Close ad

محافظ سوهاج يعلن الاستعداد لبدء تلقي طلبات التصالح على مخالفات البناء

3-5-2024 | 16:04
محافظ سوهاج يعلن الاستعداد لبدء تلقي طلبات التصالح على مخالفات البناءاللواء طارق الفقي، محافظ سوهاج
سوهاج - نيفين مصطفى

أعلن اللواء طارق الفقي، محافظ سوهاج، جاهزية المحافظة لتطبيق قانون التصالح الجديد واستقبال المواطنين لتقديم طلبات التصالح بجميع المراكز التكنولوجية بالمدن والأحياء، ابتداء من الثلاثاء القادم 7 مايو، مشيرا إلى أن ملف التصالح يعد أحد الملفات الهامة والحيوية التي تقع على رأس أولويات الدولة لضبط منظومة العمران والبناء، واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة  للتيسير على المواطنين بما يحقق الصالح العام للدولة والمواطن

موضوعات مقترحة

وأكد "الفقي" الجاهزية التامة للمراكز التكنولوجية بجميع المراكز على مستوى المحافظة، لاستقبال طلبات التصالح تمهيدا لبدء العمل به، مشيرا إلى التنبيه علي رؤساء الوحدات المحلية للمراكز والمدن والأحياء، بتخصيص شبابيك بكل مركز تكنولوجي للتعامل مع طلبات التصالح، مؤكداً ضرورة العمل على تذليل العقبات وتبسيط الإجراءات على المواطنين بما يحقق الصالح العام للانتهاء من ملفات التصالح وإنجاز أكبر قدر ممكن من الملفات في أقل مدة زمنية، فضلاً عن المتابعة المستمرة لملف التصالح، وتقديم كافة أوجه الدعم والإمكانيات اللازمة، التي تسهم بدورها في دفع عجلة العمل وتسريع معدلات الأداء بهذا الملف الحيوي.

وقال محافظ سوهاج، إن وزارة التنمية المحلية سوف تقوم بإتاحة (أبلكيشن) جديد على التليفون المحمول لجميع المواطنين بالتنسيق بين وزارة التنمية المحلية، ووزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية ليقوم كل مواطن لديه مخالفات قبل تاريخ 15/10/2023 بمليء وتقديم جميع البيانات الخاصة بطلب التصالح الخاص به والتي سيتم تحويلها مباشرة إلى المركز التكنولوجي التابع له، حتى يتم استكمال باقي الخطوات والإجراءات الخاصة بالتصالح في مقار المراكز التكنولوجية بما يساهم في التخفيف على المواطنين وتوفير الوقت، والتسهيل على الموظفين في المراكز التكنولوجية.

 وأشار محافظ سوهاج، إلى أنه تم الانتهاء من تشكيل اللجان والأمانات الفنية التي ستدير عملية التصالح، وجاري الانتهاء من استكمال إدخال جميع ملفات التصالح والتقنين والتي لم يتم تسجيلها على المنظومة واستكمال أعمال تسعير جميع قطع الأراضي التي لم تقم اللجان الخاصة بالقانون رقم 17 لسنة 2019 بتسعيرها سابقاً، مؤكدا أن القانون الجديد يتضمن العديد من التسهيلات التي تقدمها الدولة للمواطنين، فضلاً عن ضرورة التأكد من استيفاء كافة ملفات التصالح للأوراق المطلوبة ومراجعتها من قبل الوحدات المحلية.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة