Close ad

إنزاجي و12 لاعبًا كلمة السر في تتويج إنتر ميلان بلقب الدوري الإيطالي

23-4-2024 | 17:50
إنزاجي و لاعبًا كلمة السر في تتويج إنتر ميلان بلقب الدوري الإيطالي فريق إنتر ميلان
وكالات الأنباء

وقفت عوامل عديدة وراء تتويج فريق إنتر ميلان بلقب الدوري الإيطالي لكرة القدم هذا الموسم عن جدارة واستحقاق قبل خمس جولات من انتهاء المسابقة.

موضوعات مقترحة

حسم إنتر ميلان اللقب بسيناريو حالم لجماهيره بالفوز على الجار والغريم ميلان في الديربي بنتيجة 2 / 1 مساء الإثنين، ليكرر فوزه ذهابا وإيابا في ديربي الغضب بعدما انتصر بنتيجة 5 / 1 في لقاء الدور الأول.

وحصدت إدارة إنتر ميلان ثمار الاستقرار الفني والعمل المميز لمدرب الفريق سيموني إنزاجي / 48 عاما / الذي تولى المسؤولية في صيف 2021 وقاد الفريق لمنصات التتويج ست مرات.

بخلاف التتويج بلقب الدوري هذا الموسم، فإن إنتر ميلان تحت قيادة إنزاجي فاز بلقب كأس السوبر المحلي ثلاث مرات متتالية وبكأس إيطاليا في الموسمين الماضيين، ووصل لنهائي دوري أبطال أوروبا في الموسم الماضي لكنه خسر اللقب أمام مانشستر سيتي الذي فاز بصعوبة بهدف نظيف سجله لاعب الوسط الإسباني رودري.

ومنذ توليه المسؤولية قاد سيموني إنزاجي إنتر ميلان في 153 مباراة محلية وقارية، وحقق الفوز 102 مرة مقابل 26 تعادلا و25 خسارة.

وفي مسيرة التتويج بلقب الدوري الإيطالي هذا الموسم، احتفل إنزاجي مع لاعبي إنتر ميلان بتحقيق 27 فوزا بينما تعادل الفريق 5 مرات وتكبد خسارة وحيدة أمام ساسولو بنتيجة 1 / 2 ضمن منافسات الجولة السادسة.

وزين إنزاجي مسيرة التتويج بلقب الموسم الجاري بامتلاك فريقه أقوى خطي دفاع وهجوم في المسابقة حيث سجل لاعبوه 79 هدفا، واستقبلت شباك الفريق 18 هدفا على مدار 33 جولة.

وأعاد سيموني لقب الدوري الإيطالي داخل جدران إنتر ميلان بعد غياب دام ثلاثة أعوام، وبات الفريق ثاني أكثر الأندية تتويجا باللقب برصيد 20 مرة ليفض الشراكة مع الجار والغريم ميلان الذي حقق اللقب 19 مرة آخرها في 2022 وأمامهما البطل التاريخي يوفنتوس بـ 36 لقبا.

ولم يكن إنزاجي كلمة السر الوحيدة في مسيرة تتويج إنتر ميلان بل اعتمد المدرب الإيطالي على 12 لاعبا كانوا ركيزة مهمة للغاية على مستوى معدل المشاركة في المباريات أو هز شباك المنافسين.

ويتصدر لاعب الوسط الأرميني هينريك مخيتريان قائمة أكثر لاعبي إنتر ميلان مشاركة في الدوري هذا الموسم بظهوره في جميع المباريات الـ 33 خلفه الثنائي نيكولو باريلا وكارلوس أجوستو 32 مباراة.

ويتساوى حارس المرمى السويسري يان سومر مع المهاجم الفرنسي ماركوس تورام بالمشاركة في 31 مباراة خلفهما ماتيو دارميان 30 مباراة ثم يتساوى لاعب الوسط التركي هاكان كالهانوجلو والمهاجم الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز بالمشاركة في 29 مباراة.

وعلى مستوى الهدافين يبقى لاوتارو مارتينيز السلاح الأخطر لإنتر ميلان في مسيرة التتويج بتسجيله 23 هدفا يتصدر بهم قائمة هدافي الدوري الإيطالي متفوقا بفارق سبعة أهداف عن أقرب منافسيه ليقترب المهاجم الأرجنتيني بقوة من الفوز بجائزة الحذاء الذهبي لهداف المسابقة.

ويحل في المركز الثاني بقائمة هدافي إنتر ميلان، اللاعب ماركوس تورام بتسجيله 12 هدفا آخرها هدف الفوز على ميلان أمس الإثنين، بينما سجل التركي كالهانوجلو 11 هدفا.

ولم تقتصر الأسلحة التهديفية لإنتر ميلان على لاعبي الوسط والهجوم بل لمع الظهير الأيسر فيدريكو ديماركو بتسجيله 5 أهداف متساويا مع دافيد فراتيسي.

كما سجل الظهير الأيمن الهولندي دينزل دومفريس 3 أهداف متساويا مع قلب الدفاع الممخضرم فرانشيسكو أتشيربي أكبر لاعبي إنتر ميلان سنا / 36 عاما/ والذي سجل أيضا في الديربي الأخير. 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة