Close ad

بطل فيلم ساندوتش يحكي مشاهد إعداد الخبز وتصوير شجرة أبنود| فيديو

23-4-2024 | 16:50
بطل فيلم ساندوتش يحكي مشاهد إعداد الخبز وتصوير شجرة أبنود| فيديو حسين إبراهيم الحاج
محمود الدسوقي

امتد تصوير فيلم ساندوتش، تأليف عبد الرحمن الأبنودي، وإخراج عطيات الأبنودي، لنحو 40 يوما، أما كافة من قام ببطولة الفيلم فهم لايعرفون القراءة والكتابة.

موضوعات مقترحة

ويقول العم حسين إبراهيم الحاج، لــ بوابة الأهرام، إن تصوير مشهد حلب الماعز فقد كان غريبا حيث كانت هناك معزتان واحدة تأكل من جيب جلبابه والأخري يقوم بتعليفها، ولم يكن متعودا إطلاقا على حلب الماعز.

وأدت والدة حسين بعض مشاهد في الفيلم وهى التي كانت تقوم بإعداد الخبز، والتى كانت تسحب المياه من البئر، ويؤكد العم حسين أن التقاليد القديمة في أبنود كانت حرفة رعي الأغنام، حيث كانت هناك فرق يقودها شخص كبير وقد كان من ضمن فرقة الجد العادلي، مؤكدا علي عطيات الأبنودي كانت حنونة وكانت تعرف كيف تحتوي شغب الأطفال وشقاوتهم بل كانت تلعب معهم الألعاب الصعيدية مثل لعبة طماطم وغيرها، مضيفا أنه لم يتح له الفرصة لمشاهدة الفيلم كاملا إلا إنه مازال يتذكر مذاق حليب الماعز الذي وضعه في رغيف البتاو ومذاقه الجميل، ومازال يتذكر كيف أدي عراك الأطفال فوق الشجر وهم يصيدون، وكيف كان عبد الرحمن الأبنودي يقوم بتلقين أهل بلده كيف يؤدون المشاهد بدقة.


ويضيف العم حسبن، أن المخرجة عطيات الأبنودي كانت دائما تحمل سطل المياه التى توضع فيه السمن لعدم وجود زجاجات مياه، وكانت تقوم بإعطاء المياه للأطفال للتخفيف من حرارة جو الصعيد، أما الشاعر عبد الرحمن الأبنودي، فقد كان يقدم لنا الحلوي كى لا نهرب من التصوير.


بطل فيلم ساندوتش يحكى مشاهد إعداد الخبز وتصوير شجرة أبنود
كلمات البحث
اقرأ أيضًا: