Close ad

صحيفة أمريكية: إسرائيل تستعد لإجراء محادثات الفرصة الأخيرة في القاهرة لوقف إطلاق النار

1-5-2024 | 13:28
صحيفة أمريكية إسرائيل تستعد لإجراء محادثات الفرصة الأخيرة في القاهرة لوقف إطلاق النارقطاع غزة
أ ش أ

كشفت صحيفة (وول ستريت جورنال) الأمريكية اليوم /الأربعاء/ النقاب أن إسرائيل تستعد لإرسال وفد إلى العاصمة المصرية القاهرة ؛ لإجراء محادثات وصفتها بـ" الفرصة الأخيرة" بشأن وقف اطلاق النار في قطاع غزة.

موضوعات مقترحة
وأوضحت الصحيفة ، في تقرير أوردته على موقعها الإلكتروني ، أن المحادثات تأتي في الوقت الذي يضغط فيه وسطاء عرب على حركة حماس الفلسطينية لقبول شروط وقف إطلاق النار خاصة أن إسرائيل تخطط للقيام بعملية عسكرية وشيكة على مدينة رفح جنوب غزة.
وأشارت (وول ستريت جورنال) إلى تأكيد مسئولين في البيت الأبيض يوم أمس /الثلاثاء/ على أهمية قبول حماس شروط الإتفاق حيث تعمل الولايات المتحدة جاهدة لحمل الطرفين على التوصل إلى اتفاق.
ونوهت الصحيفة بأن موجة الاحتجاجات على الحرب التي تجتاح حرم الجامعات الأمريكية أدت إلى زيادة الضغط على الرئيس الأمريكي جو بايدن من التقدميين لبذل المزيد من الجهد لإنهاء الصراع، وسيكون الاتفاق الأوسع بمثابة فوز كبير للزعيم الأمريكي بينما يتجه إلى إعادة انتخابه ضد الرئيس السابق دونالد ترامب.
ونقلت (وول ستريت جورنال) عن وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، الذي يتوجه إلى الشرق الأوسط هذا الأسبوع ، قوله أمس الأول /الاثنين/ : إن الولايات المتحدة لا تستطيع دعم عملية عسكرية كبيرة في رفح دون خطة لحماية المدنيين، والتي لم تقدمها إسرائيل بعد.
كما نقلت الصحيفة عن مستشار مجلس الأمن القومي الأمريكي جون كيربي قوله :" الولايات المتحدة تريد من إسرائيل أن تؤجل ذلك، لا نريد أن نرى عملية برية كبيرة في رفح، وبالتأكيد لا نريد أن نرى عمليات تشكل ضررا على سلامة وأمن 1.5 مليون شخص حاولوا اللجوء إلى هناك".
وأضافت أنه من غير الواضح ما إذا كان الطرفان المتحاربان في غزة قادرين على التوصل إلى اتفاق ، خاصة أن حماس تريد أن يتضمن وقف إطلاق النار مساراً يؤدي إلى نهاية دائمة للقتال، وهو هدف يتعارض مع هدف إسرائيل النهائي المتمثل في القضاء على القدرات العسكرية للجماعة.
ولفت الصحيفة إلى أن الاقتراح الأخير لوقف إطلاق النار، خفضت إسرائيل عدد المحتجزين التي كانت ستطالب بإطلاق سراحهم كخطوة أولى، وأظهرت استعدادها للدخول في فترة من الهدوء، في إشارة إلى مطلب حماس الرئيسي المتمثل في إيجاد طريق إلى اتفاق دائم لوقف إطلاق النار.
وقالت : إن الاقتراح، الذي ساعدت إسرائيل في صياغته لكنها لم توافق عليه بعد ، ينص على مرحلتين: الأولى تنطوي على إطلاق سراح ما لا يقل عن 20 إلى 33 رهينة لفترة هدوء يمكن أن تستمر لمدة تصل إلى 40 يومًا.
ووفقا لوثيقة استعرضتها الصحيفة الأمريكية ، فإنه يمكن بعد ذلك تمديد طول المرحلة الأولى من التوقف المؤقت بمعدل يوم واحد لكل محتجز تم إطلاق سراحه فيما تشمل المرحلة الثانية وقف إطلاق النار لمدة ستة أسابيع على الأقل حيث تتفق حماس وإسرائيل على إطلاق سراح عدد أكبر من الرهائن ووقف ممتد للقتال قد يستمر لمدة عام.
ونقلت الصحيفة عن السلطات الصحية الفلسطينية القول إن أكثر من 34 ألف شخص - معظمهم من المدنيين - قتلوا في غزة حتى الآن منذ الحرب التي بدأت أكتوبر الماضي أي ما يقرب من 1.5% من إجمالي السكان قبل الحرب ولا تشير أرقامهم إلى عدد المقاتلين.
ووفقا للصحيفة الأمريكية ، احتجزت الجماعة وفصائل فلسطينية أخرى أكثر من 240 إسرائيليا فيما تم إطلاق سراح بعض هؤلاء في أواخر العام الماضي ، لكن مازال حوالي 129 منهم في القطاع.

 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة