Close ad

«مصاغ الغلابة».. رحلة حرارتها 1300 درجة مئوية داخل عالم سبك النحاس في الإسكندرية |فيديو وصور

24-4-2024 | 20:35
;مصاغ الغلابة; رحلة حرارتها  درجة مئوية داخل عالم سبك النحاس في الإسكندرية |فيديو وصور مصاغ الغلابة .. رحلة حرارتها 1300 ْمئوية داخل عالم سبك النحاس في الإسكندرية
الإسكندرية - جمال مجدي

على بعد أمتار قليلة من منزل متهالك ارتكبت فيه أبشع جرائم قتل السيدات في عشرينيات القرن الماضي على يد ريا وسكينة، تستقر سحابة أدخنة كثيفة أعلى فوهة مدخنة كبيرة في منطقة اللبان غرب الإسكندرية، تنفث دخان صهر النحاس قبل تشكيله في قوالب؛ ليتحول بعدها إلى تحف جمالية.

موضوعات مقترحة

سبك المعادن حرفة يدوية عريقة، تعتمد على مهارة الحرفي في تشكيل المعدن، ليضفي بلمسته السحرية على المعدن الجامد بعضا من الأناقة وربما الفخامة، مكونة موبيليات والنجف وأنتيكات.


داخل مسبك عم رجب رصدت "بوابة الأهرام" أصول حرفة سبك المعادن ومراحل تصنيعها.

الخبرة سر المهنة والدقة تقود للإبداع  

يروي رجب عبد العزيز، صاحب المسبك في منطقة اللبان، قصة شغفه بمهنة سبك المعادن وتشكيلها في القوالب الرملية، التي ورثها عن والده، وأتقنها على مدار أكثر من 40 عامًا، مؤكداً أن المهنة ليست مجرد حرفة تقليدية، بل هي فن يعتمد على تراكم الخبرات ومهارة وإبداع صانعها. 

وأضاف أن سرّ إتقان هذه المهنة يكمن في الصبر والدقة والاهتمام بأدق التفاصيل، للوصول إلى صناعة قالب دقيق ويراعي جميع تفاصيل الشكل المراد تنفيذه. 

تجهيز النحاس قبل تصنيعه

وأشار عبد العزيز إلى وجود مرحلة هامة لتجهيز النحاس الخام قبل صناعته، تبدأ بجمع النحاس الخردة وإعادة تدويره، بفرز خردة النحاس عن المواد الأخرى، ثم يتم تقطيع خردة النحاس إلى قطع أصغر لتسهيل عملية الصهر.


صهر النحاس 

توضع قطع النحاس في موقد تتراوح درجة حرارته بين 1150 و 1300 درجة مئوية، لتحويله إلى سائل، وأثناء عملية الصهر، تطفو الشوائب على سطح المعدن المنصهر، بينما يغرق النحاس النقي في القاع، وعند هذه المرحلة تزال الشوائب العالقة من على السطح لضمان الحصول على النحاس النقي. 

6 مراحل لتشكيل النحاس 

وأكد عبد العزيز، أن صناعة الأشكال النحاسية تمر بالعديد من المراحل، تُجسّد مهارة الحرفي وتُظهر دقته، وتساهم كل مرحلة في تحويل قطعة النحاس الخام إلى تحفة فنية.

أولى هذه المراحل تبدأ بتصميم الشكل المراد تنفيذه، ثم صناعة القالب الرملي، وتُعدّ هذه المرحلة من أهم مراحل صناعة الأشكال النحاسية، حيث تعتمد عليها دقة المنتج النهائي.

ويلي ذلك مرحلة صبّ النحاس المنصهر بعناية داخل القالب الرملي، مع التأكد من ملء جميع التفاصيل بدقة، وذلك بعد تعرض النحاس لدرجات حرارة عالية داخل أفران خاصة حتى يصبح النحاس سائلا.

يُترك القالب ليبرد تدريجيًا حتى يتصلّب النحاس تمامًا، وتأتي مرحلة تكسير القالب الرملي لإخراج قطعة النحاس المصبوبة.

وأخيرا تأتي مرحلة تشطيب قطعة النحاس التي تعد من أهم مراحل صناعة الأشكال النحاسية. 

أدوات صناعة الأشكال النحاسية 

وأضاف رجب أن المهنة تتطلب استخدام العديد من الأدوات، منها الموقد الذي يستخدم لتسخين النحاس حتى يصل إلى حالة الانصهار السائلة، حيث يعمل بالسولار لضمان شدة اللهب، كما يستخدم المسبك لصهر النحاس به، وهو وعاء معدني مصنوع من الفولاذ لتحمل درجات الحرارة العالية.

ويستخدم "الكوشك" لرفع قطع النحاس المنصهرة من الموقد لسكبه في القوالب الرملية، فضلا عن الرمال الصفراء المضغوطة، التي تستخدم في صناعة القوالب والمخصصة لهذا الغرض وتأتي من القاهرة ورشيد.  

الصناعات النحاسية

ويمكن صناعة جميع المشغولات والحلي النحاسية لتزيين الموبيليا والأثاث والأنتيكات والتحف النحاسية، بالإضافة إلى النجف النحاسي بمختلف الأشكال والأحجام المختلفة.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة