Close ad

تطورات اقتصادية تطفو على شاشات البورصة المصرية خلال ساعات

6-5-2024 | 20:45
تطورات اقتصادية تطفو على شاشات البورصة المصرية خلال ساعاتالبورصة المصرية
علاء أحمد

توقع محللو سوق المال تعاملات إيجابية  للبورصة المصرية، بعد العودة من عطلة شم النسيم، كرد فعل طبيعي للأحداث الإيجابية التي شهدها الاقتصاد المصري، بعد النظرة الإيجابية للاقتصاد المصري من جانب وكالات التصنيف الائتماني وتأجيل ضريبة الأرباح الرأسمالية. 

موضوعات مقترحة

وتستأنف البورصة المصرية تداولاتها اعتبارا من  يوم غد  الثلاثاء الموافق 7 مايو 2024، بعد عطلة يومي الأحد والإثنين بمناسبة عيدي العمال وشم النسيم. 

 

نظرة إيجابية للاقتصاد المصري 

 

وأعلنت وكالة "فيتش" للتصنيف الائتماني، عن تعديل النظرة المستقبلية للاقتصاد المصري من مستقرة إلى إيجابية، وأبقت تصنيف مصر عند "- B"، مشيرة إلى انخفاض مخاطر التمويل الخارجي، وقوة الاستثمار الأجنبي المباشر.

وفي مارس الماضي رفعت وكالتا "ستاندرد آند بورز" و"موديز" للتصنيف الائتماني نظرتها المستقبلية لمصر من مستقرة إلى إيجابية، مؤكدتان أن التوقعات الإيجابية تعكس وجهة النظر بأن تحديد قوى السوق لسعر الصرف سيساعد في تعزيز الناتج المحلي الإجمالي لمصر.

وأوضحتا أن التغيير في النظرة المستقبلية للاقتصاد المصري يعكس الدعم الكبير الذي تم الإعلان عنه والخطوات الملحوظة التي تم اتخاذها على صعيد السياسة النقدية.

 

تأجيل تحصيل ضريبة الأرباح الرأسمالية

 

وافقت الحكومة في مصر على أن يتم تحصيل ضريبة الأرباح الرأسمالية في البورصة بداية من الموسم الضريبي مارس 2025، وذلك في ضوء "الاحتياج لمزيد من الإيضاح لكيفية إجراءات حساب وتحصيل الضريبة"، وفق بيان صادر عنها.

تسري الضريبة على الأرباح الرأسمالية المحققة من التصرف في الأوراق المالية المقيدة في بورصة الأوراق المالية المصرية وكذلك الأرباح الرأسمالية المحققة من التصرف في الأوراق المالية للشركات المصرية المقيمة غير المقيدة في بورصة الأوراق المالية المصرية.

وكلّف مجلس الوزراء وزارة المالية بـ"اتخاذ الإجراءات القانونية للتجاوز عن تحصيل الضريبة المستحقة من تاريخ صدور القانون رقم 30 لسنة 2023 حتى انتهاء السنة الميلادية في 31 ديسمبر 2023".
كما ستقوم مصلحة الضرائب بالتعاون مع "شركة مصر للمقاصة"، بوضع الإجراءات اللازمة لاحتساب وتحصيل الضريبة عن عام 2024.

 

توقعات البورصة غدا 

 

توقع ندى عزام، محلل أسواق المال أن تعود  لمسارها الصاعد، خلال الأسبوع الجاري بعد عودتها من عطلات عيد العمال وشم النسيم، مدفوعة الأنباء الإيجابية من جانب وكالات التصنيف الائتماني للاقتصاد المصري فضلا عن تأجيل ضريبة الأرباح الرأسمالية. 

وأشار عزام إلى أن ما سيعزز صعود السوق أيضا هو  قرار الفيدرالي الأمريكي الأخير  بتثبيت الفائدة كإشارة لإنهاء التشديد النقدي، وهي إشارة إيجابية لأسواق المال. 

واتفق معه المحلل الفني إيلام عبدالعاطي، مؤكدا أن مؤشر البورصة سيشهد أداء إيجابيا على مدار الجلسات القادمة بعد تراجع شهدته مؤخرا تحت وطأة شائعة ضريبة الأرباح، وهو ما حسمته الحكومة بالتأجيل. 
وتوقع عبدالعاطي معاودة الصعود، وخطي المؤشر من مستوى 26500 نقطة على المدى القصير، وارتفاع باقي مؤشرات السوق. 

 

البورصة في أسبوع

 

تباين أداء مؤشرات البورصة المصرية خلال تعاملات الأسبوع الماضي، حيث سجل مؤشر البورصة الرئيسي EGX30 ارتفاعا بنحو 0.76% ليصل إلى مستوى 26113.71 نقطة، فيما تراجع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة EGX70 بنسبة 3.34 % ليصل إلى مستوى 5796.88 نقطة.

وذكر التقرير الأسبوعي للبورصة أن التراجعات شملت مؤشر EGX100 الأوسع نطاقا والذى سجل انخفاضا بنحو 2.21% ليصل إلى مستوى 8321.93 نقطة.

وربح رأسمال السوقي لأسهم الشركات المقيدة بالبورصة نحو مليار جنيه لينهي التعاملات عند مستوى 1.769 تريليون جنيه مقابل 1.768 تريليون جنيه في الأسبوع السابق له بزيادة بلغت نسبته 0.06%.

وتراجع إجمالي قيم التداول خلال الأسبوع الحالي لتبلغ 227.5 مليار جنيه من خلال تداول 3.263 مليون ورقة منفذة على 476 ألف عملية مقارنة بنحو 242.9 مليار جنيه من خلال تداول 3.505 مليون ورقة منفذة على 412 ألف عملية خلال الأسبوع السابق له.

 

نظام إلكتروني جديد لشهادات الإيداع

 

من المقرر إطلاق النظام الإلكتروني المستحدث لشهادات الإيداع الدولية GDR وذلك غدا الثلاثاء الموافق 7 مايو 2024.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة