Close ad

انطلاق المرحلة الثانية لبرنامج سفراء تعزيز التكيف مع تغيرات المناخ.. ما الأهداف؟ ومن المشاركون؟| صور

5-5-2024 | 10:14
انطلاق المرحلة الثانية لبرنامج سفراء تعزيز التكيف مع تغيرات المناخ ما الأهداف؟ ومن المشاركون؟| صورانطلاق المرحلة الثانية من برنامج السفراء
أحمد سمير

أعلنت وزارة الموارد المائية والري، انطلاق المرحلة الثانية من برنامج «السفراء لمشروع تعزيز التكيف مع التغيرات المناخية في منطقتي الساحل الشمالي ودلتا النيل في مصر» بمشاركة 40 من الكوادر العاملة في وزارات (الري - الزراعة - البيئة - النقل - الكهرباء) وعدد من المحافظات الساحلية، وجهات الدولة التنفيذية المعنية بمجال الإدارة المتكاملة للمناطق الساحلية على البحر المتوسط.

موضوعات مقترحة

التوقيت الزمني لبرنامج السفراء لمشروع تعزيز التكيف مع تغيرات المناخ

وتستمر فعاليات برنامج «السفراء لمشروع تعزيز التكيف مع التغيرات المناخية في منطقتي الساحل الشمالي ودلتا النيل في مصر» خلال الفترة من مايو ٢٠٢٤، ولمدة ٧ أشهر حتى نهاية عام ٢٠٢٤.

ما هو برنامج السفراء لمشروع تعزيز التكيف مع تغيرات المناخ؟

وأشارت وزارة الري، في بيان، إلى أن برنامج السفراء يعد أحد أنشطة برنامج بناء القدرات لخطة الإدارة المتكاملة للمناطق الساحلية لمشروع تعزيز التكيف مع تغير المناخ في دلتا نهر النيل والساحل الشمالي، ويهدف إلى وضع خطة تراعي مختلف الأنشطة بالمنطقة الساحلية اعتمادا على أحدث المعارف العلمية وأدوات النمذجة والبيانات الدقيقة لدعم متخذى القرار. 

أهداف برنامج السفراء لمشروع تعزيز التكيف مع تغيرات المناخ

من جهته، أوضح الدكتور هاني سويلم، وزير الموارد المائية والري، أن البرنامج يهدف إلى إعداد وتدريب سفراء للمشروع؛ يعملون على نقل فكرة ومبادئ الإدارة المتكاملة للمناطق الساحلية إلى الجهات التنفيذية العاملين بها، بالشكل الذى يحقق الاستدامة في مجهودات التكيف مع التغيرات المناخية بالمنطقة الساحلية على البحر المتوسط تحت مظلة مبادئ الإدارة المتكاملة.

الموضوعات التدريبية لبرنامج السفراء لمشروع تعزيز التكيف مع تغيرات المناخ

وأضاف سويلم، أن البرنامج يتضمن مجموعة من الموضوعات التدريبية في مجال الاتصال والإعلام وتوحيد الرؤى، والمخصصة لبناء شخصيات قيادية ومؤثرة وقادرة على التعامل مع التحديات؛ لتفعيل مبادئ المشاركة والتكامل مع الجهات الشريكة لتحقيق أهدف خطة الإدارة المتكاملة للمناطق الساحلية.

استخدام الحلول المعتمدة على الطبيعة للتكيف مع تغيرات المناخ

وتعمل وزارة الري -من خلال المشروع- على التوسع في استخدام الحلول القائمة على الطبيعة، خاصة في المناطق الساحلية، وهو ما يتجلى فيما أنجزته وزارة الموارد المائية والري بتنفيذ مشروع "تعزيز التكيف مع آثار التغيرات المناخية على السواحل الشمالية ودلتا نهر النيل"، وإقامة أعمال حمايات للمناطق المنخفضة؛ بإجمالى أطوال تصل إلى نحو ٦٩ كيلو مترا في خمس محافظات ساحلية هى (بورسعيد – دمياط – الدقهلية – كفر الشيخ – البحيرة)؛ باستخدام تقنيات قليلة التكلفة ومواد صديقة للبيئة من البيئة المحيطة بمنطقة المشروع، مع مشاركة المجتمع المحلى بالشكل الذى يحقق استدامة المشروع.

ما الهيئات والوزارات المشاركة في برنامج السفراء لمشروع تعزيز التكيف مع تغيرات المناخ؟

وينعقد البرنامج بمشاركة ممثلين عن وزارة الموارد المائية والري من (هيئة حماية الشواطئ - هيئة الصرف - قطاع التخطيط - معاهد بحوث الموارد المائية والمياه الجوفية والصرف والهيدروليكا والتغيرات المناخية)، ووزارات (الزراعة - البيئة - النقل - الكهرباء)، ومحافظات (البحيرة – الإسكندرية - مطروح - شمال سيناء - بورسعيد - كفر الشيخ - الدقهلية - دمياط)، وهيئة المجتمعات العمرانية، والهيئة العامة للتخطيط العمراني، وجهاز مدينة العلمين الجديدة، وجهاز مدينة رشيد الجديدة.


انطلاق المرحلة الثانية من برنامج السفراءانطلاق المرحلة الثانية من برنامج السفراء

انطلاق المرحلة الثانية من برنامج السفراءانطلاق المرحلة الثانية من برنامج السفراء

انطلاق المرحلة الثانية من برنامج السفراءانطلاق المرحلة الثانية من برنامج السفراء

انطلاق المرحلة الثانية من برنامج السفراءانطلاق المرحلة الثانية من برنامج السفراء

انطلاق المرحلة الثانية من برنامج السفراءانطلاق المرحلة الثانية من برنامج السفراء

انطلاق المرحلة الثانية من برنامج السفراءانطلاق المرحلة الثانية من برنامج السفراء
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة