مسار محطة «جبل الزيت»- أو مجموعة من الطيور تمر على ارتفاع خطير أو بالقرب من التوربينات، يطلب فريق الرصد غلق هذه التوربينات لفترة من الوقت حتى تمر الطيور بسلام، ثم يطلب إعادة تشغيلها بعد مرور الطيور بسلام.

معادلة التوازن بين الحفاظ على الطاقة وحياة الطيور المهاجرة

التواصل الدائم بين أعضاء فريق الرصد والمنسق ميداني مهم جدا في هذه المرحلة، حيث يجري دراسة كل حالة يتم رصدها للوصول إلى قرار مناسب لغلق التوربينات.

ويراعي هذا القرار إحداث التوازن بين الحفاظ على حياة الطيور وعدم الإفراط في فقد الطاقة؛ الناتج عن غلق التوربينات. 


لحظات رصد مسار الطيور المهاجرة

معايير غلق التوربيات مع هجرة الطيور 

الدكتور صابر رياض، قائد فريق البحث والرصد، أوضح لـ«بوابة الأهرام» معايير تنفيذ برنامج «الغلق عن الطلب»؛ حيث يتم الاتفاق عليها تبعا لموقع كل محطة وشكل الهجرة فيها، ويحدد ذلك من خلال دراسات بيئية تسبق إنشاء أي مشروع، وتعتمد في الأساس على أنواع الطيور وأعدادها وارتفاعات طيرانها وشكل هجرتها داخل كل مزرعة رياح.

تشكيل فريق البحث والرصد لمسار الطيور المهاجرة

وأشار رياض، إلى العمل الدائم على رفع كفاءة الباحثين العاملين بالبرنامج وإدخال أعضاء جدد مع كل موسم هجرة؛ للحفاظ على قوام متناسق ومستدام للفريق.

وأوضح أن فريق يعمل في محطة رياح مكونة من 70 توربينة، فيتكون الفريق من 35 باحثا مدربا ومؤهلا، يتم مشاركتهم في الميدان تبعا للاحتياج بواقع 6 افراد دائمين خلال فترات الهجرة الموسمية.

مصر تشارك في الاحتفال باليوم العالمي للطيور المهاجرة

وكانت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، قد أعلنت السبت الماضي، عن مشاركة مصر في الاحتفال باليوم العالمي للطيور المهاجرة عبر منصات التواصل الاجتماعي.

مصر من أهم المسارات العالمية للطيور المهاجرة

وأكدت وزيرة البيئة، في بيان نشرته وزارة البيئة احتفالا باليوم العالمي للطيور المهاجرة، أن مصر تعد من أهم مسارات الطيور المهاجرة في العالم، فهي بمثابة جسر بري لربط آسيا وأوروبا، وهي ثانى أهم ممر لهجرة الطيور في العالم، كما تعد مصر المعبر اليابس الوحيد بين 3 قارات هي (أوروبا وآسيا وإفريقيا).

وتمتلك مصر نحو 34 موقعا من أهم المناطق الجاذبة للطيور؛ لما تحتويه من بيئات أساسية مثل الأراضي الرطبة والجبال عالية الارتفاع، ووديان الصحراء والمسطحات الشاطئية والجزر البحرية.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة