Close ad

مانشستر سيتي يشدد الخناق على أرسنال بثنائية في نوتينجهام فورست بالدوري الإنجليزي

28-4-2024 | 23:36
مانشستر سيتي يشدد الخناق على أرسنال بثنائية في نوتينجهام فورست بالدوري الإنجليزيمانشستر سيتي
الألمانية

واصل مانشستر سيتي مطاردة أرسنال في صراع المنافسة على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، بعدما حقق فوزا صعبا 2 / صفر على مضيفه نوتينجهام فورست، اليوم الأحد، في المرحلة الـ35 للمسابقة.

موضوعات مقترحة

وافتتح الكرواتي يوشكو جفارديول التسجيل لمانشستر سيتي في الدقيقة 22، فيما أضاف النرويجي إيرلينج هالاند الهدف الثاني في الدقيقة 71، لينفرد مجددا بصدارة هدافي المسابقة في الموسم الحالي.

ورفع هالاند رصيده التهديفي في المسابقة إلى 21 هدفا حتى الآن، ليتقدم إلى القمة منفردا بعدما فض شراكته مع كول بالمر، لاعب تشيلسي، الذي تراجع للمركز الثاني برصيد 20 هدفا.

وكان هذا هو الهدف الأول لهالاند، منذ أن صام عن التسجيل في اللقاءات الثلاثة الأخيرة لمانشستر سيتي بمختلف المسابقات، حيث يعود آخر هدف له إلى 13 أبريل الجاري، حينما أحرز من ركلة جزاء خلال فوز الفريق السماوي 5 / 1 على ضيفه لوتون تاون بالدوري الإنجليزي.

بهذا الفوز، ارتفع رصيد مانشستر سيتي، حامل اللقب في المواسم الثلاثة الأخيرة، إلى 79 نقطة في المركز الثاني، بفارق نقطة خلف أرسنال (المتصدر)، علما بأن فريق المدرب الإسباني جوسيب جوارديولا مازال يمتلك مباراة مؤجلة.

في المقابل، توقف رصيد نوتينجهام عند 26 نقطة في المركز السابع عشر (الرابع من القاع)، بفارق نقطة أمام مراكز الهبوط، ليتأزم موقفه في صراعه من أجل البقاء بالبطولة، قبل خوض مبارياته الثلاث الأخيرة.

وبدأت المباراة بهجوم مباغت من جانب نوتينجهام فورست، المدعم بمؤازرة عاملي الأرض والجمهور، حيث سدد نيكو ويليامس من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة الثانية، ارتدت من أحد المدافعين وانتهت معها الخطورة.

بمرور الوقت، بدأ مانشستر سيتي يفرض سيطرته على أحداث اللقاء، وسدد كيفن دي بروين من على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة العاشرة تصدى لها البلجيكي ماتز سيلس، حارس مرمى نوتينجهام، و أبعد الكرة إلى ركنية لم تسفر عن شيء.

وحصل نوتينجهام على ركلة حرة مباشرة في مكان جيد بالقرب من حدود منطقة الجزاء أمام المرمى في الدقيقة 11، نفذها مورجان جيبس وايت بتسديدة مباشرة مرت بشكل قريب أعلى العارضة.

وكاد نيكو ويليامس أن يفتتح التسجيل لنوتينجهام في الدقيقة 14، بعد أن تلقى الكرة داخل منطقة الجزاء وسدد الكرة قوية لكن البرازيلي ايدرسون مورايش، حارس مرمى سيتي، تصدى لها وخرجت إلى خارج الملعب ركنية لم تثمر عن أي جديد.

ورد مانشستر سيتي في الدقيقة التالية بتسديدة قوية من جيريمي دوكو من على حدود المنطقة، مرت على يسار حارس نوتينجهام إلى خارج الملعب.

هدأ إيقاع المباراة نسبيا، حيث انحصر اللعب في منتصف الملعب دون خطورة على المرميين، قبل أن يحصل مانشستر سيتي على ركلة حرة مباشرة في الدقيقة 23، نفذها دي بروين، لكن الكرة اصطدمت في الحائط البشري.

وأهدر كريس وود فرصة افتتاح التسجيل لنوتينجهام في الدقيقة 28، حينما تابع تمريرة عرضية من الجانب الأيمن، ليسدد ضربة رأس، لكنها لم تكن متقنة، لتذهب الكرة إلى ركلة مرمى.

وحملت الدقيقة 32 البشرى لمانشستر سيتي عقب تسجيل يوشكو جفارديول هدفا للضيوف.

ومن ركلة ركنية من الناحية اليسرى، أرسلها دي بروين داخل المنطقة قابلها جفارديول بضربة رأس قوية، وضع من خلالها الكرة على يمين سيلس، الذي حاول التصدي لها دون جدوى لتسكن شباكه.

حاول لاعبو نوتينجهام استعادة الاتزان وإدراك التعادل سريعا، حيث وصلت الكرة إلى كريس وود في الدقيقة 37، وهو بمواجهة المرمى مباشرة، لكن الكرة مرت من تحت قدميه، ليفشل في إحراز هدف التعادل وسط دهشة الجميع.

وبعد مرور 3 دقائق، سدد كالوم هودسون أودوي لاعب نوتينجهام فورست، تسديدة غير متقنة من داخل منطقة الجزاء مرت بشكل غريب أعلى العارضة للمرمى.

شدد نوتينجهام من هجماته خلال الوقت المتبقي من الشوط الأول، وسدد موريلو كوستا، من داخل المنطقة في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلا من الضائع، غير أن الكرة ارتدت من العارضة، لينتهي الشوط بتقدم مانشستر سيتي 1 / صفر.

حافظ نوتينجهام على نشاطه الهجومي، ومر أنتوني إيلانجا من كايل ووكر بصورة رائعة في الدقيقة 47 وأرسل تمريرة عرضية أرضية تصل عند كريس وود الذي أهدرها بعد أن سددها أرضية ضعيفة تصدى لها دفاع مانشستر سيتي.

وأهدر جيمس وايت فرصة محققة لنوتينجهام في الدقيقة 50، فبعد عدة تمريرات قصيرة وصلت الكرة إليه وسدد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء مرت بجوار القائم الأيسر.

واصل نوتينجهام هجماته، لكن دون فاعلية على المرمى، في ظل افتقاد لاعبيه للمسة الأخيرة، ليستشعر لاعبو مانشستر سيتي الحرج، وسدد جوليان ألفاريز من على حدود المنطقة، لكن الكرة أخطأت المرمى في الدقيقة 62.

وسدد دي بروين من داخل المنطقة في الدقيقة 67، كان لها سيلس بالمرصاد، لتشهد الدقيقة 71 هدفا للضيوف سجله إيرلينج هالاند.

وجاء الهدف بعد تمريرة سحرية من دي بروين استلمها هالاند وتوغل وراوغ المدافع ثم سددها بيمناه، واضعا الكرة أرضية زاحفة على يمين سيلس إلى داخل الشباك.

أصاب الهدف الثاني لمانشستر سيتي لاعبي نوتينجهام بالإحباط، ليهدأ نسق اللقاء، ويعود الفريق الضيف لفرض سيطرته على الأمور.

وكسر كالوم هودسون أودوي هذا الهدوء، بعدما سدد من على حدود المنطقة في الدقيقة 81، لكن ستيفان أورتيجا، حارس مرمى مانشستر سيتي الذي حل بديلا للبرازيلي إيديرسون مورايش قبل انطلاق الشوط الثاني، تصدى للكرة بنجاح.

وعاد هودسون أودوي لتهديد مرمى سيتي بتسديدة أخرى في الدقيقة 86، أبعدها حارس سيتي لركنية لم تسفر عن شيء، لتمر الدقائق المتبقية دون أي جديد، وينتهي اللقاء بفوز مانشستر سيتي 2 / صفر على نوتينجهام.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة