Close ad

حسام حسن يبحث عن البدائل فى كل المراكز والإصابات تضرب لاعبي «الفراعنة»

25-4-2024 | 21:31
حسام حسن يبحث عن البدائل فى كل المراكز والإصابات تضرب لاعبي ;الفراعنة;حسام حسن مع منتخب مصر
مجلة الأهرام الرياضى
مجلة الأهرام الرياضى نقلاً عن

يعانى حسام حسن كثرة الغيابات فى القوام الأساسى للمنتخب قبل معسكر الفراعنة القادم، والذى يتخلله مباراتان مهمتان للغاية، ضد بوركينا فاسو وغينيا فى الجولتين الثالثة والرابعة بتصفيات المونديال.

موضوعات مقترحة

الجهاز الفنى للمنتخب أصبح يستيقظ كل يوم على خبر إصابة لاعب من لاعبى المنتخب، وهو ما جعل مدرب الفراعنة يضع أكثر من سيناريو للمرحلة المقبلة، ووضع عينه على أكثر من 3 لاعبين فى كل مركز، خوفًا من استمرار تلك الإصابات وغياب أكثر من عنصر مؤثر عن المنتخب فى المرحلة المقبلة.

الأزمة فى المنتخب ليست فقط فى أن بعض المصابين سيعودون قبل مباراة بوركينا، لكن هناك أزمة فى جاهزيتهم لابتعاد بعضهم عن المباريات لفترات طويلة، كما أن الفترة المقبلة قد تشهد تعرض عدد آخر للإصابة فى ظل الإرهاق وضغط المباريات وعدم صلاحيات بعض الملاعب.

الإصابات دهمت أغلب مراكز المنتخب، ويكفى أن حراسة المرمى مازال محمد الشناوى يعانى من إصابته فى الكتف ولم يعد للملاعب، وفى نفس الوقت تعرض محمد أبوجبل لإصابة قوية بالرباط الصليبي، سيغيب على إثرها لمدة تصل إلى 8 أشهر، وفى مركز الظهير الأيسر سيفتقد المنتخب الثنائى الذى اختاره حسام حسن للمعسكر الماضي، بإصابة محمد شكرى بقطع فى الرباط الصليبي، بالإضافة لغياب محمد حمدى عن مباراة بوركينافاسو للإيقاف لسابق طرده فى أمم أفريقيا، بالإضافة إلى أن أحمد فتوح خرج مصابًا فى مباراة القمة فى العضلة الخلفية وغاب عن مباراة الذهاب ضد دريمز لنفس السبب.

فى قلب الدفاع مازال المنتخب يفتقد محمود الونش قلب دفاع الزمالك، ولم يعد ياسر إبراهيم من الإصابة فى مباريات الأهلي، بالإضافة لإصابة أسامة جلال وعلى جبر وأحمد أيمن منصور.

وفى مركز الظهير الأيمن تعرض عمر جابر المتألق فى مباريات الزمالك لإصابة أبعدته عن مباراة دريمز الأخيرة.

فى وسط الملعب هناك كم كبير من الإصابات أبرزها غياب إمام عاشور ومروان عطية لفترة طويلة عن مباريات الأهلي، بالإضافة لإصابة تريزيجيه فى أوتار الركبة وغيابه عن مباريات فريقه التركي.

زيزو نجم الزمالك تعرض لإصابة أيضًا فى مباراة القمة، وغاب عن مباراة دريمز الغاني، والتى شهدت عودة مصطفى شلبى للمباريات بعد غياب طويل عن المشاركة للإصابة.

وفى الهجوم يعانى أمين أوفا مهاجم إنبى ومروان حمدى لاعب المصرى للإصابة، وكلها أمور تؤرق حسام حسن وجهازه المعاون، حيث يخشى من أن يؤثر هذا الأمر على جاهزية اللاعبين لمباراتى بوركينا فاسو وغينيا خاصة فى ظل أهمية المباراتين بتصفيات المونديال.

6 لاعبين من الزمالك

رغم غضب جماهير الزمالك بشدة من حسام حسن لتجاهل لاعبى الفريق الأبيض فى المعسكر الماضي، والذى خاض خلاله الفراعنة مباراتين ضد نيوزيلندا وكرواتيا، وتم ضم لاعب واحد وهو محمد عواد، ثم لجأ لمصطفى شلبى بعد إصابة حسين الشحات، لكن المعسكر القادم سيشهد تغييرًا فى هذا الأمر.

وتلقى عدد كبير من لاعبى الزمالك اتصالات من الجهاز الفنى للمنتخب وطالبوهم بالمحافظة على مستواهم وتجنب الإصابات، مع وعد بوجود فى المعسكر المقبل، وحدث هذا الأمر مع 6 لاعبين، وهم محمد عواد وأحمد فتوح وعمر جابر ودونجا وزيزو وحسام عبدالمجيد.

تعليمات للجبلاية بسرعة إنهاء أزمة فيتوريا

فور وصول أزمة البرتغالى روى فيتوريا لوزارة الرياضة، ومطالبة المدرب بقيمة راتبه كامل، طلب وزير الرياضة من الجبلاية سرعة إنهاء تلك الأزمة ومنح المدرب الشرط الجزائي، إذا أقرت الشئون القانونية للاتحاد بأحقيته فيه.

ويستحق روى فيتوريا قيمة الشرط الجزائى والذى يبلغ 640 ألف يورو، وهو راتب 3 أشهر.

مجلس الجبلاية يريد إنهاء هذه الأزمة سريعًا من أجل تفادى الإضرار بالكرة المصرية خلال الفترة المقبلة، لاسيما بعد أن هدّد المحامى الخاص بفيتوريا باللجوء إلى الاتحاد الدولى لكرة القدم "فيفا" أو المحكمة الرياضية الدولية "كاس" للحصول على هذه المستحقات.

الإدارة القانونية فى الجبلاية قامت بمراجعة عقد فيتوريا مرة أخرى وأكدت أن من حق المدرب البرتغالى الحصول على مبلغ 640 ألف يورو كشرط جزائي، وبالتالى سيتحرك مجلس الإدارة لسداده وإنهاء الأزمة.

منتخب الصالات يضيع حلم المونديال

أكمل منتخب مصر لكرة الصالات مسلسل إخفاقات اتحاد الكرة المتتالية فى عهد المجلس الحالى برئاسة جمال علام، بعد خسارته المفاجئة فى بطولة افريقيا لكرة الصالات التى أقيمت فى المغرب أمام ليبيا فى الفرصة الأخيرة للتأهل للمونديال.

وخسر منتخب كرة الصالات بقيادة جهاد عرفة فرصة التأهل لكأس العالم بعد الخسارة من ليبيا بضربات الترجيح فى مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع، ومن قبلها الخسارة فى نصف النهائى أمام أنجولا .

المثير فى الأمر أن أحد أسباب انهيار هذه اللعبة داخل اتحاد الكرة هو قرار المجلس الحالى، بتوجيه الشكر لنادر رشاد المدير الفنى السابق، وتعيين جهاد عرفة رغم أن مسيرة منتخب الصالات كان جيدة فى عهد رشاد.

نتائج جيدة لمنتخب 2008

ظهر منتخب الناشئين مواليد 2008 بشكل جيد للغاية فى بطولة شمال أفريقيا تحت قيادة مدربه أحمد الكأس.

وتقاسم منتخب للناشئين، صدارة دورة شمال أفريقيا فى الجزائر مع المنتخب المغربى بعد الجولة الثانية برصيد 4 نقاط لك منهما.

وبدأ المنتخب البطولة بفوز مهم على ليبيا بهدفين مقابل هدف وحيد وأداء جيد للغاية قبل أن يتعادل مع تونس بهدف فى كل شبكة.

ويتبقى للمنتخب مباراتان ضد كل من الجزائر والمغرب فى الظهور الأول لهذا المنتخب تحت قيادة أحمد الكأس.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة