Close ad

«مستقبل مصر للتنمية المستدامة».. استثمارات ضخمة لتحقيق الأمن الغذائي وتوفير فرص عمل

13-5-2024 | 15:40
;مستقبل مصر للتنمية المستدامة; استثمارات ضخمة لتحقيق الأمن الغذائي وتوفير فرص عملمشروع مستقبل مصر
إيمان محمد عباس

في خطوة مهمة نحو تعزيز التنمية المستدامة في مصر، افتتح الرئيس عبدالفتاح السيسي، اليوم الإثنين، المرحلة الأولى من موسم الحصاد بمشروع مستقبل مصر للتنمية المستدامة، الذي  يُعتبر أحد أبرز المشروعات القومية والإنجازات الكبرى التي تهدف إلى تعزيز البنية التحتية وتطوير القطاعات الزراعية والصناعية والتجارية في البلاد.

موضوعات مقترحة

يقع مشروع "مستقبل مصر للتنمية المستدامة" على طول محور روض الفرج - الضبعة الجديد، وهو الطريق الذي تم إنشاؤه كجزء من المشروع القومي للطرق، و يبلغ طول الطريق حوالي 120 كيلومترًا، ويمتد عمقه من 60 إلى 70 كيلومترًا، ويبعد نحو 30 دقيقة عن مدينة السادس من أكتوبر.

مشروعات الاستصلاح الزراعي

قال الدكتور أشرف كمال أستاذ الاقتصاد الزراعي في كلية الزراعة، إن جهاز مستقبل مصر بدأ في عام 2017 بتنفيذ مشروعات استصلاح زراعي بمساحات صغيرة باستخدام أساليب الري الحديث وتكنولوجيا الزراعات الدقيقة، موضحا أن جهاز مستقبل مصر حقق نجاحات ملموسة في مشروعات الاستصلاح الزراعي، حيث تم استصلاح ما يقرب من 800 ألف فدان من الأراضي بنهاية عام 2023.

وقد تنوعت مشروعات جهاز مستقبل مصر للاستصلاح الزراعي، حيث شملت مناطق دلتا مصر الجديدة والمنيا وبني سويف والفيوم وأسوان والداخلة والعوينات، بهدف تحقيق استصلاح 4.5 مليون فدان بحلول عام 2027.

الري المحوري بمشروع مستقبل مصر

وأضاف الدكتور أشرف كمال، أن المشروع يعتمد على استخدام أنظمة الري المحوري والري بالتنقيط والزراعة تحت الصوب باستخدام تكنولوجيا الري الحديثة، بهدف الحفاظ على المورد المائي وتحقيق أعلى معدلات الإنتاج للمحاصيل الزراعية، موضحا أن الجهاز يقوم بإجراء تجارب وأبحاث في مجال الزراعة، بما يتعلق بالبذور والأسمدة وأساليب الري، بهدف تحسين الإنتاجية وتحقيق استدامة الزراعة في المشروع.

البنية التحتية لمشروع مستقبل مصر

واستكمل أستاذ الاقتصاد الزراعي، أن المشروع يضم العديد من المرافق والبنية التحتية الضرورية لتنفيذ أعماله بنجاح.

ويحتوي المشروع على 277 كيلومترا من الترع المكشوفة، و450 كيلومترًا من الأنابيب، و4780 جهاز ري محوري، و6 هدارات، و14 مأخذًا، و17 محطة رفع، و54 طلمبة.

واستكمل أستاذ الاقتصاد الزراعي، أن المشروع يحتوي على 291 بوستر و1009 طلمبة، ويشمل أيضًا 471 كيلومترًا من الطرق الرئيسية، و7905 طرق فرعية، و2401 شبكة مواسير فرعية داخل المشروع.

وبالإضافة إلى مشروع "مستقبل مصر للتنمية المستدامة"، يوجد أيضًا مشروع "مستقبل مصر 2" الذي يقع في محور الضبعة، ويحتوي هذا المشروع على 264 كيلومترًا من الترع المكشوفة، و94 كيلومترًا من الأنابيب، و1900 جهاز ري محوري، و17 هدارات، و2 محطة رفع، و10 طلمبات. بالإضافة إلى ذلك، يشمل المشروع 100 بوستر و509 طلمبة، ويحتوي على 604 كيلومترات من الطرق الرئيسية، و660 طريقًا فرعيًا، و2295 شبكة مواسير فرعية داخل المشروع.

مستقبل مصر للتنمية المستدامة

وأكد أن، مشروع "مستقبل مصر للتنمية المستدامة" ومشروع "مستقبل مصر 2" يعد إنجازا كبيرا لتعزيز البنية التحتية وتساهم في تحقيق التنمية المستدامة في البلاد، من خلال تطوير القطاعات الزراعية والصناعية والتجارية.

ويهدف المشروعان إلى توفير فرص عمل جديدة وتعزيز الاقتصاد المصري، ومن المتوقع أن يساهما في تعزيز الإنتاجية الزراعية وتحسين توزيع الموارد المائية، مما يعزز استدامة الزراعة ويدعم تحقيق الأمن الغذائي في مصر، باستثمارات ضخمة وجهود مستمرة.

ويعكس مشروع "مستقبل مصر للتنمية المستدامة" رؤية الحكومة المصرية لتحقيق تنمية شاملة ومستدامة في البلاد. وبما يتمتع به من بنية تحتية قوية وتكنولوجيا متطورة، يعد هذا المشروع إحدى الخطوات الهامة نحو تحقيق التقدم والاستقرار في مصر.

جهاز مستقبل مصر للتنمية المستدامة

وأشار الدكتور أشرف كمال، إلى أن جهاز مستقبل مصر للتنمية المستدامة لا يعمل وحده في مجالات الزراعة، بل يتعاون مع العديد من الجهات الأخرى، حيث يعمل الجهاز على تعزيز التعاون مع القطاع الخاص والمستثمرين الجادين الذين يرغبون في الاستثمار في مشروعات الاستصلاح والزراعة.

ويتم توفير جميع التسهيلات والإمكانيات اللازمة للشركاء في النجاح، بما في ذلك البنية التحتية اللازمة لتنفيذ مشروعاتهم. بالإضافة إلى ذلك، يتعاون الجهاز مع الجهات الحكومية المختلفة، مثل وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي ووزارة الموارد المائية والري، لتوفير الدعم والإرشاد اللازمين في مجالات الزراعة وإدارة الموارد المائية. كما يعمل الجهاز على استقطاب الخبرات العالمية والشراكات الدولية لتبادل المعرفة والتكنولوجيا في مجال الزراعة المستدامة.

المحاصيل الاستراتيجية في مشروع مستقبل مصر

وأكد أن، التعاون مع الجهات الأخرى يساعد في تعزيز الاستدامة وتحقيق أهداف جهاز مستقبل مصر في مجال الزراعة، مما يسهم في زيادة إنتاجية المحاصيل الاستراتيجية وتحقيق الأمن الغذائي وتقليل الاعتماد على الاستيراد. كما يسهم التعاون في تعزيز الاقتصاد المصري من خلال زيادة صادرات المنتجات الزراعية وتوفير فرص عمل جديدة.


الدكتور أشرف كمال الدكتور أشرف كمال
كلمات البحث
اقرأ أيضًا: