Close ad

وزير الصحة: المستشفيات المصرية تمتلك إمكانيات ضخمة تمكنها من تقديم أفضل الخدمات الطبية

7-5-2024 | 15:48
وزير الصحة المستشفيات المصرية تمتلك إمكانيات ضخمة تمكنها من تقديم أفضل الخدمات الطبية الدكتور خالد عبدالغفار، وزير الصحة والسكان
عبد الله الصبيحي

شهد الدكتور خالد عبدالغفار، وزير الصحة والسكان، اليوم الثلاثاء، اليوم الأول من الدورة التدريبية الخاصة بتوحيد مفاهيم الجودة والمتطلبات الأساسية للجودة، للعاميلن بوزارة الصحة والسكان، بحضور الدكتور أحمد طه، رئيس الهيئة العامة للإعتماد، والرقابة الصحية، والدكتور أحمد السبكي رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية، والدكتورة علا خير الله، رئيس قطاع التدريب والبحوث، وبمشاركة العاملين بالمديريات الصحية بالمحافظات عبر تقنية الفيديو كونفرانس، وذلك بمقر الوزارة بالعاصمة الإدارية الجديدة.

موضوعات مقترحة

خلال كلمتة توجة الوزير، بالشكر للدكتور أحمد طه، رئيس الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية، والدكتور أحمد السبكي، رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية، لإتاحة الفرصة لتدريب العاملين بالوزارة، على معايير الجودة، مؤكداً على امتلاك المستشفيات المصرية لإمكانيات ضخمة تمكنها من تقديم أفضل الخدمات الطبية للمواطنين.

متابعة دورية لمنظومة التأمين الصحي الشامل

وأكد الوزير أهمية التعاون بين الوزارة وهيئة الإعتماد والرقابة، لنشر فكر الجودة بشكل عام، وفي الرعاية الصحية بشكل خاص، مؤكداً حرص الوزارة على توفير العديد من الدورات التدريبية في مجال الجودة لجميع العاملين بالوزارة من أطقم طبية وإدارية، لصقل مهاراتهم من خلال تعريفهم بمفهوم الجودة، ووجود آلية للمتابعة الدورية، ولذلك لمواكبة دخول المحافظات منظومة التأمين الصحي الشامل. 

وشدد الوزير، على ضرروة إتاحة تلك الدورات بشكل مستمر، مع التحديث الدائم للمحتوى المقدم، مع التأكيد على  أن المريض هو محور الاهتمام في المنظومة الطبية، موجهاً في هذا الصدد بإتاحة تلك الدورات للعاملين في الرعاية الصحية، بالقطاع الخاص. 

3 مراحل للتدريب

وأوضح الدكتور حسام عبد الغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أن هذة الدورة التدريبية تأتي في إطار بروتوكول تعاون بين وزارة الصحة والسكان، ممثلة في قطاع التدريب والبحوث، والإدارة العامة للجودة، والهيئة العامة للإعتماد والرقابة، لنشر ثقافه موحدة وفق المعايير المصرية للجودة وسلامة المرضى، وتعزيز التعاون والتنسيق بين القطاعات والإدارات المعنية، ودمج أدلة العمل الخاصة بتلك القطاعات والإدارات بمعايير الإعتماد المصرية، وتوحيد آليات الرقابة والمتابعة، وتقييم الأداء والمؤشرات. 

وأضاف «عبدالغفار» أن الدورة التدريبية تنفذ على ٣ مراحل، حيث تشمل المرحلة الأولى تدريب العاملين في القطاعات والإدارات المعنية، وتشمل المرحلة الثانية تدريب مديرين الجودة بالمديريات، وعناصر مختارة من الكفاءات في الجودة في المحافظات، بالإضافة إلى تدريب ممثلي الإدارات المعنية على مستوى المديريات، والإدارات الصحية، كما تشمل المرحلة الثالثة على التطبيق العملي في المنشأت المستهدفة، ويحاضر في الدورة نخبة من خبراء الجودة بالخدمات الصحية، كالدكتور السيد العقدة، عضو مجلس إدارة الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية، والدكتور محمد السايس، مدير عام الرقابة ، حيث تقام الدورة على مدار يومي الثلاثاء والأربعاء ٧- ٨ مايو الجاري، بمقر الوزارة بالعاصمة الإدارية الجديدة.

وأشار "عبدالغفار" أن هذة الدورة تلبي الاحتياجات التدريبية لكافة قطاعات الوزارة، وذلك بهدف دعم التدريب الطبي والإداري المستمر على أحدث الأساليب العلمية، والاستثمار في مقدمي الخدمة الصحية في ضوء إستراتيجية مصر2030 لمواكبة أساليب التدريب الطبي المهني، والإداري المتطور للوصول للعائد المرجو من التدريب من حيث كفاءة، وفاعلية، وجودة الخدمة الصحية المقدمة بالمستشفيات، والمنشآت الصحية التابعة للوزراة.

إعداد الكوادر الطبية

ومن جانبه، أشار الدكتور أحمد طه، رئيس الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية، أن تدريب الكوادر الطبية يعد استثمارا للمستقبل وأهم ركن في المنظومة الصحية بالجمهورية الجديدة واللبنة الأساسية لسياسة الإصلاح بقطاع الصحة التي تتبناها الدولة المصرية، وذلك لإسهامه في تحقيق التنمية المستدامة على جميع المستويات، معربا عن سعادته بالتعاون مع وزارة الصحة والسكان وفقا لبروتوكول التعاون الذي تم توقيعه مع قطاع التدريب بوزارة الصحة والسكان في أكتوبر 2023، والذي يعكس حرص معالي وزير الصحة والسكان، أ.د. خالد عبد الغفار، على تأهيل كوادر وزارة الصحة وتدريبهم على معايير الجودة الصادرة عن الهيئة العامة للاعتماد والرقابة الصحية لتوحيد المفاهيم وتمكينهم من الجاهزية لتأهيل المنشآت الصحية التابعة لجميع القطاعات الوزارة للاعتماد، مما ينعكس على تسريع وتيرة منظومة التأمين الصحي الشامل وتقديم الخدمات التأمينية الآمنة للمواطنين المصريين وفقا لأعلى معايير الجودة العالمية.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة