Close ad

هشام الحلبي: نجحنا في استرداد أرضنا بإمكانات أقل وظروف أصعب.. ولا بديل عن توحد العرب (حوار 2)

25-4-2024 | 14:20
هشام الحلبي نجحنا في استرداد أرضنا بإمكانات أقل وظروف أصعب ولا بديل عن توحد العرب حوار اللواء دكتور طيار هشام الحلبي خلال لقائه محررة بوابة الأهرام
مها سالم

نستكمل الجزء الثاني من حوار "بوابة الأهرام" مع اللواء دكتور طيار هشام الحلبي مستشار الأكاديمية  العسكرية للدراسات العليا  في اطار احتفال القوات المسلحة بالذكرى ٤٢ لتحرير سيناء .

موضوعات مقترحة

فمسرح عمليات حرب أكتوبر لازال موجودًا، وهناك تحديات وتهديدات قائمة وتتزايد شرقًا، وبالتالي دراسة ما يصدر  من وثائق عن الصراع المصري ـ الإسرائيلي يجب أن  يدرس بعناية لأنه يظهر ما نجحنا فيه من تخطيط وتنفيذ وصولاً  لما تلاه من مفاوضات حتى كامل استرداد الأرض وبإمكانات أقل وفي ظروف أصعب ..

وعن أهمية ورسائل إفراج القوات المسلحة المصرية عن عدد هو الأضخم في التاريخ، من الوثائق السرية عن حرب أكتوبر ٧٣ ومفاوضات السلام وطريق الصراع المصري ـ الإسرائيلي 
يؤكد خبير الدراسات الإستراتيجية لواء هشام الحلبي  بأن مهمتنا تناول هذه الوثائق بالدراسة لأنها تكشف حقيقة ما حدث بشكل شامل  وتتركز أهميتها في النقاط التالية :

- بعض الدول أعلنت عن وثائق محدودة في فترة قصيرة تظهر أحد الجوانب بما يخدم  مصالحها، لكن بظهور الوثائق  المصرية الشاملة، أصبح لدينا مرجع متكامل يوضح التخطيط والتنفيذ وصولاً لتحقيق الهدف الإستراتيجي العسكري، فالتكامل والشمولية مهم جدا وتكشف تعمد التزييف من أي جهة.

-  توقيت النشر يؤكد رسالة الربط بما يحدث الآن، لذلك نري أن دول العالم  تتوافق مع  دول المنطقة في مطالبة إسرائيل  بعدم اقتحام رفح، لأنها بذلك تهدد اتفاقية السلام، وتعرض الموقف في منطقة الشرق الأوسط لمخاطر غير متوقعة.

-   أهمية الوثائق بصفة عامة للباحثين، لأن العمل البحثي خاصة السياسي والمتعلقة بالشئون العسكرية والأمنية
فالوثائق مهمة جدا بصفة عامة وفي هذه المرحلة من تطور الصراع العربي ـ الإسرائيلي، وتزداد أهميتها للباحثين بالعمل البحثي والسياسي، سواء الذي يتناول الشق العلمي والمتعلق بالجانب العسكري والسياسي والأمني .

 -  الوثائق مهمة أيضاً للأجيال التي لم تحضر الحرب، كحق من حقوقه، والمعرفة من خلال الوثائق هي أقوى أنواع المعرفة، وتتيح إصدار  أعمال بحثية تعتمد علي الوثائق، وسينتج عنها أبحاث متخصصة موثقة تنقل وجهة نظر مصر.

- تلك الوثائق المفرج عنها تتميز  كونها تتضمن معلومات  سرية عن  تفاصيل المواجهات العسكرية في أعقاب حرب ٦٧ إلى بدء الحرب ٧٣، فشملت الإعداد والتخطيط للحرب، وحرب الاستنزاف؛ حيث  تكشف اننا كنا "نعد لحرب أثناء حرب "، وشمل الإعداد للحرب كل مناحي الدولة، وتضمنت الوثائق المفرج عنها كم ضخم، وكانت وقتها تواجه الدولة تحديات  وتهديدات ضخمة أكبر مما تواجهه الدولة حاليا، وبالتالي تنقل للجيل الحالي نموذج لما واجهنها ونجحنا في عبوره وهي دروس مهمة للشباب الذي لم يحضر الحرب، فليس أصعب من أن سيناء كانت محتلة بالكامل، وأن الآباء والأجداد واجهوا الكثير من التحديات، وبالتالي مهما كان ما نمر به لا يقارن بهذا الموقف.

- تضم كل تفاصيل مراحل الحرب من التخطيط  الإستراتيجي العسكري وتظهر الوثائق  مدي" الاحتراف" رغم أن الأسلحة المتوفرة كانت دفاعية ومتقادمة لا يمكن بالحسابات أن تنفذ بها عمليات هجومية واسعة مثلما حدث، وبالتالي دليل ان الإمكانيات ليست عائقا، بل أحيانًا تكون حافزًا للإبداع والنجاح، وهو ما نحتاجه من وعي و ينعكس علي حاضرنا أيضًا.

- شمول الوثائق وفقا لمستشار الأكاديمية العسكرية أيضًا بما تتضمنه من تفاصيل ادارة الحرب حتي قرار وقف إطلاق النار، من خلال بلاغات القتال في هيئة عمليات القوات المسلحة التي تدير الحرب، وتنقل بمنتهى الشفافية دقة التخطيط ونجاح التنفيذ باحترافية بما  يعكس باحتراف التخطيط الإستراتيجي للحرب، ويخدم الوعي، وبالتالي أصبحت مادة متاحة للإعلام للمرة الأولي عبر الوثائق وليس فقط عبر شهادات القادة ومذكراتهم، وهو ما يتيح الاستفادة من الخبرات لمعرفة تفاصيل ما حدث  بين ٦٧ إلى ٧٣ وما تمت مواجهته من تحديات وما تحقق من إنجاز .

-  تتضمن الوثائق كذلك أدلة علي تميز  الموقف العربي خلال ٧٣ سواء  من مشاركة دول بقوات أو سياسي أو اقتصادي بسلاح البترول، مما شكل كارت ضغط على الولايات المتحدة وأوروبا، فالتعاون العربي كان إحدى السمات المهمة لأكتوبر، دفع الغرب للسعي لعدم تكرار التضامن العربي وتوحيد قوتها بهذا الشكل، العدو الآن لا يريد تكرار ذلك، وهو ما يحتم علينا التوحد والتعاون لتعظيم لقدراتنا لمواجهة العدائيات الموجودة، يفسر التدريبات المشتركة بين الدول العربية والأفريقية، شكل من أشكال الإعداد .
مثل وثيقة من المغرب استعداده نقل قوات عبر الجزائر. 

- أثبتت  الوثائق أهمية "الاعلام العسكري" في أكتوبر ٧٣  ومدي احترافية التناول، سواء بالمراجعات التي كانت تدقق البيانات العسكرية قبل نشرها وكان الإعلام الغربي ينقل منه، او حتي  نشر بيانات  مدققة بالخسائر المصرية والإسرائيلية بمنتهي الشفافية، وهو يظهر قيمة الإعلام الوطني ليس فقط للمواطن المصري لكنه أيضا يغلق علي الإعلام المضاد والإعلام المغرض.

- وعن أهمية وثائق الهيئات الدولية والمنظمات  التي تظهر الجزء السياسي، وهو مهم للباحثين في المجال السياسي والعسكري أو في مزج بينهم في البحوث.

-  وعن مذكرات القادة التي تم نشرها من القوات المسلحة نوه الحلبي الي أهمية نشر وثائق  مذكرات قادة حرب أكتوبر الذين حضروا الحرب، فهم شهود الحدث، وهي مكملة  لوثائق حرب أكتوبر  ونشرها مصدر للدقة وتتفق مع  ما حدث فعلاً، واستكمال للوثائق الرسمية التي نشرت الآن  من مراحل الحرب كرؤية كاملة مما حدث قبل الحرب من تخطيط والصعوبات والتحديات التي واجهتها وأثناء الحرب وما بعد الحرب.


..

..

..

..

..

..

..

..
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة