Close ad

مطران طنطا عن البابا شنودة: شخصية ربت فينا الزهد والكرم وكان نباتيا في حياته ورائدا للشباب

4-5-2024 | 01:07
مطران طنطا عن البابا شنودة شخصية ربت فينا الزهد والكرم وكان نباتيا في حياته ورائدا للشبابالبابا شنودة الثالث
مدحت عاصم

كشف الأنبا بولا، مطران طنطا وتوابعها، تفاصيل شخصية البابا شنودة، معلقا: شخصية تاريخية يصعب أن تتكرر، شخصية ربت فينا الزهد والكرم، وكان نباتيا في حياته ورائدا للشباب، شخصا قويا لا يهتز أمام المبدأ، متعاطفا مع المواقف الإنسانية ومتحدثا لبقا في أي مجال وموضوع، شعبي ينزل إلى قلوب وعقول الناس.

موضوعات مقترحة

وأضاف الأنبا بولا، خلال لقائه مع الإعلامي حمدي رزق، ببرنامج نظرة، المذاع على قناة صدى البلد، أن البابا شنودة كان ذا مواقف عربية قوية خاصة تجاه القضية الفلسطينية.

وأشار الأنبا بولا إلى أن البابا شنودة كان شخصية عالميا متحدثا باللغة الإنجليزية بطلاقة، داعيا الجميع لزيارة مصر، رافضا تحدث أي شخص عن مصر بسوء.

وتابع الأنبا بولا: البابا شنودة استقبلني في أحد أديرة القاهرة بلطف وحنو وطبطبة، وخلال الساعة 1 ظهرا في 17 مارس 1976 حدثت معجزة ظهر في الطريق الترابي عشرات الآلاف من طيور الحمام الأبيض حتى اختفى عند تبة معينة وظهر الدير.


 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة