Close ad

رئيس حزب المصريين: التصعيد في غزة يُهدد أمن واستقرار المنطقة.. والهجوم على معبر كرم أبو سالم عرقل المفاوضات

6-5-2024 | 17:36
رئيس حزب المصريين التصعيد في غزة يُهدد أمن واستقرار المنطقة والهجوم على معبر كرم أبو سالم عرقل المفاوضاتالعدوان الإسرائيلي على غزة - أرشيفية
محمد الإشعابي

استنكر المستشار حسين أبو العطا، رئيس حزب "المصريين"، عضو المكتب التنفيذي لتحالف الأحزاب المصرية، الهجوم الذي نفذته حركة حماس على معبر كرم أبو سالم، موضحًا أن هذه الأعمال تعرقل بشكل واضح وتقف عائقا أمام الجهود المصرية الرامية إلى تهدئة الأوضاع وتحقيق وقف إطلاق النار، والتي تسعى للتوصل إلى حلول دبلوماسية تشمل تبادل الأسرى والمحتجزين وتخفيف المعاناة الإنسانية.

موضوعات مقترحة

وقال "أبو العطا"، في بيان اليوم الإثنين، إن هجوم حماس غير المبرر لا يخدم سوى دوامة التصعيد والعنف في قطاع غزة ويزيد من حدة الأزمة الإنسانية، بسبب الردود العسكرية الإسرائيلية التي أدت إلى المزيد من الخسائر في الأرواح وتفاقم الوضع الإنساني بالقطاع، مثمنا الدور المصري والجهود المبذولة في التوسط لحل الأزمة من قبل الحكومة المصرية، لأن مصر تعد الحصن الأخير ضد تصعيد النزاعات التي تهدد أمن واستقرار المنطقة.

وأضاف رئيس حزب "المصريين"، أن الموقف المصري لتحقيق السلام في المنطقة مشرف ويدعو للفخر والاعتزاز بالهوية الوطنية، خاصة فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية العادلة، مطالبا جميع أطراف الأزمة الراهنة بضرورة العودة للمفاوضات وعدم التصعيد، لأن التصعيد الحالي من الجانبين يترتب عليه تبعات وخيمة ومخاطر جسيمة من شأنها تهديد أمن واستقرار المنطقة بالكامل.

وأوضح أن استهداف حماس لمعبر كرم أبو سالم يشكل إضرارًا بالغًا بمصالح الشعب الفلسطيني، ويجب عليها إعادة النظر في مواقفها وتغليب لغة الحوار والتفاوض للتوصل إلى حلول سلمية، مؤكدا ضرورة العودة الفورية إلى طاولة المفاوضات واستئناف الجهود الدبلوماسية البناءة التي ترنو إليها الدولة المصرية الحريصة على القضية وأشقائنا في عزة.

وثمن جهود مصر العظيمة وقيادتها السياسية الحكيمة المتمثلة في بذل كل ما يلزم لاحتواء الأزمة من خلال اتصالاتها المكثفة مع مختلف الأطراف، بالإضافة لدور الوفد الأمني المصري في العمل الدؤوب على إعادة الهدوء والاستقرار إلى المنطقة.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: