Close ad

أقدم عيد غير ديني في العالم.. احتفالات شم النسيم تقاليد مصرية تتوارثها الأجيال| صور

6-5-2024 | 13:01
أقدم عيد غير ديني في العالم احتفالات شم النسيم تقاليد مصرية تتوارثها الأجيال| صورصورة أرشيفية
إيمان محمد عباس

عيد شم النسيم، الذي يصادف يوم الإثنين الأول بعد عيد القيامة، وأقدم عيد غير ديني في العالم، يحتفل فيه المصريون بتقليد قديم يعبق بالتاريخ والثقافة المصرية؛ حيث يتميز هذا الاحتفال بمزيج من النشاطات الشعبية والتقاليد العريقة التي تتجسد في فعاليات متنوعة تستقطب العائلات والأصدقاء.

موضوعات مقترحة

ويقول الدكتور أحمد عامر، أستاذ علم المصريات، لـ"بوابة الأهرام": تاريخيًا، يعود شم النسيم إلى الحضارة المصرية القديمة؛ حيث كان يعتبر الاحتفال ببداية فصل الربيع وعودة الحياة إلى الأرض بعد فترة الشتاء، وما زالت هذه الفكرة تعكس في تقاليد اليوم الحالي، موضحًا أنه يتم تناول وجبة خفيفة في الهواء الطلق تتضمن الأسماك المملحة والبصل الأخضر والجبنة والبيض وغيرها من الأطعمة الشعبية.

البيض رمز الحياة والخصوبة في الثقافة المصرية القديمة

وواصل: وبجانب تناول الطعام، يقوم الناس بالاستمتاع بالأنشطة الخارجية في مختلف أنحاء البلاد، يتوجه العائلات إلى الحدائق والمتنزهات والشواطئ للاستمتاع بالأجواء الربيعية وتنظيم النشاطات الترفيهية؛ حيث يتسابق الأطفال في طلب البيض الملون والمزين، وهو رمز للحياة والخصوبة في الثقافة المصرية القديمة، كما يتم تنظيم العروض الفنية والموسيقية والرياضية التي تضفي أجواء من البهجة والسرور على الحضور.

شم النسيم فرصة للتواصل والترابط الاجتماعي

وأوضح عامر، أن احتفالات شم النسيم تعد فرصة للتواصل والترابط الاجتماعي؛ حيث يجتمع الأهل والأصدقاء لقضاء وقت ممتع والاستمتاع بالطقوس القديمة، حيث ينتظر الناس هذا العيد بشغف، لكونه فرصة للاسترخاء والاستمتاع بالطبيعة وتجديد الروح والتواصل مع التراث الثقافي لمصر.

وأشار أستاذ علم المصريات، أن احتفالات شم النسيم في مصر تعكس التجانس الاجتماعي وقوة التراث الثقافي في البلاد، فهي تمزج بين التقاليد القديمة والعادات الحديثة، وتجمع بين الأجيال المختلفة لتعزيز الروابط العائلية والاجتماعية، وتعد هذه الاحتفالات فرصة للمصريين للتعبير عن ارتباطهم العميق بتاريخهم وثقافتهم الغنية.

ومن جانبه، يرى الدكتور جمال فرويز، استشاري الطب النفسي والتأهيل السلوكي، في ظل التغيرات الاجتماعية والتكنولوجية في العصر الحديث، يظل احتفال شم النسيم رمزًا للترابط الاجتماعي والمحافظة على التقاليد الثقافية، حيث يعتبر هذا الاحتفال جسرًا بين الماضي والحاضر، يتم تجديد الروح القديمة في إطار حديث يتناسب مع العصر الحالي.

احتفالات شم النسيم بمصر تعكس روح البهجة والفرح

وأشار إلى أن احتفالات شم النسيم بمصر تعكس روح البهجة والفرح، إلى جانب التركيز على العائلة والترابط الاجتماعي، كما أن تناول وجبة الأسماك المملحة والبيض الملون والاستمتاع بالأنشطة الخارجية تجمع الأجيال وتعزز الروابط العائلية، وتعتبر المساهمة في النشاطات الترفيهية والفنية جزءًا من تعزيز الهوية الوطنية والانتماء المصري.

كيف يحتفل المصريون بشم النسيم

وأوضح أنه، بهذه الطريقة، تحتفل مصر بشم النسيم كتأكيد للروح الحضارية القديمة والقدرة على التأقلم مع التغيرات الحديثة، مشيرا إلى أن هذا الاحتفال الشعبي البسيط يشكل نموذجًا يحتذي به للمحافظة على التراث وتعزيز الترابط الاجتماعي في العالم الحديث، لافتًا إلى أن احتفالات شم النسيم في مصر تجسد الروح الحية للتقاليد العريقة والتراث الغني، وتعزز الروابط العائلية والاجتماعية في المجتمع المصري، وفرصة للمصريين للاحتفال بتاريخهم وثقافتهم، وللأجانب لاكتشاف جوانب جميلة وفريدة من ثقافة مصر.


الدكتور أحمد عامرالدكتور أحمد عامر

الدكتور جمال فرويزالدكتور جمال فرويز
كلمات البحث
اقرأ أيضًا: