Close ad

سلوى محمد علي ومدحت العدل في لجان تحكيم مهرجان الداخلة الدولي للفيلم بالمغرب

10-5-2024 | 15:19
سلوى محمد علي ومدحت العدل في لجان تحكيم مهرجان الداخلة الدولي للفيلم بالمغرب الفنانة سلوى محمد علي
سارة نعمة الله

أعلن زين شرف الدين مدير المهرجان الدولي للفيلم بالداخلة في المغرب، أن الفنانة سلوى محمد علي انضمت إلى لجنة تحكيم مسابقة الأفلام الروائية الطويلة في الدورة الثانية عشرة التي ستنعقد في الفترة من 3 إلى 9 يونيو المقبل.

موضوعات مقترحة

يترأس اللجنة المخرج البلجيكي مانويل بوت وتضم أيضًا الأستاذة الجامعية سناء غواتي من المغرب، والكاتب والمخرج رحمتو كيتا من النيجر، والمخرج مايكل رايبورن من زيمبابوي.

أكد شرف الدين أيضًا أن كاتب السيناريو الدكتور مدحت العدل يشارك في هذه الدورة من خلال إنضمامه إلى لجنة التحكيم الدولية لمشاريع السيناريو التي تضم المخرجة المغربية فريدة بنليزيد، مندوب مهرجان واغادوغو أليكس موسى سواديغو من بوركينا فاسو، المخرج موسى توري من السنغال، وأنه تم اختيار عشرة مشاريع سينمائية من السنغال وساحل العاج وكندا والمغرب وتونس ومصر، سيتم تقييم أهلية حصولها على الدعم المادي والتدريبي من منصة "مشروع الداخلة" ذات النطاق المغربي والإفريقي والعربي، والتي تم إنشاءها بما يمثل تطورا كبيرا في هذه الدورة، يفيد مشاريع سيناريو الأفلام الطويلة في مجالات التطوير والروائي والوثائقي، التي تهم المنتجين والمخرجين، سواء كانوا عرباً أو أفارقة أو من المغتربين.

تحت شعار "الداخلة بوابة إفريقيا"، تقام الدورة الثانية عشرة  من المهرجان الذي تنظمه جمعية التنشيط الثقافي والفني بالأقاليم الجنوبية، حيث يطمح المهرجان كعادته في تأكيد هويته الأفريقية ببرنامج ثقافي وسينمائي غني، يعتمد على أفلام أنتجها وأبدعها فنانون أفارقة، تعكس حيوية القارة وأصالتها، سواء في جزئها الجنوب صحراوي أو في جزئها العربي. تشكل هذه البرمجة وحدة متماسكة ومترابطة، مع كونها منفتحة على بقية الدول العربية والعالم، وتهدف إلى تعزيز الحوار الإبداعي الذي يهم أيضًا الممثلين السينمائيين من خارج القارة، كما يتضح من اختيار الأفلام لهذه الدورة.

 وبذلك ستحتضن قاعة مركز المؤتمرات بالداخلة عرض الأفلام الروائية التالية: وداعاً جوليا – محمد كردفاني – السودان، شبح بوكو حرام - إخراج سيريل راينجو، من الكاميرون، أنا، الكابتن - ماتيو جاروني – إيطاليا، متى ستكون أفريقيا - ديفيد بيير فيلا - الكونغو برازافيل، مامي واتا - جي إس أوباسي – نيجيريا، عماكور - أحمد الخضري – الكويت، ثلاثة - نايلة الخاجة - الإمارات العربية المتحدة، كأس الصداقة - نوفل براوي - المغرب.

بينما تشمل مسابقة الأفلام القصيرة الأعمال التالية: الإرث – حسين حجازي – لبنان، لوبي، إيكوسيمبا – كومبوكا مايني – جمهورية الكونغو الديمقراطية، تحت الصمت - مازيجنا باروس – السنغال، مرسل من الله - أمينة ماماني – النيجر، البنجري - موسى ناصر الكندي – عمان، مفقودة السيدة - مينا يسري – مصر، ملكة جمال السيلفي - نعيمة زياني – المغرب، صالون تصفيف الشعر - فاطمة وردي – السودان.

تتكون لجنة تحكيم مسابقة الأفلام القصيرة من المخرج المغربي عادل فاضلي رئيسًا، والمخرجة الكاميرونية ماري نويل نيبا، والمصور السينمائي أمين مسادي من تونس، والصحفية المغربية ليلى اللاب، والمخرجة ورئيسة التحرير كاثرين مانتيون من فرنسا.

كما سيكرم المهرجان في دورته الثانية عشر سيتم تكريم المخرجين جوزيف كومبيلا من جمهورية الكونغو الديمقراطية، ومحمد عبد الرحمن التازي من المغرب، كذلك الممثلة المغربية مجدولين الإدريسي.

ولتمديد النقاش، سيتم تنظيم ندوة حول سيتم تنظيم مؤتمر مهم يتناول منظور مبتكر: "السينما والذكاء الاصطناعي: هدية محاصرة؟ ". وكذلك مائدة مستديرة حول “السينما والرواية الوطنية” يديرها الصحفي كريم الدويشي، وتتناول المديرة التنفيذية الأمريكية مونيك رويت موضوع "السينما والتوزيع: استراتيجيات التوزيع السمعي البصري"، فيما يدير الجلسة الثانية المخرج محمد عبد الرحمن التازي مستعرضًا خبرته السينمائية، كما يتضمن برنامج المهرجان أيضًا تنظيم ورشات ولقاءات فنية منها ورشة عمل إنتاجية بقيادة المخرج محمد عاهد بنسودة.

 من المقرر أن يتم تنظيم عروض عامة مفتوحة للجمهور، بما في ذلك على وجه الخصوص أفلام مغربية جديدة مثل "مطلقات الدار البيضاء" للمخرج محمد عاهد بنسودة، "أنا ماشي أنا" لهشام جباري. كما سيتم عرض أفلام الرسوم المتحركة الموجهة للأطفال.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة