Close ad

نقابة الصحفيين الفلسطينيين: 135 شهيدًا من العاملين بالقطاع الإعلامي منذ 7 أكتوبر الماضي

2-5-2024 | 20:36
نقابة الصحفيين الفلسطينيين  شهيدًا من العاملين بالقطاع الإعلامي منذ  أكتوبر الماضينقابة الصحفيين الفلسطينيين
أ ش أ

 قالت نقابة الصحفيين الفلسطينيين، اليوم الخميس، إن 135 من العاملين في القطاع الإعلامي استُشهدوا منذ السابع من أكتوبر الماضي.

موضوعات مقترحة

أضاف رئيس لجنة الحريات في النقابة، محمد اللحام -خلال مؤتمر صحفي بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة- إن 33 عاملا في القطاع الإعلامي استُشهدوا منذ بداية العام الجاري، يضاف إليهم 102 استُشهدوا نهايات العام المنصرم، فيما استُشهد صحفي واحد في مدينة طولكرم، كما استُشهدت 33 عائلة من عوائل الصحفيين نتيجة قصف بيوتهم.

وأضاف اللحام، أن 100 صحفي وصحفية اعتُقلوا منذ السابع من أكتوبر الماضي، تبقى منهم رهن الاعتقال 45 صحفيا، حُوّل معظمهم إلى الاعتقال الإداري، فيما لا يزال 4 صحفيين في عداد المفقودين.

وتابع: "استهدف الاحتلال 77 منزلا للصحفيين في قطاع غزة بصواريخ الطائرات وقذائف المدفعية، فيما دمر الاحتلال 86 مكتبا ومؤسسة إعلامية تدميرا كليا أو جزئيا، فيما شهد العام الحالي، إصابة 18 من الصحفيين والصحفيات بالرصاص، و19 بشظايا الصواريخ، و19 باعتداء بالضرب والتنكيل، و26 إصابة بقنابل الغاز والصوت، ووقعت 5 حالات إطلاق نار تهديدي باتجاه الصحفيين، و4 حالات اعتداء لمستوطنين، و5 حالات استدعاء للتحقيق، و3 حالات فرض كفالات وغرامة مالية، و39 حالة احتجاز ومنع من التغطية والتصوير، و36 حالة مصادرة وتحطيم معدات العمل، و18 حالة اقتحام ومداهمة لمنازل الصحفيين، واقتحام وتدمير وإغلاق 16 مكتبا صحفيا".

وأضاف: "25 إذاعة محلية في غزة توقفت عن العمل، وتضررت الحالة الصحفية بسبب الانقطاع المتواصل والمكثف للاتصالات والإنترنت، وهو أساس العمل الصحفي ونقل الخبر والصورة".

ونُظمت وقفة تضامنية أمام مقر نقابة الصحفيين الفلسطينيين، في مدينة البيرة، شارك فيها حشد من الشخصيات الوطنية الفلسطينية وعشرات الصحفيين والصحفيات، رددوا خلالها شعارات الوفاء لشهداء الحقيقة في قطاع غزة، وطالبوا المؤسسات الدولية والمجتمع الدولي بضرورة حماية العمل الصحفي في فلسطين من بطش الاحتلال وتغوله.

من جانبه، قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، واصل أبو يوسف، إن "الصحفيين والصحفيات الذين استُشهدوا، قدّموا أرواحهم من أجل نقل الحقيقة ومواجهة الإبادة والمذابح في هذه الحرب الهمجية على أبناء الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، وفي أنحاء فلسطين كافة".

وأضاف: "نقل أبطالنا العاملون في الصحافة حقيقة ما يجري وواجهوا محاولات الاحتلال طمس الحقيقة، ونؤكد في هذا اليوم ضرورة وقف الإبادة الجماعية التي يتعرض لها أبناء شعبنا في القطاع، وضرورة إدخال المساعدات إلى القطاع".

 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة