Close ad

سنغافورة تصمم أضواء شمالية اصطناعية فوق متنزه

6-5-2024 | 12:51
 سنغافورة تصمم أضواء شمالية اصطناعية فوق متنزهمشهدا اصطناعيا من الشفق القطبي في سنغافورة
الألمانية

 أصبح بوسع أي شخص يريد رؤية أضواء الشمال ألا يقوم بذلك في النرويج وفنلندا وأيسلندا فحسب ولكن أيضا في سنغافورة، حيث قامت حدائق المدينة بتصميم مشهد اصطناعي من الشفق القطبي باستخدام الليزر وسحب اصطناعية.

موضوعات مقترحة

"بورياليس"

وجرى إطلاق جهاز أضواء جديد يحمل اسم "بورياليس" أمس الأحد في متنزه "جاردنز" الطبيعي في سنغافورة. والمحور الأساسي في المتنزه هو مجموعة يطلق عليها "سوبرتريز" وهي عبارة عن قطع تشبه الأشجار المستقبلية ينمو أكثر من 160 ألف نبات على أُطُرها المعدنية. 

ولسنوات، تتغير هذه التماثيل الحية إلى ألوان كل مساء عند الشفق في عرض الضوء "جاردن رابزودي". وفي أحدث فعالياتها، جرى نصب 30 جهاز ليزر والآلة التي تولد جزيئات السحب، على الجذوع.

والهدف هو خلق تأثير خاص، حيث يبدو الأمر وكأنها أضواء شمالية حقيقية تنير السماء، بحسب ما كتبته صحيفة "ستريتس تايمز" بعد نظرة مسبقة حصرية لها. 

موسيقى تصويرية مزاجية

ويرافق الشفق القطبي الاصطناعي الذي صممه الرسام السويسري دان أرتشر، موسيقى تصويرية مزاجية من تأليف الفرنسي جيوم ديبوا.

ويقع متنزه "جاردنز باي ذا باي" الذي افتتح في 2012، في وسط الدولة الواقعة في جنوب شرق آسيا. والدخول مجانا للمتنزه البالغة مساحته 101 هكتار على الواجهة المائية مارينا باي.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة