Close ad

وزير خارجية الأردن يحذر من التراجع الكبير في الدعم الدولي المقدم للاجئين السوريين

23-4-2024 | 16:12
وزير خارجية الأردن يحذر من التراجع الكبير في الدعم الدولي المقدم للاجئين السوريينوزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي
أ ش أ

 حذر نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني أيمن الصفدي، من التراجع الكبير في الدعم الدولي المقدم للاجئين السوريين، والخدمات والمساعدات التي تقدمها المنظمات الأممية لهم في الأردن. 

موضوعات مقترحة

جاء ذلك خلال استقبال الصفدي اليوم الثلاثاء، أمين عام المجلس الدنماركي للاجئين شارلوت سلنتي.

وبحث الصفدي وسلنتي الجهود التي يقوم بها المجلس في دعم اللاجئين السوريين في الأردن، وشكرها على هذه الجهود، وعلى علاقة الشراكة المتينة التي تربط الأردن بالمجلس، الذي كان افتتح مكتبه الإقليمي في الأردن في العام ٢٠٠٣.

وشدّد الصفدي على أن الأردن لن يكون قادراً على أن يسد الفراغ في تقديم هذه المساعدات والخدمات، ما ينعكس على اللاجئين وظروف معيشتهم، لافتاً إلى أن مسؤولية ذلك تقع على المجتمع الدولي الذي تراجعت جهوده إزاء القضية السورية وقضية اللاجئين.

وقال الصفدي إن الأردن قدم كل ما يستطيعه لتوفير العيش الكريم للاجئين السوريين الذين بلغ عددهم حوالي١,٣ مليون لاجئ، يعيش ٩٠٪؜ منهم خارج مخيمات اللجوء، بما في ذلك التعليم المجاني والخدمات الصحية وتصاريح العمل، لكنه لن يستطع تقديم الخدمات والمساعدات التي توقفت منظمات الأمم المتحدة عن تقديمها نتيجة تراجع الدعم الدولي.

وأكد الصفدي، طبقا لبيان وزارة الخارجية الأردنية، أن حل قضية اللاجئين يكون بعودتهم إلى وطنهم ما يستوجب جهوداً أكبر لحل الأزمة السورية وإيجاد الظروف التي تتيح العودة الطوعية للاجئين. 

وأشار الصفدي إلى أن الأردن سيستمر في بذل كل جهد ممكن والعمل مع الأشقاء والشركاء للتوصل لحل للأزمة السورية ينهي معاناة الشعب السوري ويحفظ وحدة سوريا وتماسكها وسيادتها ويخلصها من الإرهاب ويوفر ظروف العودة الطوعية للاجئين.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة