Close ad

إسبانيا تشارك في مهرجان السينما الأوروبية بمدينة الإسكندرية

12-5-2024 | 13:09
إسبانيا تشارك في مهرجان السينما الأوروبية بمدينة الإسكندرية إسبانيا تشارك في مهرجان السينما الأوروبية بمدينة الإسكندرية
مصطفى طاهر

تستضيف مدينة الإسكندرية دورة جديدة من مهرجان الفيلم الأوروبي تتواصل حتى 30 مايو الجاري، وذلك في إطار الفعاليات المقامة بمناسبة الاحتفال بشهر الإتحاد الأوروبي.

موضوعات مقترحة

يقوم وفد الاتحاد الأوروبي في مصر بتعزيز المهرجان ويتعاون معه في ذلك سفارات الدول الأعضاء - من بينها سفارة إسبانيا في مصر– و كذلك العديد من المراكز الثقافية التي لها مقر في الإسكندرية.

كما يقوم معهد ثربانتس بالإسكندرية بتنسيق المهرجان، وذلك في سياق اتفاقية مشتركة مع وفد الاتحاد الأوروبي في مصر.

 بالإضافة إلى ذلك، سيقوم المعهد بعرض خمسة أفلام من برنامج المهرجان في مقره (ثلاثة أفلام إسبانية و فيلمين من دول أوروبية أخرى). ويمثل هذا البرنامج السينمائي أيضا جزءا من مشروع تابع للمفوضية الأوروبية يهدف إلى دعم المهرجانات السينمائية الأوروبية التي يتم تنظيمها من قبل وفود الاتحاد الأوروبي من أجل العمل على تطويرها من حيث الجودة والانتشار.

من المنتظر أن يتم عرض 24 فيلما من 19 دولة بالاتحاد الأوروبي– من بينها إسبانيا – وذلك في مقار 8 مراكز ثقافية بالإسكندرية، من ضمنها مكتبة الإسكندرية العريقة.

وسوف يتم عرض أربعة أفلام إسبانية كالتالي: فيلم "الفتيات" (2020) الذي يتطرق إلى مرحلة المراهقة وما يصاحبها من تعقيدات وتحديات ومرحلة تكوين القيم فيما يتعلق بعدة مواضيع؛ وفيلم "رامونا" (2022) الرومانسي الكوميدي الذي يتسم بكونه فيلم مسلي للجمهور بطريقة عرضه الخاصة لشخصياته وحواراته الإبداعية؛ وفيلم "شياطين من صلصال" (2022) – إنتاج مشترك بين إسبانيا و فرنسا و البرتغال – الذي يستعرض التغيرات التي طرأت على حياة روزا عقب وفاة جدها؛ والفيلم القصير"، كولورادو" (2023) الذي تم عرضه في مهرجان أسوان لسينما المرأة هذا العام، وفاز بجائزة لجنة التحكيم الخاصة، ويحكي عن قصة الظروف الشخصية لكارمن، سيدة تبلغ من العمر 74 عاما ، فرض عليها لقاء صديقة قديمة لم ترها منذ 30 عاما.

ستعرض الأفلام الساعة السابعة مساء حتى 30 مايو الجاري في عدة مراكز ثقافية أوروبية ومحلية ومن ضمنها مكتبة الإسكندرية. والدخول مجانا حتى اكتمال العدد. ويوجد ترجمة للأفلام باللغتين الإنجليزية أو العربية و ذلك لجعلها متاحة لعامة الجمهور المصري.

يذكر أن هذا المهرجان  يعد امتدادا لدورات سابقة أقيمت خلال عامي 2022 و2023 حيث كانت مواضيع الأفلام تدور حول البيئة والمدن الأوروبية على التوالي.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: