Close ad

قد يحتوي على بكتيريا ضارة.. ما هي الإسعافات الأولية في حالات التسمم من الفسيخ؟

5-5-2024 | 14:21
قد يحتوي على بكتيريا ضارة ما هي الإسعافات الأولية في حالات التسمم من الفسيخ؟حالات تسمم - صورة أرشيفية
إيمان محمد عباس

يصاحب الاحتفال بموسم شم النسيم، تناول الأسماك المملحة وعلى رأسها الفسيخ والرنجة والملوحة والسردين، لذا من المهم أن نكون على دراية بمخاطر التسمم الغذائي الناتج عن تناول الفسيخ. فالفسيخ هو سمك مملح ومخمر، ويمكن أن يحتوي على بكتيريا ضارة يمكن أن تسبب التسمم الغذائي.

موضوعات مقترحة

وتشمل أعراض التسمم الغذائي الناتج عن تناول الفسيخ الغثيان والقيء والإسهال وآلام البطن والحمى. في الحالات الشديدة، يمكن أن يؤدي التسمم الغذائي إلى الجفاف وفشل الكلى وحتى الموت.

«بوابة الأهرام» تقدم لك الإسعافات الأولية عند الاشتباه في التسمم.

ما هي الإسعافات الأولية في حالات التسمم من الفسيخ؟

إذا كنت تعتقد أنك قد تسممت بعد تناول الفسيخ، فمن المهم طلب المساعدة الطبية على الفور. في هذه الأثناء، يمكنك إتباع خطوات الإسعافات الأولية التالية، يجب اتخاذ الإجراءات اللازمة على الفور، ومن بين الإسعافات الأولية الموصى بها:

1-  الاتصال بالخدمات الطبية الطارئة

 يجب الاتصال بالطوارئ الطبية على الفور للحصول على المساعدة الطبية الملائمة.

2- التركيز على السوائل

 ينبغي تناول كميات وفيرة من السوائل النقية مثل الماء لتجنب الجفاف.

3-  الابتعاد عن الأطعمة الأخرى

يجب تجنب تناول أي طعام آخر حتى يتم استقرار الحالة واستشارة الطبيب.

4-  الراحة والتدفئة

ينصح بالراحة التامة وتوفير الدفء للشخص المصاب.

5- التوجه إلى المركز الطبي

يجب نقل الشخص المصاب إلى المركز الطبي أو العيادة المختصة لتقييم حالته وتقديم الرعاية اللازمة.

كيف نتجنب الأعراض الجانبية لتناول الفسيخ؟

وفي هذا السياق تقول الدكتورة شيري أنسي، استشاري التغذية العلاجية، وعضو الجمعية الأوروبية للتغذية الإكلينيكية والجمعية الأمريكية لدراسة السمنة، عندما يتعلق الأمر بتناول الفسيخ، فإنه من المهم أن نتذكر أنه على الرغم من الفوائد الصحية المحتملة، فإنه يمكن أن يسبب بعض الأعراض الجانبية لبعض الأشخاص، وفي حالة حدوث أي أعراض غير مرغوب فيها أو تسمم محتمل، يجب الاتصال بالخدمات الطبية الطارئة وإتباع الإسعافات الأولية الموصى بها.

وشددت أنسي، على ضرورة الحذر واتخاذ الاحتياطات اللازمة عند تناول الفسيخ أو أي طعام آخر لضمان سلامتنا وصحتنا، موضحة أن هناك بعض الطرق التي يمكن إتباعها لتجنب الأعراض الجانبية عند تناول الفسيخ  منها:

-  اختيار الفسيخ الطازج

 يجب التأكد من شراء الفسيخ من مصدر موثوق وأن يكون طازجًا، والتأكد من جودة ونظافة السمك وعملية الملح المستخدمة في تحضير الفسيخ يمكن أن يقلل من احتمالية حدوث التسمم.

- التخزين السليم

 يجب تخزين الفسيخ في درجة حرارة منخفضة ومكان جاف ونظيف للحفاظ على جودته وتجنب تكاثر البكتيريا المسببة للتسمم.

- الطهي الجيد

ينصح بتسخين الفسيخ بشكل جيد قبل تناوله. كما يمكن طهيه أو شواؤه بشكل كامل للتأكد من تدمير البكتيريا الضارة المحتملة.

-  الحذر في حالة وجود حساسية

 إذا كنت تعاني من حساسية تجاه الفسيخ أو الأسماك المملحة، فيفضل تجنب تناولها تمامًا لتجنب حدوث رد فعل تحسسي.

-  تجنب الفسيخ المُحفوظ لفترة طويلة

ينصح بتجنب تناول الفسيخ الذي تم حفظه لفترة طويلة، حيث يمكن أن يتحلل ويصبح غير صالح للاستهلاك.

-  الاعتدال في الكمية

 تناول الفسيخ بكميات معتدلة وتجنب الإفراط في تناوله؛ حيث يمكن أن يزيد الكميات الكبيرة من فرصة حدوث أعراض جانبية.

وأوضحت، أن هناك أشخاص يمكن أن يتفاعلوا بشكل مختلف مع الأطعمة، وقد يظهر لديهم ردود فعل فردية. إذا كنت تعاني من أي أعراض غير مرغوب فيها بعد تناول الفسيخ، فينبغي التوقف عن تناوله والتشاور مع الطبيب لتقييم الوضع وتلقي النصائح المناسبة.


الدكتورة شيري أنسي

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة