Close ad

منسقة طلاب جامعات أمريكا: حرية الرأي في أمريكا اسم فقط ولا يطبقونها على غزة

30-4-2024 | 23:08
منسقة طلاب جامعات أمريكا حرية الرأي في أمريكا اسم فقط ولا يطبقونها على غزةغزة
محمد حشمت أبوالقاسم

استضاف الإعلامي أسامة كمال، عضو منظمة S.J.P المسئولة عن التنسيق بين طلاب الجامعات الداعمين لغزة، كاري زاريمبا والتي تؤكد أنه مع نهاية هذا الفصل الدراسي سيكون هناك اختبارات في الجامعات الأمريكية إلا أن حركة الطلاب مستمرة ومستدامة وموجودة رغم هذه التصعيدات الأمنية، مؤكدة أن جميع الحركات الطلابية لها مردود كبير في العالم، موضحة أن هذا الدعم من قبل طلاب الجامعات سيكون مستمرا لفترة طويلة. 

موضوعات مقترحة

وأشارت "كاري زاريمبا"، خلال استضافتها عبر الإنترنت ببرنامج "مساء دي ام سي"، المُذاع عبر شاشة "دي ام سي"، إلى أنها لا تعتقد أن الحركات الطلابية الداعمة لفلسطين ستتلاشى، مشددة على أن هناك تضامنا كبيرا وتوحدا لدعم الشعب الفلسطيني في قطاع غزة والقضية الفلسطينية، مؤكدة أنه بالأمس بنسبة 51% من الطلاب وافقوا على استمرار الاحتجاجات في الجامعات لدعم القضية الفلسطينية، وأنه حتى بعد تخرج مجموعة من الطلاب سيحل محلهم مجموعة جديدة من الطلاب.

وأوضحت أن الطلاب يرون ما يحدث في الدولة والجامعات وما يحدث في فلسطين من إبادة جماعية ويتم عرضه على شاشات التلفزيون، مشددة على أن هذا الإجماع لدعم القضية الفلسطينية سيستمر، منوهة بأن لا تثق في رؤساء الجامعات وهم متحدثون لآلة تتحدث بلغة مختلفة ولها موضوع ذات أبعاد تجارية ومادية.

وتابع: "بالإنابة عن الطلاب المعتصمين من أجل أهل غزة.. نتمنى أن تكون حركتنا موجودة معكم ونقدم رسالة ضد الاحتلال وهذه الإبادة الجماعية التي يرتكبها الجيش الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني".

كما أكدت كارى زاريمبا، منعهم من التضامن مع القضية الفلسطينية، قائلة: "إن هذا القمع الذى نراه فى الحرم الجامعى بالجامعات الأمريكية هو شئ موجود هنا، ومنذ بدء المظاهرات نرى العديد والعديد من مظاهر القمع على هؤلاء الطلاب".

وأضافت كارى زاريمبا، أن قوات الشرطة تدخل الحرم الجامعى وتتعامل بعنف مع هؤلاء الطلاب، وهذا الشئ لا يقارن بالعنف الذى يمارس فى غزة وضد كل الفلسطينيين، ولفتت إلى أن حرية الرأى موجودة اسما في أمريكا والواقع لا يحدث ولا يمكن تطبيقها على الفلسطينيين والمسلمين وهو تناقض كبير فى وقت تتصاعد فيه احتجاجات طلاب الجامعات، ويتنافى مع حرية حق الطلاب فى الاعتراض.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: