Close ad

السياحة والآثار تؤكد أهمية الابتكار في صناعة السياحة في ظل المتغيرات العالمية المعاصرة

25-4-2024 | 18:47
السياحة والآثار تؤكد أهمية الابتكار في صناعة السياحة في ظل المتغيرات العالمية المعاصرةالسياحة والآثار تؤكد أهمية الابتكار في صناعة السياحة في ظل المتغيرات العالمية المعاصرة
فاطمة السروجي

أكدت نائب وزير السياحة والآثار لشئون السياحة غادة شلبي أهمية الابتكار في صناعة السياحة في ظل المتغيرات العالمية المعاصرة، مشيدة بالدور الذي تلعبه الجامعات المصرية في تخريج كوادر متميزة للعمل في القطاع السياحي، مشيرة إلى دعم الدولة لصناعة السياحة في مصر لما تمثله من أهمية في الاقتصاد القومى. 

موضوعات مقترحة

جاء ذلك خلال مشاركتها في المؤتمر العلمي الذي نظمته كلية السياحة والفنادق جامعة الإسكندرية بعنوان "الابتكار في صناعة السياحة في ظل التغيرات العالمية المعاصرة"  بمدينة العلمين الجديدة، والذى افتتحه الدكتور عبد العزيز قنصوه رئيس جامعة الإسكندرية بمشاركة لفيف من رؤساء ونواب رؤساء وعمداء ووكلاء الجامعات المصرية على مستوي الجمهورية، وعدد كبير من أعضاء هيئة التدريس والباحثين والمتخصصين في مجال السياحة.

كما أشادت باختيار مدينة العلمين لإقامة المؤتمر، والتي تعتبر نموذجًا للسياحة المستدامة حيث يمكنها استقبال السائحين على مدار العام لما تمتلكه من مقومات سياحية بالإضافة إلى ما تشهده من أنشطة ثقافية وفنية جاذبة ومتنوعة.

وأشارت إلى النجاح غير المسبوق الذى حققته السياحة المصرية العام الماضى والذى انعكس في أعداد السائحين الذين زاروا مصر خلاله والذى بلغ 14.906 مليون سائح والتي تتجاوز أعداد عام الذروة السياحى 2010، برغم الأحداث الجيوسياسية في المنطقة، مؤكدة على  أن هذا النجاح يرجع  بشكل أساسي إلى الاستراتيجية الطموحة التي تنتهجها وزارة السياحة والآثار والتي تهدف إلى تحقيق 30 مليون سائح في عام 2028.

كما تحدثت عن سياسات الوزارة للترويج للمقصد السياحي المصري والتي من بينها التواصل مع شركاء المهنة المحليين والدوليين من منظمي الرحلات وشركات الطيران ولا سيما بالأسواق السياحية المستهدفة التي شهدت زيادة في أعداد السائحين الوافدين منها إلى المقصد السياحي المصري، مشيدة بجهود القطاع السياحي الخاص لدفع مزيد من الحركة السياحية الوافدة للمقصد السياحي المصري.

وأكدت  شلبي حرص الوزارة على استخدام التكنولوجيا الحديثة لتعزيز قطاع السياحة ومواكبة التطور العالمي في مجال السياحة حيث تقوم الوزارة بتنفيذ حملات ترويجية للمقصد المصرى عبر شبكة الانترنت ومن خلال مواقع التواصل الاجتماعى، علاوة على منح تيسيرات لتأشيرات الدخول لمصر والتي من بينها حصول سائحى 180 دولة على تأشيرة الدخول من خلال البوابة الإلكترونية المخصصة لذلك، كما أن الوزارة اتخذت خطوات كبيرة في مجال تطبيق التحول الرقمي في العديد من المحاور السياحية والأثرية.

وأضافت أن الوزارة تسعى لتعزيز مزيد من المنتجات السياحية والترويج لها في مختلف الأسواق مثل مسار رحلة العائلة المقدسة، والسياحة الريفية، وسياحة الطعام، والسياحة الاستشفائية، لافتة إلى أن هذه المنتجات تؤدي إلى تحقيق تنمية اقتصادية ومجتمعية حيث أنها تتماشى مع التوجه العالمى للسائحين الذين يرغبون في التواصل المباشر مع المجتمع المحلى أثناء تجربتهم السياحية.

وفى ختام كلمتها، أوضحت ضرورة ربط المناهج العلمية باحتياجات سوق العمل بما يساهم في تخريج كوادر مؤهلة للعمل بقطاع السياحة مع أهمية دمج الدراسة النظرية والتدريب العملي، مؤكدة على حرص وزارة السياحة والآثار على تطبيق التوصيات والمخرجات التي سوف يثمر عنها المؤتمر والتي تساهم في دعم السياحة المصرية.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة