Close ad

باحث سياسي: لا فرصة أمام حزب المحافظين البريطاني لتحسين صورته

4-5-2024 | 01:09
باحث سياسي لا فرصة أمام حزب المحافظين البريطاني لتحسين صورته الدكتور حميد الكفائي
مدحت عاصم

قال الدكتور حميد الكفائي الباحث والكاتب السياسي، إنه لا توجد أي فرصة لحزب المحافظين في أن يحسن من وضعه، فهو دمر نفسه بنفسه من خلال اتباع سياسات غير صحيحة والتطرف إلى اليمين، مؤكدًا أن حزب المحافظين تطرف كثيرا بعد استقالة ديفيد كاميرون عام 2016 وانتقل إلى اليمين.

موضوعات مقترحة

وأضاف الباحث السياسي، اليوم الجمعة، خلال مداخلة ببرنامج “10 داونينج ستريت”، المُذاع عبر قناة “القاهرة الإخبارية”، أن حزب المحافظين الذي انتقل إلى اليمين لا يمكن في الوقت الحالي أن يحكم خصوصا مع الصعوبات الجمّة التي يواجهها الاقتصاد البريطاني، مشيرًا إلى أن طموح حزب المحافظين هو أن يحدّ من خسارته وهذا هو الطموح المتبقي لهم لأن الخسارة ستكون مدوية.

وأكد أن الخسارة قد لا تكون بالسوء الذي كانت عليه عام 1997 عندما فازت توني بلير بـ64% من الأصوات ولكن بالتأكيد الفوز حزب العمال سيكون مدويًا ومقاربًا لفوز حزب العمال عام 1997 ورئيس الوزراء المقبل سيكون بدون شك كيير ستارمر

 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة